صور| أشهر الثنائيات الفنية في تاريخ السينما العربية

main image
23 صور
صور| أشهر الثنائيات الفنية في تاريخ السينما العربية

صور| أشهر الثنائيات الفنية في تاريخ السينما العربية

‏1-‏	حسن البلام وعبد الناصر درويش

‏1-‏ حسن البلام وعبد الناصر درويش

‏2-‏	حسن يوسف وسعاد حسني

‏2-‏ حسن يوسف وسعاد حسني

‏3-‏	نجلاء فتحي ومحمود ياسين

‏3-‏ نجلاء فتحي ومحمود ياسين

‏4-‏	هيا الشعيبي وطارق العلي

‏4-‏ هيا الشعيبي وطارق العلي

‏5-‏	هند أبي اللمع وعبد المجيد مجذوب

‏5-‏ هند أبي اللمع وعبد المجيد مجذوب

‏6-‏	كارين رزق الله وفادي شربل

‏6-‏ كارين رزق الله وفادي شربل

‏7-‏	فيفيان أنطونيوس وبديع أبو شقرا

‏7-‏ فيفيان أنطونيوس وبديع أبو شقرا

‏8-‏	ناصر القصبي وعبدالله السدحان‏

‏8-‏ ناصر القصبي وعبدالله السدحان‏

‏9-‏	سامية جمال وفريد الأطرش

‏9-‏ سامية جمال وفريد الأطرش

‏10-‏	عماد حمدي وفاتن حمامة

‏10-‏ عماد حمدي وفاتن حمامة

‏11-‏	سعاد عبدالله وحياة الفهد

‏11-‏ سعاد عبدالله وحياة الفهد

‏12-هند أبي اللمع وعبد المجيد مجذوب

‏12-هند أبي اللمع وعبد المجيد مجذوب

‏13-عصام بريدي وباتريسيا نمور

‏13-عصام بريدي وباتريسيا نمور

‏14-بيتر سمعان وريتا برصونا

‏14-بيتر سمعان وريتا برصونا

‏15-سيرين عبد النور ومكسيم خليل

‏15-سيرين عبد النور ومكسيم خليل

‏16-يسرا وعادل إمام

‏16-يسرا وعادل إمام

‏17-لبلبة وعادل إمام

‏17-لبلبة وعادل إمام

‏18-شادية وصلاح ذو الفقار

‏18-شادية وصلاح ذو الفقار

‏19-سعد الفرج وعبدالله السدحان

‏19-سعد الفرج وعبدالله السدحان

‏20-ناصر القصبي وعبد الحسين عبد الرضا

‏20-ناصر القصبي وعبد الحسين عبد الرضا

‏21-شادية و إسماعيل يس

‏21-شادية و إسماعيل يس

‏22- سعد الفرج وعبد الحسين عبد الرضا

‏22-سعد الفرج وعبد الحسين عبد الرضا

وُجدت الثنائيات الفنية منذ وجود السينما والتلفزيون، وكانت سبباً في نجاح أعمال على حساب أعمال أخرى؛ لأن الجمهور يفضل مشاهدة نجميه المفضلين في عمل واحد، انطلاقاً من اعتقاده بأن ما يجمع بينهما على الشاشة يجمع بينهما في الحياة أيضاً.

ولأن وصفة "الثنائية" أثبتت جدواها، عرف المنتجون كيف يستغلون "ضعف" المشاهد أمام "الكوبلات" الفنية، حيث قدمت الشاشتان الكبيرة والصغيرة مجموعة من الأعمال الناجحة التي ترتكز على قصص حب ملتهبة بين بطلين، يعترض حبهما الكثير من الأشرار والمكائد، ثم لا تلبث أن تنتهي بزواجهما.

وفيما يلي أبرز الثنائيات الفنية في تاريخ السينما والتليفزيون العربيين، ولا تنسَ أن تتصفح الصور بالأعلى.

الثنائيات الخليجية

برزت في الخليج ثنائيات فنية عدةً، ولكن معظهما انتهى بالخلافات. ولعل أبرز تلك الثنائيات تجربة الثنائي الكويتي عبدالحسين عبدالرضا وسعد الفرج، والفنانة سعاد عبد الله وحياة الفهد، الذين قدموا على امتداد مسيرتهم أعمالاً متميزة لا تُنسى.

في فترة لاحقة امتدت "الثنائيات" من الكويت إلى السعودية، متمثلةً في ناصر القصبي وعبدالله السدحان في مسلسل "طاش" والتي انتهت بعد عشرين عاماً بـ"طاش 18".

الثنائية الكويتية السابقة بين عبدالحسين عبدالرضا وسعد الفرج، والسعودية بين ناصر القصبي وعبدالله السدحان، تداخلت فيما بينها عندما تشارك عبدالحسين مع القصبي من خلال مسلسل "أبو الملايين"، وعبدالله مع سعد الفرج من خلال مسلسل"هذا أنا".

خلافات حياة الفهد وسعاد عبدالله، أدت إلى انقطاع العمل المشترك بينهما لمدة 13 عاماً، ثم عادتا وتشاركتا مجدداً منذ بضعة أعوام في مسلسل "البيت بيت أبونا".

الثنائي فايز المالكي وحسن عسيري استمرا كثنائي لسنوات طويلة، من خلال مسلسل "بيني وبينك" الذي قدّم منه أربعة أجزاء. ولقد عرض أول مواسمه في  رمضان 2007، ثم أتبع بموسم ثان في رمضان 2008، وثالث في العام 2009، لكن في الجزء الرابع في العام 2010 تم استبعاد النجم فايز المالكي، وحلّ مكانه حبيب الحبيب؛ بسبب مشاكل المالكي وعسيري.

ثنائية هيا الشعيبي وطارق العلي من خلال برامج المسابقات الرمضانية، قضت عليها مسرحية "تحت الصفر" ووصلت الأمور بينهما إلى القضاء والمحاكم.

بعد انقطاع استمر خمس سنوات، عاد الثنائي حسن البلام وعبدالناصر درويش كثنائي من خلال مسلسل"حارش ووارش". وكان حسن البلام قد شكل أيضاً ثنائية ناجحة مع داوود حسين في الكثير من الأعمال أبرزها مسلسل "قريعان" ولكن ثنائيتهما انتهت بالخلاف أيضاً.

ثنائيات السينما المصرية

شكل تامر حسني وشيرين عبدالوهاب ثنائية ناجحة في الغناء، ولكنها لم تكن كذلك في التمثيل، ولم تحقق النجاح الذي حققه تامر حسني مع مي عز الدين في الأجزاء الثلاثة من فيلم "عمر وسلمى".

عادل إمام ويسراً شكلاً ثنائياً ناجحاً في كل الأفلام التي جمعت بينهما، ومن بعدها اختار عادل أمام الممثلة لبلبة وشكل معها ثنائياً مميزاً في السينما كما في التلفزيون.

الثنائيات اللبنانية

 في لبنان، يعتبر ‏ثنائي هند أبي اللمع وعبدالمجيد مجذوب أشهر ثنائي عرفته الشاشة الصغيرة، ومن بعدهما كرت سبحة "الثنائيات الناجحة" في أعمال ومسلسلات كوميدية ودرامية مختلفة.

من بين الثنائيات الناجحة في لبنان تلك التي شكلها بيتر سمعان مع ريتا برصونا، في مسلسل "غنوجة بيّا"، والتي دفعت بشركة "رؤى برودكشن" إلى تحويل الحلقة الأخيرة منه إلى فيلم سينمائي، حقق عند عرضه إيرادات عالية في دور السينما اللبنانية، ثم ما لبث أن اجتمع هذا الثنائي في فترة لاحقة في مسلسل "دكتورة هلا" تلبية لرغبة المشاهدين.

الفنانة فيفيان أنطونيوس، خاضت تجربة الثنائيات مع أكثر من فنان، ولكن الأبرز بينها كانت مع الفنان بديع أبو شقرا، والتي انتقلت من التلفزيون إلى السينما من خلال فيلم "أحبيني"، كما قدمت تجارب ثنائية ناجحة مع يورغو شلهوب وباسم مغنية.

فادي شربل وكارين رزق الله، يشكلان ثنائياً من نوع آخر، فهما متزوجان على الشاشة كما في الواقع. ولقد بدأت ثنائيتهما الفنية بمسلسل "مراتي وأنا" الذي استمر عرضه لمدة عشر سنوات على الشاشة، بعد  نجاح سكتش "لماذا؟" الذي  يحكي قصة ثنائي متزوج والمشاكل التي يواجهها.

باتريسيا نمور وعصام بريدي، ثنائي تمثيلي تقاسم بطولة مسلسل "آدم وحواء"، واللافت في تجربتهما أنهما كانا الممثلين الوحيدين في العمل، ولقد تم اختيارهما من بين 300 شخص خضعوا للكاستينغ، بسبب انسجامهما كـ"كوبل"، مما ساعد على استمرار عرض البرنامج لثلاث مواسم متتالية.

سيرين عبدالنور ومكسيم خليل، بالرغم من أن كل منهما يعمل بشكل مستقل، إلا أن نجاحهما كثنائي كان لافتاً في مسلسل "روبي"، كما أنهما اجتمعا مرة أخرى  في مسلسل "سيرة حب".

ثنائيات الأسود والأبيض

في زمن الأسود والأبيض التقت شادية بإسماعيل يس في حوالي 23 فيلماً، وكان أول لقاء بينهما في فيلم "كلام الناس" عام 1949 ، واستمر التعاون بينهما مثمراً لمدة خمس سنوات؛ قدما خلالها أفضل أفلامهما من بينها "في الهوا سوا" و"حماتي قنبلة ذرية" و"مغامرات إسماعيل يس" و"الظلم حرام" و"الحقوني بالمأذون".

كما كونت الفنانة شادية مع الفنان الراحل صلاح ذو الفقار ثنائياً فنياً خفيف الظل، توّج بزواج استمر بضع سنوات. كانت بداية التعاون بينهما في فيلم "عيون سهرانة"، وفي العام1965 التقيا في فيلم "أغلى من حياتي"،  تلاه "مراتي مدير عام"، ثم "عفريت مراتي" وأخيراً "لمسة حنان" في العام 1971.

حوالى 18 فيلماً التقت فيها الفنانة فاتن حمامة بالفنان الراحل عماد حمدي. أول لقاء بين العملاقين حصل عام 1949 من خلال فيلم "ست البيت". أما اللقاء الأخير فكان عام 1971 من خلال فيلم" الخيط الرفيع"، وبينهما قدما مجموعة من الأفلام التي تعتبر علامات في تاريخ السينما العربية، من بينها: "أنا الماضي"، "المنزل رقم 16"، و"بين الأطلال".

اجتمعت الفنانة الاستعراضية سامية جمال مع الموسيقار فريد الأطرش في معظم أعمالهما الناجحة. وهما اشتركا معاً في بطولة 6 أفلام غنائية استعراضية هي: "حبيب العمر" و"أحبك أنت" و"عفريتة هانم" و"آخر كدبة" و"تعالَ سلم"  و"ما تقولش لحد"، وهو آخر أفلام عزيزة أمير قبل وفاتها.

بالرغم من أن الفنانة الراحلة سعاد حسني وقفت أمام معظم نجوم السينما المصرية، إلا أنها نجحت بشكل خاص مع الفنان حسن يوسف من خلال مجموعة من الأفلام الخفيفة التي قدماها معاً في مرحلة مبكرة من حياتهما الفنية. أشهر أفلامهما "ما فيش تفاهم" و"صراع الملائكة" و"العزاب الثلاثة" و"حكاية جواز" و"الثلاثة يحبونها" و"المغامرون الثلاثة" و"شقة الطلبة" و"اللقاء الثاني" و"حكاية 3 بنات" و"الزواج على الطريقة الحديثة" و"نار الحب" و"شيء من العذاب" و"فتاة الاستعراض".

اشتهر الثنائي العاطفي نجلاء فتحي ومحمود ياسين بأفلامهما ذات الطابع الرومانسي، حتى إنهما أصبحا معاً رمزاً للرومانسية. من أشهر أفلامهما "أختي" و"شباب يحترق" و"حب وكبرياء" و"الشيطان امرأة".

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير