عطر "البارود" مستوحي من "بوتين"..أخر صيحات موسكو

main image
فلاديمير بوتين الرئيس الروسي من الشخصيات الجدلية التي يدور حولها خلاف كبير بين مؤيد ومعجب بشخصيته، وبين معترض على أسلوبه وتدخله في قضايا المنطقة بصورة فجة، ولكن الكثير من الروس وخاصة النساء الروسيات يعشقونه ويتعاملون على أنه نجم من نجوم هوليود، ونتيجة لذلك استغلت بعض الشركات تلك العلاقة بين بوتين والنساء، وأنتجت عطرا مستوحى منه.
 
ويتم بيع عطر الرجال المعروف باسم "العطر الأول للقادة" حالياً بأسواق موسكو مقابل 6000 روبل، حوالي 85 دولاراً.
 
 
وبحسب صحيفة "تليغراف" البريطانية تعرض الزجاجة السوداء للعطر صورة جانبية لبوتين وعنواناً "مستوحى من شخصية فلاديمير بوتين" – والغريب أن العبارة مكتوبة باللغة الإنجليزية، رغم نفور الرئيس الروسي من استخدام اللغة الإنجليزية في تسويق المنتجات.
 
وخلال تقديم العطر بمجموعة متاجر GUM في موسكو الخميس، وصفه مبتكر العطر فلاديسلاف ريكونوف بأنه "دافئ وقوي ومكتمل"، وقد نقلت وسائل الإعلام الروسية عن ريكونوف قوله: "إنه ناعمٌ وفي ذات الوقت قوي".
 
وتم إصدار العطر بكمية محدودة، حيث تم تصنيع 2000 عبوة فقط؛ ومن المقرر إصدار نسخة للنساء خلال العام القادم.
 
 
وبينما ذكرت وسائل الإعلام الروسية أن العطر يذكِّر بالغابة بسبب رائحة الصنوبر التي تفوح منه، مزح بعض المعلقين قائلين أن رائحته تشبه رائحة العقوبات، أو كما قال أحدهم، أنها تشبه رائحة "البارود والدماء والزيت".

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات