السرطان الأكثر انتشاراً بين الرجال.. وطرق الوقاية منه

main image
5 صور
السرطان الأكثر انتشاراً بين الرجال.. وطرق الوقاية منه

السرطان الأكثر انتشاراً بين الرجال.. وطرق الوقاية منه

من أهم العوامل التي تسبب الإصابة بسرطان الرئة استنشاق الهواء الملوث بالغازات السامة، مثل أول أكسيد الكربون، سواء الغازات المنبعثة من عوادم السيارات وغيرها من المحركات، أو عبر تدخين السجائر أو الشيشة، أو عن طريق غاز الرادون المنبعث من منتجات البناء، حيث تستقر هذه المركبات الضارة في الرئة، مسببة أنواعا عديدة من الأمراض

من أهم العوامل التي تسبب الإصابة بسرطان الرئة استنشاق الهواء الملوث بالغازات السامة، مثل أول أكسيد الكربون، سواء الغازات المنبعثة من عوادم السيارات وغيرها من المحركات، أو عبر تدخين السجائر أو الشيشة، أو عن طريق غاز الرادون المنبعث من منتجات البناء، حيث تستقر هذه المركبات الضارة في الرئة، مسببة أنواعا عديدة من الأمراض

يتسبب التدخين في حوالي 80 بالمائة من الوفيات التي يسببها المرض، بينما تعتبر مواد البناء السبب الثاني للوفيات

يتسبب التدخين في حوالي 80 بالمائة من الوفيات التي يسببها المرض، بينما تعتبر مواد البناء السبب الثاني للوفيات

ومن أجل الوقاية من سرطان الرئة ينبغي الابتعاد عن المدن المزدحمة قدر الإمكان، والتمتع بالجلوس في الطبيعة النقية، ولكن تعتبر هذه المهمة صعبة للغاية لمعظم الناس.

ومن أجل الوقاية من سرطان الرئة ينبغي الابتعاد عن المدن المزدحمة قدر الإمكان، والتمتع بالجلوس في الطبيعة النقية، ولكن تعتبر هذه المهمة صعبة للغاية لمعظم الناس.

للنظام الغذائي الصحي دور هام في الوقاية من سرطان الرئة، حيث تشير الدراسات إلى أن نوعية الطعام قادرة على تقليص معدلات الإصابة به بنسبة تصل إلى 40 بالمائة

للنظام الغذائي الصحي دور هام في الوقاية من سرطان الرئة، حيث تشير الدراسات إلى أن نوعية الطعام قادرة على تقليص معدلات الإصابة به بنسبة تصل إلى 40 بالمائة

سرطان الرئة هو أكثر أنواع السرطان انتشاراً بين الرجال، والثالث بين النساء، ويسببه في الأساس استنشاق الهواء الملوث، من عوادم السيارات أو التدخين، كما أن للنظام الغذائي دوراً في الوقاية من الإصابة به.

من أهم العوامل التي تسبب الإصابة بسرطان الرئة استنشاق الهواء الملوث بالغازات السامة، مثل أول أكسيد الكربون، سواء الغازات المنبعثة من عوادم السيارات وغيرها من المحركات، أو عبر تدخين السجائر أو الشيشة، أو عن طريق غاز الرادون المنبعث من منتجات البناء، حيث تستقر هذه المركبات الضارة في الرئة، مسببة أنواعاً عديدة من الأمراض.

ومن أجل الوقاية من سرطان الرئة ينبغي الابتعاد عن المدن المزدحمة قدر الإمكان، والتمتع بالجلوس في الطبيعة النقية، ولكن تعتبر هذه المهمة صعبة للغاية لمعظم الناس.

إلا أن هناك حلولاً بديلة ويمكن تطبيقها بسهولة، مثل تجنب التدخين تماماً، والابتعاد عن الأماكن المغلقة التي يوجد بها مدخنون، وهو ما يعرف بالتدخين السلبي، حيث يتسبب التدخين في حوالي 80 بالمائة من الوفيات التي يسببها المرض، بينما تعتبر مواد البناء السبب الثاني للوفيات.

كذلك للنظام الغذائي الصحي دور هام في الوقاية من سرطان الرئة، حيث تشير الدراسات إلى أن نوعية الطعام قادرة على تقليص معدلات الإصابة به بنسبة تصل إلى 40 بالمائة.

وإليك بعضاً من هذه الأطعمة التي تقي من سرطان الرئة.

1- التفاح

يوجد مركب الفلافونويد في التفاح بكثرة، وخصوصاً في القشرة، وهذ المركب يساعد في الوقاية من سرطان الرئة.

2- السبانخ

أيضاً تحتوي السبانخ على مركب الفلافونويد الواقي من السرطان.

3- الثوم

تناول فص ثوم مرتين أو أكثر أسبوعياً يقي من الإصابة بسرطان الرئة بنسبة تصل إلى 44 في المائة، بسبب مركب كبريتي يوجد فيه، وفقاً لدراسة صينية.

ولكن ينبغي الحرص على تناول الثوم طازجاً، وليس مطهواً أو مخللاً.

4- البصل

أيضا تناول البصل يساعد في الوقاية من سرطان الرئة، ولكنه عكس الثوم، حيث ينبغي تناوله مطهواً.

5- السمك

هناك ارتباط بين تناول السمك بكميات كبيرة وانخفاض احتمالية الإصابة بسرطان الرئة بنسبة تصل إلى 21 في المائة، طبقاً لدراسة أجريت عام 2012.

6- الشاي الأخضر

يساعد الشاي الأخضر في الوقاية من سرطان الرئة، وأيضا سرطان البروستاتا. كما يمكن إضافة الليمون على الشاي، حيث يساعد في تسهيل عملية امتصاص الجسم للمركبات المفيدة فيه.

7- الدجاج

يقلل تناول الدجاج من احتمالية الإصابة بسرطان الرئة بنسبة 10 في المائة. وهذا عكس تأثير تناول اللحوم المعالجة واللحوم الحمراء، التي لها ارتباط كبير بزيادة احتمالية الإصابة بأنواع عديدة من السرطان.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل