سلطنة عمان تستضيف كأس LOUIS VUITTON لعام 2016

main image
5 صور
سلطنة عمان أول دولة في الشرق الأوسط تستضيف كأس أميركا

سلطنة عمان أول دولة في الشرق الأوسط تستضيف كأس أميركا

تستضيف سلطنة عُمان جولة من منافسات كأس أمريكا لسابقات المراكب الشراعية بالتعاون مع لويس فويتون في شهر فبراير القادم لتصبح بذلك أول دولة في الشرق الأوسط تنال شرف تنظيم هذه البطولة.

وسوف تبدأ نقطة إنطلاق النسخة الـ 35 من منطقة برمودا القريبة من ولاية فلوريدا الأمريكية حتى تصل القوارب إلى العاصمة العُمانية مسقط في اليوم الـ 27 والـ 28 من شهر فبرايرالقادم كأحد المحطات الـ 6 الموزعة حول العالم والتي ستمر بها القوارب المتنافسة في السباق.

وبالرغم من أن سلطنة عُمان تستضيف لأول مرة في تاريخها إلا أن شواطئها تبدو مألوفة لدى الكثير من البحارة المشاركين في منافسات كأس أميركا أمثال السير بن أينسلي قائد مركب لاند روفر BAR  ودين باركر قائد فريق سوفتبنك الياباني بالإضافة إلى فرانك غاماز من فريق غروباما الفرنسي وذلك بسبب مشاركاتهم المستمرة في المنافسات الـ Multihull التي تستضيفها سلطنة عُمان  منذ عام 2011.

ولقد ساعد توافرعوامل الإبحار المثالية والجو المشمس الدافئ بالإضافة إلى حالة البحر المعتدلة في إختيار العاصمة العُمانية دون غيرها من مُدن وعواصم دول الشرق الأوسط لإستضافة إحدى الجولات الـ 6 للسباق.

وأشار سالم المعمري مدير عام الترويج السياحي في وزارة السياحة العُمانية في المؤتمر الصحفي الذي تم بحضور كل من الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الُعُمانية بول جريجوروفيتش وديفيد جراهام الرئيس التنفيذي لشركة إبحار عُمان أن إستضافة السلطنة لهذا الحدث جاء بعد جهد وعمل متواصلين من كل الأفراد العاملين في وزارة السياحة التي وضعت خطة للنهوض بالسياحة العُمانية منذ عام 2008.

وأضاف المعمري قائلا " نحن سعداء أن نعلن استضاقتنا لهذا الحدث بالتعاون مع لويس فويتون أميركا لأول مرة في تاريخ منطقة الشرق الاوسط " 

وتشارك العديد من الفرق العالمية من مختلف دول العالم في مسابقات كأس أمريكا التي سيتابعها عشرات الملايين من المشاهدين خلف شاشات التلفاز من أبرزها الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة والسويد بالإضافة إلى اليابان وفرنسا ونيوزلندا .

ويرى ديفيد جراهام المدير التنفيذي لشركة عُمان للإبحار أن إستضافة سلطنة عُمان لهذا الحدث الضخم يُعد أمراً هاماً للشعب العُماني الذي تعتبر الإبحار من أهم النشاطات الرياضية في الفلكلور العُماني .  

فيما أشار هارفي شيلر المفوض التجاري لكأس سباقات أميركا إلى مثالية الأجواء في سلطنة عُمان والتي ستضيف المزيد من الإثارة والمتعة على المنافسات.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أخبار الرياضة