أسرار للحفاظ على مبادئك أثناء التفاوض

main image
يمر كل منا بمواقف يجب فيها أن يقوم بعملية التفاوض؛ من أجل الوصول إلى هدف ما أو تجنب حدوث مشكلة ما. وفي خضم عملية التفاوض ونشوة الحصول على المكاسب، ينسى بعض الأشخاص أن يلتزم بمعاييره الأخلاقية التي يلتزم بها في حياته اليومية. ولتجنب هذا الفصام عند التفاوض:
 
1- كن أميناً
 
يعمل طرفا التفاوض لجني مزيد من المكاسب وإنزال أكبر الخسائر بخصمه، مما يدفعهما للتصرف بأساليب غير أخلاقية، ولكن لكي تلتزم بقيمك الأخلاقية في التفاوض عليك أن تكون أميناً وصادقاً.
 
الأمانة لا تعني أن تكشف عن معلومات أكثر من اللازم، لكن لا تقل معلومات مغلوطة أو خاطئة.
 
2- تجاوب مع الطرف الآخر
 
ليس التفاوض عملية قتالية لإنزال أكبر الخسائر بخصمك، بل عملية أخذ وعطاء كي يستفيد الجميع، وقبل كل ذلك لابد من التواصل مع الطرف الآخر، فإذا اتصل بك ولم ترد اتصاله في وقتها، فاتصل به في وقت آخر، وهكذا.
 
احرص على الوصول إلى حل وسط يرضي الطرفين.
 
3- تصرف باحتراف
 
من السهل جداً عند التفاوض أن تضع الطرف الآخر في موقف الخصم أو العدو، وتتحفز له كي تهزمه في المعركة الدائرة بينكما، ولكن الحقيقة تقول إنكما لا تتفاوضان إلا لأن كلاً منكما يريد من الآخر شيئاً. 
 
عامل الطرف الآخر بالطريقة التي تحب أنت أن يعاملك بها.

سمات

المزيد من مجتمع وأعمال