رجال حققوا الملايين ثم خسروها.. هذه حكاياتهم

main image
7 صور
إنتاج الطاقة من الرياح مشروع كلفه تي بون بيكنز ثروته

إنتاج الطاقة من الرياح مشروع كلفه تي بون بيكنز ثروته

اسلوب حياته والدعاوى القضائية التي لاحقته كلفته ثروته الضخمة

اسلوب حياته والدعاوى القضائية التي لاحقته كلفته ثروته الضخمة

أثرياء شاهدوا ملايينهم تتبخر امام عيونهم

أثرياء شاهدوا ملايينهم تتبخر امام عيونهم

أيك باتيستا دخل التاريخ ليصبح ثاني صاحب اكبر خسارة مالية في التاريخ

أيك باتيستا دخل التاريخ ليصبح ثاني صاحب اكبر خسارة مالية في التاريخ

فيفتي سينت من واحد من اغنى المغنين الى مفلس

فيفتي سينت من واحد من اغنى المغنين الى مفلس

فينس مكماهون جنى الملايين بتأسيس WWE ثم خسرها بسبب قراراته الخاطئة

فينس مكماهون جنى الملايين بتأسيس WWE ثم خسرها بسبب قراراته الخاطئة

مانوج بارغافا من الفقر الى الثراء فالإفلاس

مانوج بارغافا من الفقر الى الثراء فالإفلاس

جني بليون دولار من الأمور الصعبة جداً. والاحتفاظ بهذه المكانة بين أصحاب البلايين مهمة أكثر صعوبة. قد يظن البعض أنه بمجرد تجاوز عتبة المليون أو البليون دولار، فإنه لا مجال للعودة إلى الخلف، لكن الواقع يؤكد عكس ذلك.
 
فالتاريخ القديم والحديث حافل بقصص رجال ونساء، خسروا ثرواتهم؛ بسبب قرارت خاطئة أدت الى استثمارات فاشلة، أو بسبب أنماط حياة تكلف أكثر بكثير مما يجنونه.

اقرأ أيضاً: 6 مؤشرات تدل أنك ستصبح مليونيراً

أيك باتيستا 
 
 
كان رجل الأعمال البرازيلي أيك باتيستا واحداً من أقطاب التعدين والتنقيب عن النفط والغاز. وفي العام 2012 كان يملك ثروة قيمتها 30 مليار دولار، وكان بذلك أغنى أغنياء البرازيل، وسابع أغنى رجل في العالم. مجلة فوربس توقعت أن يصبح أثرى رجل في العالم خلال فترة قياسية، لكن بدلاً من تحقيق ذلك، بات يمثل ثاني أكبر خسارة لثروة في التاريخ، وأكبر خسارة لثروة في التاريخ كنسبة مئوية 99٪ .
 
في العام 2013 كان قراره بإدراج شركاته في البورصة وعدم الاعتماد على مصادر التمويل المباشر، فكانت الفاجعة، إذ قدرت خساراته في تلك الفترة بـ300 مليون دولار يومياً، ما دفعه ومع نهاية ذلك العام الى إشهار إفلاسه. 
 
تي بون بيكنز
 
 
حقق تي بون بيكنز ثروته في مجال النفط والغاز الطبيعي، كما كان يملك عيناً ثاقبة مكنته من الاستحواذ على شركات أخرى مكنته من مضاعفة ثروته. كان الأمر يسير بسلاسة، وكانت الملايين تتضاعف، لكنه أراد الانتقال إلى مجال آخر لا يضر بالبيئة، فكان خيار توليد الطاقة من الرياح. المشروع هذا منفرداً جعله يخسر 300 مليون دولار خلال وقت قصير جداً، ثم جاءت فضيحة تكساس، حيث كان بيكنز يبني مزرعة ضخمة لتوليد الطاقة؛ لتكون الضربة القاضية لثروته.

وأيضاً: صور| هكذا يبذّر الأثرياء أموالهم

فيفتي سينت 
 
 
أشهر مغني الراب الشهير فيفتي سينت العام الفائت إفلاسه، بعد أن بلغت الالتزامات المالية المستحقة عليه ما بين 10 ملايين و50 مليون دولار. وكان قد صنف على أنه أحد أغنى خمسة فنانين هيب هوب، بثروة قدرت بـ 155 مليون دولار .
 
المشاكل بدأت بسبب أسلوب حياته الفاخر، والمشاكل التي ما انفك يزج نفسه بها بسبب طباعه الحادة. غرمته المحكمة بمبلغ 5 ملايين دولار لصالح امرأة قام بنشر شريط جنسي لها دون موافقتها، كما تم تغريمه في مناسبات أخرى؛ بسبب مشاكل مع أشخاص مختلفين. 
 
أسلوب حياته الذي لا يتناسب مع مدخوله، كان سبب دماره الفعلي، ففي طلب إشهار الإفلاس تبين أنه يجني من العائدات الإعلانية مبلغ 18،000 دولار، لكنه يصرف 72،000 منها على قصره الذي يستأجره في فامينتغون، بالإضافة إلى 108،000 دولار كمصاريف إضافية للقصر أيضاً. وطبعاً لن تذكر السيارات العديدة التي يملكها والطائرة الخاصة، والتي جميعها تتطلب الكثير من المال. 
 
فينس مكماهون 
 
 
بدأ حياته المهنية كمصارع ومروج للعروض ومنظم لمباريات المصارعة الحرة في أميركا. ومع الوقت بدأ يتوسع، وتمكن من شراء حقوق بطولات المصارعة الحرة؛ حتى تمكن من امتلاكها جميعها تقريباً. حينها قام بتأسيس مؤسسة المصارعة العالمية الترفيهية WWE. 
 
لكنه أراد المزيد فتوسع ودخل عالم السينما والتلفزيون. ثروته تبخرت خلال يومين فقط، وخسر أكثر من 700 مليون دولار، كما انخفضت قيمة أسهم مؤسسة المصارعة بشكل حاد، وذلك بعد أن قام بتوقيع عقد تلفزيوني مع شبكة NBC بقيمة أقل بكثير مما كان متوقعاً ومطلوباً من قبل المستثمرين. 
 
مايكل جاكسون 
 
 
لعلها سخرية الأقدار أن يصبح أكثر غنى مما كان عليه بعد وفاته، خصوصاً وأنه أشهر إفلاسه عام 2007، وأمضى الفترة الأخيرة وهو يحاول تسديد ديونه الضخمة، والحرص على عدم بيع مزرعته نيفرلاند في المزاد العلني.
 
خلال سنواته الذهبية جنى مايكل جاكسون مئات ملايين الدولارات، لكن أسلوب حياته الغريب، بالإضافة إلى الاتهامات بالتحرش بالأطفال التي لاحقته طويلاً جعلته يستنزف أمواله.
 
مزرعته التي تدر الملايين حالياً كانت من الأسباب الرئيسية التي أدت إلى إفلاسه، والتكلفة المهولة لبنائها، بالإضافة لتكلفة صيانتها السنوية التي تقدر بعشرة ملايين دولار، ناهيك عن القروض التي كان عليه سدادها. وفي طلب إشهار إفلاسه، كشف جاكسون أنه تخلف عن سداد قرض بـ 25 مليون دولار لمنزله نيفرلاند. 
 
مانوج بارغافا
 
 
حقق ثروته من خلال العمل الجاد، وظائف عديدة لم تكن تعود عليه بالكثير من المال، لكنه كان يبذل أقصى جهده. عمل في فترة من حياته كسائق تاكسي، ثم انتقل ليؤسس شركة للبلاستيك، والتي أصبحت قيمتها خلال فترة قصيرة 20 بليون دولار. ثم قرر ولسبب ما إنتاج مشروب للطاقة، والذي يعد المستهلك بطاقة مستمرة لخمس ساعات.
 
لكن الواقع كان مختلفاً، فبدأت الشكاوى تنهال من كل حدب وصوب، وتم اتهامه بتضليل الجمهور وربط مشروبه بوفاة بعض الأشخاص، ما جعل ثروته وقيمة أسهمه تنهار، وخسر خلال أقل من عام أكثر من ٨ ملايين دولار، ولا تزال خساراته مستمرة حتى يومنا هذا.  
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات