6 طرق للتخلص من القلق والتوتر في حياتك

6 طرق للتخلص من القلق والتوتر في حياتك

كلنا يعاني من التوتر والقلق في بعض الأحيان، حتى أولئك الذين يبدون في قمة السلام الداخلي. وقد يكون من الصعب محو هذا التوتر تماما، ولكن يمكن إدارته بشيء من الذكاء.

هذه 6 طرق فعالة تساعدك على التخلص، ولو جزئيا، من التوتر والقلق في حياتك وإدارة الضغوط بطريقة لا تؤثر سلبا على صحتك النفسية.

1- قضاء الوقت مع أشخاص تحبهم

قضاء الوقت مع الأشخاص ذوي الحيثية الذين تهتم لأمرهم ويهتمون لأمرك يعد عاملا مهما جدا في التخلص من القلق والتوتر. احرص على أن تحكي لهم ما يشغل بالك، واستمع إلى نصائحهم وتقديراتهم للموقف.

اقرأ أيضا: أسرار السعادة كما تكشفها دراسة استمرت 75 عاماً

2- الابتعاد عن التكنولوجيا

الارتباط الشديد بالوسائل التكنولوجية وبمواقع التواصل الاجتماعي من الأمور التي تشتت الذهن وتشعرك أنك مشغول دائما في حين أنك في الحقيقة لا تنجز شيئا ذا قيمة.

الانفصال عن هذه الوسائل مهم جدا للرجوع إلى الحياة من جديد والتواصل مع البشر الحقيقيين، المذكورين في النقطة الأولى.

هذا الانعزال عن التكنولوجيا يساعدك الخلوة بنفسك والتفكير بهدوء في المشاكل التي تواجهها وكيفية إيجاد حلول لها.

اقرأ أيضا: 10 تعديلات بسيطة تضمن لك يوماً مثالياً

3- اذهب إلى مكان هادئ

أحيانا عندما تنغمس في مشكلات الحياة، يبحث عقلك وقلبك عن مخرج من هذه الضوضاء المقلقة. هذا المخرج ربما يكون مكانا بعيدا على شاطئ البحر أو غرفة صغيرة في بيت. المهم أن تكون وحدك وحولك هدوء وسلام، لا شيء يزعجك ولا أحد يقطع حبل أفكارك. أغمض عينيك وتنفس بعمق وحاول الاستسلام للطبيعة.

اقرأ أيضا: كثرة الاعتذار تسبب الخذلان.. لا تقل «آسف» في هذه المواقف

4- عش اللحظة

الشعور بالقلق والتوتر غالبا ما يكون ناتجا عن توقع شيء سيء سيحدث في المستقبل. ولهذا عليك أن تتعلم كيف تعيش اللحظة التي أنت فيها, وأن تستمتع بها. ويمكنك الذهاب إلى دروس تعليم التأمل أو اليوجا لهذا الغرض. والمطلوب هو أن تركز على الحاضر، لا المستقبل ولا الماضي. استمع إلى الموسيقى، وأنصت إليها جيدا، وحاول أن تستشعرها بقلبك وعقلك.

اقرأ أيضا: 10 اختلافات بين الرجل الناجح والفاشل.. أنت أيهما؟

5- التمارين

لا يشك أحد أن ممارسة التمارين الرياضية يساعد على التعامل مع الضغوط على المستوى الجسدي، ولكنها أيضا مفيدة على المستوى النفسي والعقلي. فاحرص على الذهاب إلى «الجيم» بهدف التخلص من التوتر، وإذا لم تستط فعل ذلك الآن، فلا أسهل من تمشية لمدة ربع ساعة أو ممارسة تمارين الضغط في المكان الذي أنت فيه الآن.

اقرأ أيضا: أنواع الغضب المختلفة وطرق التحكم بها في أي وقت

6- شتت نفسك

عندما يسيطر القلق والتوتر على عقلك، فمن الأفضل أن تمارس هواية تجلب لك المتعة وتشتت عقلك بعيدا عن الضغوط. اقرأ كتابا أو اعزف موسيقى أو اذهب للسباحة، أو افعل أي شيء آخر. المهم أن تشعر بالسعادة والمتعة وأنت تمارسه. هذا سيقلل من التوتر لديك، ولو بشكل مؤقت، ويساعدك في استعادة النشاط العقلي من جديد.

اقرأ أيضا: 6 خطوات لتصبح عبقرياً.. ليست سهلة ولكنها ممكنة

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات