4 علامات خطيرة تدل على أنك تضحي بنفسك لإسعاد الآخرين

main image
4 صور
4 علامات خطيرة تدل على أنك تضحي بنفسك لإسعاد الآخرين

4 علامات خطيرة تدل على أنك تضحي بنفسك لإسعاد الآخرين

رجل غير قادر على قول "لا" لالآخرين

رجل غير قادر على قول "لا" لالآخرين

تحزن عندما تكتشف أن شخصا ما لا يحبك

تحزن عندما تكتشف أن شخصا ما لا يحبك

مستاء من الآخرين ولا تعلم السبب

مستاء من الآخرين ولا تعلم السبب

أصعب أمر في حياة الرجل أن يعيش كل يوم على أساس إرضاء الجميع من حوله وجعلهم سعداء، فمن الصعب جداً إرضاء الناس في حياتنا، ككائنات اجتماعية، ففي طبيعتنا الوقوف جنباً إلى جنب مع الآخرين، ومع ذلك، هناك خيط رفيع يفصل بين السلوك الاجتماعي السليم، وتجربة النضوب العاطفي الناجم عن إرضاء الناس، فهذه العلامات الأربعة تدل على مدى إرضائك لمن حولك.

1- غير قادر على قول «لا»:

هل تجد صعوبة لرفض طلبات الأسرة، والأصدقاء، وحتى معارفك؟ وتريد حقاً أن تقول لا، ولكن بدلاً من ذلك، كنت تقول نعم لمطالبهم المختلفة؟ وتعلم أيضاً أنك تقوم باستنزاف الموارد الخاصة بك مع كل «نعم»، فهذه قمة التضحية بالنفس، فأنت لست مسؤولاً عن سعادة من حولك؛ إذ يمكنك الاعتذار بكل لطف.

2- تتجنب اتخاذ القرارات أو تقاسم الآراء:

هل لديك صعوبة في التعبير عن آرائك ومشاعرك في إطار مجموعة ما، وتظل صامتاً لتتجنب الصراع؟ هذا السلوك قاتل، يمكنك أن تبدي رأيك، وتتحدث باحترام دون أن تؤذي أحداً بكلامك.

3- تحزن عندما تكتشف أن شخصاً ما لا يحبك:

هذه واحدة من أصعب الأشياء التي يمكن أن تحصل لك، فربما لن تروق ولن يحبك شخص ما، فلا داعي للحزن أو الإحباط، فنحن كبشر معرضون للحب والكره من قبل الغير.

4- مستاء من الآخرين ولا تعلم السبب:

هل تشعر بالغضب غير المبرر تجاه الأصدقاء المقربين، الزوجة، أو رئيسك في العمل؟ فهذه هي حالة اللاوعي التي تخبرك أنك تهمل نفسك في الوقت الذي تساعد الآخرين لتحقيق أهدافهم، فحاول الحصول على الرعاية الذاتية، واجعل ذلك أولوية في حياتك.

يمكنك أن تكون محبوباً دون الاضطرار إلى بيع روحك، وواجه الحرية الحقيقية، فهذا هو القرار الوحيد الذي لن تأسف على اختياره.

 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من تطوير الذات