3 أمراض ستصيبك فور توقفك عن الرياضة

main image
تلعب التمارين الرياضية دوراً حيوياً وصحياً رائعاً في بناء جسمك وتشكيله بحيث يصبح أكثر عافية ونشاطاً وشكلاً جذاباً، كما لها عدد من التأثيرات الجانبية والتي تعتبر سلبية إذا تخليت عنها، والتي يعاني منها بعض الأشخاص فوراً. 
 
ويسمي الخبراء هذه الحالة بالانسحاب من التمارين، والتي قد تتسبب في عدد من الأضرار التي لن تلمحها في المرآة ببساطة.
 
1.       ارتفاع ضغط الدم
 
من المعروف أن الرياضة تساعد على خفض ضغط الدم، وما يحدث بعد أيام من عدم ممارسة الرياضة أن الأوعية الدموية والتي تكون قد اعتادت على دفق أبطأ مع نمط الحياة السابقة، تبدأ في الضخ بشكل مرتبك، مما يسبب التشنج في الشرايين والأوردة؛ مما يشوش قراءات الضغط الخاص بك. وفي غضون شهر من الممكن أن يهاجمك ارتفاع الضغط.
 
 
2.     ارتفاع معدل السكر في الدم
 
عادة، ما ترتفع نسبة الجلوكوز في الدم بعد تناول الطعام، ثم يعود للانخفاض مع امتصاص الأنسجة المحيطة للعضلات لهذا السكر واستهلاكه، ولكن بعد خمسة أيام من انقطاع الرياضة وتناول الحلويات لا يتم امتصاص هذه النسبة التي اعتاد الجسم عليها، فتتراكم ثم تبدأ بمهاجمتك، وقد يصيبك ذلك بمرض السكري.  
 
3.      شعور بالتعب أكثر مما سبق
 
بعد أسبوعين من توقف الرياضة، ستشعر بأنك تلهث بمجرد صعودك بضع درجات للصعود للأعلى. والسبب في ذلك هو انخفاض الأكسجين الموجود في العضلات، والذي تسببت بإيقافك الرياضة في تذبذب مستوياته، ولن يستطيع أن يدعمك عند القيام بأي مجهود ولو كان بسيطاً.

سمات

المزيد من لياقة