10 أنواع لعسل النحل فوائدها لا تحصى

main image
5 صور
عسل نحل

عسل نحل

خلية نحل

خلية نحل

أغلى عسل بالعالم

أغلى عسل بالعالم

خلية نحل

خلية نحل

عسل نحل

عسل نحل

هناك عوامل كثيرة تؤثر في أنواع عسل النحل، فعسل النحل يختلف من نوع إلى آخر بحسب الرحيق، الذي يتغذى عليه النحل سواء كان مصدره النباتات أم الزهور، فنوع الرحيق يؤثر على لون العسل ومذاقه وكثافته، كما يتأثر نوع العسل بنوع التربة والبيئة للنباتات أو الزهور، التي كان يتغذى منها النحل.

أغلى عسل بالعالم

اكتشف غوناي غوندوز، وهو يعمل في مجال تربية النّحل أن بعض النحل ينزل إلى الكهوف، ففكر بأنها قد تُنتج العسل هُناك لاحقاً استعانَ غوناي بفريق غطسٍ من المحترفين حيثُ وجدوا 18 كيلوغراماً من العسل داخل الكهف، ولدى تحليلها تبيّن أنها ذات جودة عالية وغنية بالمعادن.

فمقابل خمسة آلاف يورو أي ما يساوي ستّة آلاف وثمانمائة ألف دولار، يمكنكم أن تحصلوا فقط على كيلوغرام واحد من عسل Elvish التركي، وهو الأغلى في العالم؛ لأنّه يُستخرجُ عن عمق 1800 متراً من إحدى الكهوف في وادي Saricayir في بلدة Artvin شمالي تركيا.

أفضل أنواع عسل النحل:

1-      عسل السدر:

عسل بري، يعتبر أفضل أنواع العسل في العالم، يستخلص من شجرة السدر قبل أن تطرح ثمارها، لونه بني داكن ورائحته طيبة تختلف عن باقي أنواع عسل النحل بالمذاق والكثافة، كما أنه يحتفظ بجودته سنتين، وكلما مر عليه وقت ازدادت كثافته، ومذاقه رائع، موطنه الأصلي في اليمن في حضرموت، وهو من أغلى أنواع العسل في العالم لندرة إنتاجه؛ حيث إنه لاتجده إلا في مواسم معينة، ويساعد في علاج أمراض الكبد والجهاز الهضمي والأنيميا، والضعف العام وهو مثالي للأطفال والحوامل والرضع.

2-     عسل الشفلح أو القبار:

لا يقل أهمية عن عسل السدر، فهو يستخلص من نبتة القبار البرية، وله فوائد عديدة؛ لأنه ينقل جميع الخصائص الغذائية التي تحتوي عليها النبتة، فيستخدم كعلاج مساعد في حالات الضعف الجنسي، وينشط وظائف الكبد، ويساعد في علاج أمراض الشرايين، وهو مثالي لأمراض الجهاز الهضمي، ويستخدم لعلاج الأنيميا والاستسقاء والتهاب المفاصل وآلام الأسنان وداء النقرس.

3-      عسل الموالح:

يستخلص من أشجار الحمضيات مثل البرتقال والليمون واليوسفي وغيرها، لونه أبيض وقليل الكثافة، يحتوي على نسبة عالية من حمض الأسكوربيك وهو مضاد للأكسدة، مفيد جداً للأطفال وخصوصاً في حالات أمراض الإنفلونزا والبرد؛ لأن فوائد هذه الحمضيات تنتقل إلى العسل فيمتاز بمميزاتها، وهو مثالي في حالات الأنيميا، بالإضافة إلى أنه يساعد في تهدئة الأعصاب، ويساعد على تقوية الذاكرة، كما أنه يعمل على الوقاية من أمراض السرطان.

4-      عسل الكينا:

يستخلص من نبتة الكينا البرية، لونه غامق ورائحته طيبة ومذاقه فريد، له عدة فوائد فهو يساعد في حالات أمراض الجهاز التنفسي مثل الربو والحساسية، ويستخدم طارداً للبلغم، كما أنه يعمل على الحفاظ على الكلى، ويخلص الجسم من السموم.

5-     عسل البرسيم:

يستخلص من زهرة البرسيم، ويحتوي على زيوت طيارة، وعلى مستلخص الكوفارين، لونه أصفر فاتح، لديه عدة فوائد، فهو يعتبر منشطاً للجسم والطاقة، يعالج جميع اضطرابات الجهاز الهضمي، ويخفف من أعراض الحمل والولادة، ويقلل من الحموضة، علاج فعال للقولون العصبي.

6-     عسل البرسيم الحجازي:

يستخلص من أشجار البرسيم الحجازي، لونه فاتح وأحياناً يكون عديم اللون، يتميز بأنه يتبلور ويتحول إلى كتلة تشبه القشدة، رائحته جميلة ويتميز بمذاق مختلف، له عدة فوائد فهو يحتوي على عناصر غذائية وفيتامينات عالية، يساعد في التخلص من فقر الدم وينشط الجسم، ويحتوي على نسبة كبيرة من البروتين والسكريات.

7-      عسل دوار الشمس:

مستخلص من زهرة دوار الشمس، لونه أصفر وذهبي، وعند تبلوره يصبح لونه عنبرياً، له رائحة خفيفة، وطعم لاذع قليلاً، يساعد على التقليل من نسبة الكولسترول في الدم، يحتوي على عدة فيتامينات ومعادن مثل الزنك والحديد والفوسفور.

8-      عسل القطن:

يستخلص من زهرة القطن، يتميز بأن له رائحة جميلة وطعمه لذيذ وخفيف الكثافة، يتحول إلى لون أبيض عندما يتجمد، يساعد في علاج فقر الدم، مفيد للأطفال؛ لأنه يزيد نسبة الكالسيوم في الدم، له فوائد في علاج الأمراض الكبدية، كما أنه مدر للبول.

9-      عسل حبة البركة:

مستخلص من بذور الحبة السوداء، له فوائد عديدة؛ حيث إنه يعمل على تنشيط الدورة الدموية، ويعمل على تقوية المناعة في الجسم، وهو فعال في علاج فقر الدم، كما أنه يساعد على تنشيط البنكرياس، وبالتالي يحافظ على مستوى السكر في الدم.

10-  عسل الخروب الأسود:

يعتبر من أنواع العسل الجيدة، لونه شفاف ويصبح لونه أبيض وكالكتلة إذا تبلور، وهو مفيد في حالات الإمساك.

جدير بالذكر أن العسل عرف منذ القدم، فقد ظهر في عام 2100 قبل الميلاد عند السومريين، والبابليين، والمسماريين، كما وجد في العديد من الكتابات القديمة، والكتب المقدّسة، وفي العديد من العصور والدول المختلفة مثل الهند ومصر، كما لوحظ وجوده على لوحات في كهف في إسبانيا، والّتي يعود تاريخها إلى 7000 سنة قبل الميلاد.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال