جسر جوي بين جدة والرياض لتفعيل خدمة الطائرات الخاصة "بيرق"

main image
فى تطور جديد ومفاجأة تذهل السعوديين، أطلقت الخطوط الجوية السعودية، اليوم الثلاثاء ، خدمة جديدة للطيران تحت مسمى "البيرق"، والتى ستتيح لعموم المواطنين والمقيمين بالبلاد الاستفادة من خدمات المطارات والطائرات الخاصة، من خلال خدمات الحجز والسفر العادية.
 
وتعد هذه المرة الأولى التي تفتح فيها السعودية المطارات والصالات الخاصة أمام الجمهور، حيث كانت مقتصرة على مُلاك الطائرات الخاصة وكبار رجال الأعمال ممن يقومون بتأجير الطائرات الخاصة.
 
وتبدأ السعودية فتح المطارات الخاصة في كل من مدينتي الرياض (العاصمة) وجدة أمام الجمهور.
 
وتهدف المملكة من هذه الخطوة إلى تنمية سوق واقتصاد الطيران الداخلي، فضلاً عن تلبية الطلب المتنامي للمقاعد على الرحلات الداخلية التي تقدر بمليوني مقعد سنوياً.
 
مدير عام المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية، المهندس صالح الجاسر، أوضح أن خدمة البيرق هي شراكة بين المؤسسة وطيران السعودية الخاص، التي تقدم خدمات تأجير الطائرات وتشغيلها.
 
وأضاف الجاسر أن خدمة "البيرق" ستوفر جسراً جوياً جديداً بين الرياض وجدة (بوابة الحرمين الشريفين)، وذلك من خلال 12 رحلة يومية منتظمة في الاتجاهين، وذلك من خلال صالات الطيران الخاص في مطاري الملك عبدالعزيز بجدة والملك خالد الدولي بالرياض كمرحلة أولى".
 
وستكون إجراءات الحجز والسفر عبر الطائرات الخاصة متاحة للجميع بلا استثناء، وذلك عبر الحجز المباشر من خلال الموقع الإلكتروني للخطوط السعودية ومركز الاتصال الموحد.
 
الجاسر أفاد بأن الطائرة الواحدة تتسع لـ50 مقعداً، وبالتالي فإن عدد المقاعد التي سيتم طرحها من خلال خدمة "البيرق" تتجاوز 200 ألف مقعد سنوياً، وذلك برسوم قدرها 568 دولاراً للرحلة الواحدة، تتضمن الاستفادة من كامل الخصوصية لخدمات المطارات والطائرات الخاصة.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال