بجوائز 300 ألف ريال.. ما تحدي «الهوماثون» لمواجهة كورونا؟

main image
أعلن الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز؛ عن إطلاق مسابقة باسم «تحدي الهوماثون»، وهو تحدٍّ عن بُعد للمشاركين من دول الشرق الأوسط لإيجاد حلول للتحديات التي خلقها فايروس كورونا المستجد «COVID 19» على مستوى الأفراد، والمجتمعات، والاقتصاد، والأداء الحكومي في العالم العربي.

تحدي الهوماثون 

وأوضح الاتحاد أن هذا التحدي يشمل 8 مجالات رئيسية، وهي «الخدمات الحكومية الرقمية، التقنية المالية، التعليم، الصحة، العمل عن بعد، الخدمات اللوجستية، التجارة، والترفيه».
 
ومن المقرر أن تجري فعاليات التحدي خلال الفترة من 19 إلى 25 من أبريل، مع إتاحة الفرصة للمبرمجين من داخل السعودية والدول العربية للتنافس للحصول على جوائز تبلغ قيمتها الإجمالية 85 ألف دولار؛ أي ما يعادل أكثر من 300 ألف ريال سعودي.

جوائز تحدي الهوماثون

وأكد الاتحاد أنه سيتم تقسيم الجائزة على أفضل ثلاثة حلول برمجية وتقنية بواقع  50 ألفاً للأول، و25 ألفاً للثاني، و15 ألفاً للثالث.
 
وتجرى فعاليات التحدي افتراضياً بمشاركة محكمين دوليين من كبريات الشركات التقنية العالمية بهدف إظهار حلول برمجية وتقنية نوعية للمساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا.
 
وبحسب البيان فإنه من المقرر أن تكون مخرجات الهوماثون موجهة للحكومات والشركات والمجتمعات في العالم العربي، بما يعزز ويوفر حلول العمل عن بعد، وروابط الصلة بين المطورين في العالم العربي، وسيكون تأثير الحلول المقدمة على المجتمعات العربية شرطاً أساسياً للمشاركة في التحدي الذي يستمر لمدة 7 أيام، على أن تكون تلك الحلول على شكل «software, Hardware، pos».
 
ويمكن للراغبين في التسجيل للمشاركة في التحدي الدخول عبر هذا الرابط ابتداءً من اليوم حتى السبت الموافق 18 من أبريل الجاري.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال