بالصور| السعودية تبني أعلى برج في العالم في 2018

main image
6 صور

برج المملكة يقع بمدينة جدة في السعودية، وتم الإعلان عن المشروع سابقاً في 17 سبتمبر 2007، من قبل شركة المملكة القابضة المملوكة للأمير الوليد بن طلال، وهو ناطحة سحاب تحت الإنشاء، مخطط أن تكون الأطول في العالم عند انتهائها في عام 2018. 

 

والمشروع إذا تم بناؤه كما خُطط له، سيكون الأعلى في العالم. أيضاً سيصبح أول بناية في العالم تصل إلى نقطة الكيلو متر. البرج كان من المخطط ان يصل إلى ارتفاع 1.6 كيلو (1 ميل)، لكن بسبب التضاريس وحالة الأرض المقام عليها المشروع حالت دون ذلك، ويقدر أن يكون ارتفاعه 1000 متر (كيلومتر). البرج، والذي يقوم عليه المعماري أدريان سميث، يتضمن العديد من الميزات الفريدة الهيكلية والجمالية التي ستبهر العديد من رواد مدينة جدة في حال الانتهاء من المشروع كلياً.

 

ويبنى البرج ضمن مشروع جدة العملاق، الذي يتميز بموقعه في منطقه إستراتيجية على البحر شمال مدينة جدة، وسيضم المشروع برجاً شاهق الارتفاع ومتعدد الاستخدامات (سكن، مكاتب، فندق خمس نجوم، مركز للتسوق، أعلى برج مراقبة). كما سيشمل المشروع منطقة سكنية بمساحة إجمالية قدرها مليونان ونصف متر مربع، ومناطق إضافية للتسوق بمساحة قدرها 470 ألف متر مربع، ومنطقة تعليمية بمساحة تقدر بـ150 ألف متر مربع، ومناطق للمكاتب التجارية تقدر مساحتها بـ800 ألف متر مربع، أما ما تبقى من الأرض فسيشمل مناطق للترفيه والسياحة والفنادق ذات النجوم الأربع، بالإضافة إلى منتجع سياحي راق، كل هذا في مدينة واحدة سميت باسم البرج "مدينة المملكة".

 

الجدول الزمني:

- مايو 2008، تم فحص التربة في المنطقة لقطع الشك حول ما إذا كان الموقع المقترح يمكن أن يدعم ناطحة سحاب تصل إلى الارتفاع المقترح وهو (أكثر من ميل).

- مارس 2010، تم اختيار المعماري أدريان سميث، ليقود دفة هذا المشروع، والذي سابقاً (لم يرد أن يدخل في مشاريع البنايات العالية جداً التي تصل أحياناً إلى 1 كيلو متر).

- أكتوبر 2010، وقعت شركة المملكة القابضة اتفاقية تطوير مع شركة إعمار العقارية.

- آذار ونيسان 2011، ذكرت عدة وكالات أنباء من مصادر غير موثوقة أنه تمت الموافقة على تصميم البرج، وأن ذلك سيتكلف حوالي 30 مليار دولار أمريكي (ر.س 112.5 مليار ريال)

- في فبراير 2014، تم الإنتهاء من البناء الأساسي لما سيكون عليه أطول مبنى في العالم، برج المملكة في جدة، حيث تم إنشاء ركائز طويلة بلغ عددها 270 ركيزة، لتكون الأساس الأرضي للبرج. وتشمل الركائز التي تم الحفر لها لأعماق تتراوح بين 50 و154 م تحت سطح الأرض بأقطار مختلفة؛ لتثبيت أعمال الإنشاءات الأساسية للبرج.

 

ومن المقرر الانتهاء من المشروع عام 2016، وتتكفل شركة القابضة بصناعة هيكل البرج، وأساساته شركة سابك السعودية المختصة بصناعة الحديد ومشتقات البناء. سيتم صناعة ثلاثة مليارات قطعة هيكلية للبرج، وتعاقدت شركة القابضة مع شركة سابك بعقد قدره ملياران وخمسة وستون مليون ريال سعودي.

 

جدير بالذكر أن برج خليفة في دبي هو أطول مبنى في العالم، ولكنه قد يجرد من لقب الرقم القياسي المُدرج في "غينيس" لأطول المباني في العالم، إذا نجحت المملكة العربية السعودية في خططها لبناء برج جدة، وهو احتمال بات أكثر واقعية، بعدما خُصصت أموال للمشروع قيمتها مليار و23 مليون دولار.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال