«الوليد» يعلن مساندته للمملكة بخطوة جريئة

main image

صرح الأمير الوليد بن طلال اليوم، بأنه اتخذ عدة إجراءات لإيقاف التعامل مع إيران، ورفض طلب سفير إيران لمقابلته، إضافة إلى إلغاء أنشطة واستثمارات اقتصادية هناك.

كما نشر بن طلال، على حساب تويتر "رفضنا طلب سفير إيران للمقابلة، وأوقفنا رحلات شركة ناس من وإلى إيران، وألغينا دراسة كل المشاريع والاستثمارات في إيران".

المزيد | فيديو نادر للملك سلمان في عهد شقيقه فيصل

وكانت المملكة قد اتخذت قرارًا بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع إيران، بعد اعتداء متظاهرين على سفارة المملكة وقنصليتها هناك، وإشعال النيران فيهما.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال