لماذا يتحول لون البشرة للأخضر بعد ارتداء الجواهر المقلدة؟ 

main image

هل تساءلت يوما عن السر وراء البقع الخضراء المزعجة التي تتركها الإكسسوار المقلد على بشرتك؟ وفقًا لموقع reader's digest تتمحور الأسباب في 3 نقاط. 

1- الجواهر المقلدة مصنوعة من مادة النحاس والذي يتفاعل مع البشرة ويتأكسد ليصبغ بشرة الجلد باللون الأخضر في مكان ارتداء القلادة أو الأسورة أو الخاتم.

2- يتسبب معدن النحاس في إصابة بعض الأشخاص بالحساسية الجلدية مقارنة بالمعادن عالية الجودة كالذهب الخالص أو البلاتين.

3- لا ينطبق الأمر فقط على النحاس فقد تتعرض تترك بعض الإكسسوارات الذهبية أو الفضية علامات خضراء على الجلد لكونها نادرا ما تصنع من الذهب أو الفضة الخالصة وغالبا ما يضاف إليها النيكل أو النخاس القابلان للأكسدة والتفاعل مع البشرة.

اكسسوارات مقلدة

وبرغم العلامة الخضراء المزعجة فإنها تختفي في غضون ساعات ويستمر الأمر لمدة أطول مع زيادة تعرق البشرة، وينصح خبراء الموضة ببعض الخطوات لتفادي صباغة بشرتك باللون الأخضر عقب ارتداء إكسسوارك المفضل، وجاءت كالتالي:

-تخزين الجواهر في بيئة جافة وتجنب ارتدائها في الأيام الحارة التي يزيد فيها التعرق.

-تفادي ارتداء الجواهر عند غسل اليدين بالماء والصابون أو النزول بحمامات السباحة.

-ينصح بشراء الجواهر المصنوعة من الألمنيوم المقاوم للصدأ أو المصنوعة من المعادن الثمينة كالفضة الخالصة والذهب.

-طلاء الجزء الملابس للبشرة من الجواهر بطلاء أظفار شفاف.

-التنظيف الدوري للجواهر وإزالة الأوساخ الزائدة.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من السيد الأنيق