أكثر الأزواج رعباً وإجراماً في تاريخ البشرية (صور)

main image
12 صور
 أشهر الثنائيات القاتلة في التاريخ

أشهر الثنائيات القاتلة في التاريخ

أشهر الثنائيات القاتلة في التاريخ

أشهر الثنائيات القاتلة في التاريخ

 بوني باركر و كلايد برو

بوني باركر و كلايد برو

ميرا هيندلي و إيان برادي

ميرا هيندلي و إيان برادي

 ريتشارد لويب و نيثان لويب

ريتشارد لويب و نيثان لويب

ريموند فيرنانديز و مارثا بيك

ريموند فيرنانديز و مارثا بيك

كاريل فوجتا و تشارلز ستاركويزر

كاريل فوجتا و تشارلز ستاركويزر

كارلا هوملك و بول برناردو

كارلا هوملك و بول برناردو

التون كولمان وديبرا برون

التون كولمان وديبرا برون

فاي و راي كوبلاند

فاي و راي كوبلاند

ألفين و جوديث نيلي

ألفين و جوديث نيلي

جيرالد وشارلين

جيرالد وشارلين

قد تظن أن أفلام هوليود التي تتحدث عن وجود الأزواج المُرعبين الذين يقتلون الأطفال، أو يسرقون البنوك أو الأشخاص هي مُجرد قصص دِرامية، وليست موجودة قي الحياة الواقعية.
 
في الواقع أن تلك الأفلام السينمائية ليست من نسج خيال المؤلفين السينمائين، بل أخذت عن قصص حقيقية لأزواج يمتلكون باعاً طويلاً في عالم الجريمة. يعرض هذا التقرير أكثر الأزواج رُعباً وإجراماً في تاريخ البشرية.
1- بوني باركر وكلايد برو
 
 
لم يترُك هذا الثُنائي المُجرم أي بنك أو مؤسسة مالية أمريكية إلا سرقاها أثناء فترة الكساد الكبير التي كانت تمُر به الولايات المُتحدة في القرن الـ19.
 
ولقد قُتل الزوجان في كمين نصبته لهم الشُرطة الأمريكية، بعد أن تسببا بالحيرة للشُرطة الأمريكية للعديد من السنوات.
 
ولقد دفعت قصة بوني باركر وكلايد برو صُناع السينما الأمريكية لإنتاج العديد من المُسلسلات التلفزيونية والأفلام السينمائية، لعل أشهرها  الفيلم الذي أُنتج عام 1967 وقام بطولته كلٌ من وارن بيتي وفاي دوناي.
 
2- ميرا هيندلي وإيان برادي
 
 
ارتكب هذا الثُنائي أبشع جرائم قتل وخطف الأطفال في بريطانيا، بل إن الطب الشرعي أثبت أن هُناك 4 جُثث للأطفال الذين لاقوا حتفهم على يد الزوجين القاتلين، قد تعرضوا للاغتصاب قبل قتلهُم.
 
وبعد إلقاء القبض على الثُنائي السفاح اعترفت ميرا بأن جميع ضحاياهُم من الأطفال الذين تترواح أعمارهم بين الـ10 والـ15 عاماً.
 
ولقد أُرسل الزوجان ليقضيا بقية حياتهُما في مصحة للأمراض العقلية بعد إثبات الأطباء أنهما يُعانيان من أمراضٍ نفسية.
 
ولقد تم إنتاج مُسلسل درامي من جُزأين عن قصة حياة هذا الثُنائي المُختل عقلياً.
3 - ريتشارد لويب ونيثان لويب
 
 
كان هذا الثُنائي من أبناء الطبقة الراقية في الولايات المُتحدة الأمريكية، وفي أثناء دراستهما في جامعة شيكاغو الأمريكية.
 
وفي عام 1924 قام كلٌّ من ريتشارد وإيثان بخطف وقتل ابن عم ريتشارد  بوبي فرانكس، والذي كان يبلُغ 14 عاماً من عمره.
 
ولقد ألقت الشُرطة القبض عليهما، وأُرسلا إلى سجن جوليت قبل أن يلقي ريتشارد لويب حتفه على يد سجينٍ اّخر.
 
ولقد أنتجت هوليود فيلماً يحكي قصة حياة الثنائي عام 1948، ولقد حمل الفيلم اسم "الحبل".
 
4- ريموند فيرنانديز ومارثا بيك
 
 
كان لهذا الثُنائي الماكر طريقة فريدة من نوعها في استدراج ضحاياه من النِساء، حيث كان الزوجان يقومان بنشر إعلانات بأسماء رجال يبحثون عن شريك عاطفي؛ لتقوم الضحية بالاتصال والقدوم إلى المنزل؛ ليقوم الثُنائي بعد ذلك بسرقة الضحية وقتلها.
 
ولقد حُكم على هذا الثُنائي السفاح بالإعدام بواسطة الكرسي الكهربائي.
 
ولقد استلهمت 4 أفلام من أفلام الجريمة الأُسلوب الذي استخدمه الثُنائي في ارتكاب جرائمه.
 
5- كاريل فوجتا وتشارلز ستاركويزر
 
 
لقد دخل هذا الثُنائي عالم الجريمة في سن مُبكر جداً بعد أن كانا يعتقدان أنهما لابد أن يُصبحا مُجرمين ليكونا من الأغنياء، وكانت أول جريمة قتل يرتكبها هذا الثُنائي لرجل في محطة الوقود، وكان عُمر تشارلز وقتها 16 عاماً بينما لم يكُن عُمر كاريل يتجاوز الـ13 ربيعاً.
 
ولقد كانت قتل أُم كاريل هي اّخر جريمة  قتل له قبل أن يُعدم بينما سُجنت كاريل مدى الحياة. 
 
ولقد كتب مؤلف أفلام العُنف والجريمة كوينتين تارانتيو فيلماً يُسمى "قتلة بالفطرة" يحكي قصة حياة هذا الثُنائي القاتل.
 
6- كارلا هوملك وبول برناردو 
 
 
 
جمعت الثُنائي علاقة عاطفية غريبة سُرعان ما تحولت إلى هوس جنسي؛ حيث اعتقد الثُنائي أنهما يجب أن يُقدما قُرباناً عبارة عن ذبح فتاة عذراء.
 
ولقد قتل الثُنائي العديد من الفتيات الصغيرات؛ بسبب هذا الهوس الجنسي الذي أصابهما؛ حتى وصل الأمر بتضحية كارلا بشقيقتها الصُغرى البالغة من العُمر 15 عاماً.
 
ولقد ألقت الشُرطة القبض على الثُنائي، وصدر حُكم الإعدام بحق بول، بينما نالت كارلا حُكماً مُخففاً؛ حيث قضت 12 عاماً في السجن بأن اعترفت بما قامت به هي وشريكها بول برناردو.
 
ولقد أُنتج فيلم حمل اسم كارلا عام 2006 يحكي قصة حياة الثُنائي المُختل.
7- التون كولمان وديبرا برون 
 
 
كان التون مجرماً بالفترة، فلقد وُجهت بحقه 6 تُهم اغتصاب، وهو مايزال في الـ19 من عُمره، فلقد كان لديه هوس جنسي لا ينتهي.
 
وحين جمعت علاقة عاطفية بين التون وديبرا سافرا  إلى جميع الولايات الغربية في الولايات المُتحدة الأمريكية، وقتل الثُنائي 10 أشخاص، وقاما بـ14 عملية سطو مُسلح.
ولقد حُكم على الثُنائي بالإعدام عن طريق الحقن بالمواد السامة.
 
وبالرغم من عدم وجود أفلامٍ دِرامية تروي قصة حياة الثُنائي القاتل إلا إن هُناك العديد من الأفلام الوثائقية، التي تعرض أهم القضايا في ملفات شرطة المباحث الفيدرالية الـFBI . 
 
8- فاي وراي كوبلاند 
 
 
امتلك هذا الثُنائي مزرعة في ولاية ميسوري الأمريكية، ولقد كان هذا الثُنائي يقوم بقتل أي شخص تائه يأتي به حظه العسِر للسؤال عن الطريق.
 
وعِند مُداهمة الشُرطة لمزرعة الزوجين وجدوا عظاماً لعشرة أشخاص، تم قتلهم وتُركوا ليتحللوا.
 
وحُكم على فاي وراي بالإعدام بعد أن وُجِدَا مُذنبين بالتهم الموجهة إليهما، ولقد تم إنتاج مسرحية دِرامية باسم "المُساعدة الزائفة" تتناول قصة حياتهما.
 
9- ألفين وجوديث نيلي
 
 
شهِد عام 1982 أول جريمة قام بها ألفين وجوديث في ريفربند مول، ولقد كانت ضحيتهما التالية فتاة تبلُغ من العُمر 13 عاماً فقط بعد أن تم اغتصابها ثم قتلها.
 
ولقد أوقعت الشُرطة بالثُنائي عن طريق إحدى الضحايا التي حالفها الحظ، ونجحت بالهروب وحُكم على ألفين بالسجن مدى الحياة بينما حُكم على جوديث بالإعدام لتُصبح أصغر امرأة في الولايات المُمتحدة تنال هذا الحُكم عن عُمر ناهز الـ 19 عاماً فقط .  
 
وتم تصنيف الثُنائي  في المركز رقم 22 في قائمة أخطر السفاحين فتكاً الخاصة ببرنامج "جريمة الحقيقة"  التلفزيوني. 
 
10- جيرالد وشارلين 
 
 
تقابل الثُنائي العجيب خلال لعبة البوكر وجمعت بينهُما علاقة عاطفية انتهت بحمل شارلين.
 
وعندما أصبحت شارلين غير قادرة على تلبية احتياجات جيرالد الجنسية بسبب حملها انتهى بها الأمر إلى البحث لشريكها على فتيات لإشباع رغباته الجنسية، ولكن الأمر تطور فلم يعُد مُقتصراً على الجنس فقط، فلقد قتل الثُنائي العديد من الفتيات بعد أن تم اغتصابهن من قِبل جيرالد.
 
سخرية القدر هي التي أوقعت هذا الثُنائي العجيب فبعد أن كبِرت ابنتهما اعتدى عليها والدها، وهو الأمر الذي دفعها إلى إبلاغ الشُرطة بكُل الجرائم التي اقترفها والداها.
 
وعوقب جيرالد بالسجن مدى الحياة، بينما نالت شالرين أحكاماً مُخففة بعد اعترافها بارتكابها للتُهم الموجهة إليها.
 
تم تناول قصة الزوجين في العديد من الأفلام الوثائقية مثل برنامج "الأزواج القاتلين" وبرنامج "القتل الوحشي".

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات