أشياء تعتبرها ‏«عادية»‏ تؤدي إلى مشاكل في التنفس

اسباب لا يعرفها البعض تسبب مشاكل في الجهاز التنفسي

المفرقعات النارية تنشر مواد كيميائية عديدة

مركبات الايرسول في الوسائد الهوائية للسيارة تأثيرها سريع وسلبي

غبار الطحين يؤثر سلبا على الرئتين

الاجهزة التي تعمل على الغاز تنتج ثاني اكسيد النيتروجين الضار

الشموع بغالبيتها تنتج مواد سامة

الحبر المستخدم في الطابعات مضر جدا وقد يؤدي للسرطان

البلاستيك البولي فينيل كلوريد اشبه بالسم

الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي عديدة ومتنوعة، ومن المعروف بأنها تكثر في فصل الشتاء. الملوثات الهوائية داخل المنزل أو خارجه يمكنها أن تؤدي إلى هذه النوعية من المشاكل الصحية، بعض هذه الملوثات معروفة كالدخان المنبعث من المصانع والسيارات، والتدخين الإيجابي والسلبي.
 
لكن في المقابل هناك بعض المسببات غير المعروفة على نطاق واسع، والتي تؤدي إلى مشاكل في الجهاز التنفسي، وأحياناً قد تؤدي إلى الإصابة بالربو. 

1- المفرقعات النارية 

 
المفرقعات النارية على اختلافها مضرة جداً لمن يعانون من مشاكل في التنفس، لكن تسببها بالمشاكل لم يتم الحديث عنه سوى مؤخراً. عند إشعالها فإن المفرقعات النارية تنشر مواد كيميائية عديدة في الهواء ومنها ثاني أكسيد الكبريت الذي يسبب مشاكل جمة في الجهاز التنفسي في حال تم تنشقها بكثرة.
 
في الاحتفالات الكبرى التي يتم خلالها إطلاق المفرقعات النارية فإن الدخان الذي يتكون، والذي يحتوي على الباريوم يمكنه أن يتسبب بالربو ومشاكل أخرى. 

2- الوسائد الهوائية في السيارات

رغم أن تنشق مركبات الأيرسول التي تحتويها الوسائد الهوائية مرتبط بحوادث السير وانفجار الوسائد لكن تأثيرها غالباً ما يتم تجاهلها، ويتم رد سبب مشاكل التنفس بعد الحوادث إلى التوتر والتجربة المروعة التي خاضها الفرد.
 
ففي إحدى الدراسات تم وضع ٢٤ شخصاً في  سيارة انفجرت فيها الوسائد الهوائية لمدة ٢٠ دقيقة. وتبين أن جميع هؤلاء الأشخاص طوروا مشاكل في جهازهم التنفسي بعد فترة قصيرة جداً من التجربة. 

3- الطحين 

 
الغبار الذي ينتج عن الطحين يمكنه أن يثير بعض المشاكل في الرئتين. لكن بما أن التعرض للطحين بشكل دائم محصور بفئة محددة من البشر، فإن تأثيره على الآخرين محدود نسبياً.
علمياً هناك مصطلح «ربو الخبازين»؛ وذلك لأن غالبيتهم الساحقة تصاب بالربو بسبب استنشاقهم الدائم لغبار الطحين.

4- الأجهزة التي تعمل على الغاز

 
سواء كان الفرن أو المدفئة أو أي نوع من الأجهزة فإن هذه الأجهزة التي تعمل على الغاز تنتج ثاني أكسيد النيتروجين الذي يسبب الربو، السعال الدائم، الصعوبة في التنفس.
يكفي تنشق كميات قليلة منه لتطوير مشاكل عديدة في الجهاز التنفسي. لذلك يجب الحرص على عدم وجود أي تسرب من الأجهزة المستخدمة؛ ليس فقط لتفادي الإصابة بمشاكل في الجهاز التنفسي، بل لتفادي الموت أيضاً.

5- الشموع 

الشموع المصنوعة من دهن البرافين تنتج التولوين والبنزين. المواد هذه يمكنها أن تلحق أضراراً بالجهاز العصبي والتنفسي، لذلك إن كنت تعتمد على الشموع بشكل دائم لتعطير المنزل، أو لتهدئة الأعصاب ينصح باختيار الشموع المصنوعة من شمع العسل، أو من الصويا التي لا تنتج هذه المواد الكيميائية.

6- الطابعات

 
طابعات الليزر وآلات النسخ يمكنها أن تنتج أجساماً كيميائية متناهية الصغر تؤثر سلباً على الجهاز التنفسي. الأجسام الكيميائية هذه ناتجة عن الحبر، ويمكنها أن تصل إلى أعماق الرئتين، والتسبب بالتحسس والسعال وانخفاض كفاءة عمل الرئتين.
أما التعرض الكبير لحبر الطابعات فيمكن أن يؤدي إلى السرطان . ففي إحدى الدراسات تبين أن نسبة الجسيمات الضارة بالقرب من الطابعات تصل إلى نحو ٤٠٠٪.

7- البلاستيك 

 
كل منزل يضم مجموعة متنوعة من الأدوات المصنوعة من البلاستيك. في الواقع ليست جميعها مضرة، وإنما تلك المصنوعة من البولي فينيل كلوريد، وهي عادة موجودة في أوراق الجدران، ستائر الحمام، العوازل الأرضية، الأثاث الجلدي غير الأصلي، وبعض الألعاب.
 
هذه المواد سامة ومضرة، ويمكن أن تحدث أضراراً بالغة في الأغشية المخاطية لمجاري التنفس، والتسبب بالربو والسعال وحتى الأورام السرطانية. 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع صحة الرجل

عالج اكتئاب الشتاء بهذه الأطعمة

يندرج اكتئاب الشتاء تحت قائمة الاضطرابات العاطفية الموسمية التي تحدث نتيجة تغير فصول العام، والذي يصيب الرجال والنساء على حد سواء. ويبدأ اكتئاب الشتاء مع بداية الخريف وينتهي مع فصل الشتاء،...

منها العقم ونقص المناعة.. أمراض تصيب متناولي الهرمونات الرياضية

حذر العديد من منظمات الصحة العالمية من الهرمونات الرياضية المتداولة في الأسواق، وبخاصة التي يتم تناولها من قبل الشباب دون استشارة طبية.إنفوجراف.. ما أهم الهرمونات في جسم الإنسان؟أضرار الهرمونات...

مضاعفات خطيرة.. هل عملية بالون المعدة الحل المثالي لإنقاص الوزن؟

التخلص من الوزن الزائد حلم يطمح إليه المصابون بالسمنة دائماً، فيلجأون للحميات الغذائية واتباع الرجيم القاسي ولكن قد يئس البعض منها؛ لذا تجد كثيرين يقدمون على إجراء العمليات الجراحية مثل شفط...