مدير مجموعة فنادق أكور مكة ينال لقب "قائد قطاع الضيافة لهذا العام"

main image

حاز المدير الإداري لمجموعة فنادق أكور مكة، علاء الدين صالح؛ جائزة "قائد قطاع الضيافة لهذ العام،" وذلك في حفل توزيع جوائز الشرق الأوسط للضيافة 2019 الذي أُقيم مؤخراً في مركز دبي المالي العالمي.

وكُرِّم في الحفل أبرز الفنادق والمشاريع والأفراد في قطاع الضيافة والسياحة في الشرق الأوسط. ويتم اختيار المرشحين لجائزة قائد الضيافة للعام من بين كبار العاملين في قطاع الضيافة ممن قدموا أداءً استثنائياً في قطاع الضيافة وأظهروا صفات المبادرة والقيادة بما يعزز ويطور أداء وسمعة فنادق أكور في مكة.

وتعليقاً على حصوله على الجائزة قال السيد علاء الدين صالح خلال الحفل: "أود أن أشكر جميع المنظمين والقائمين على الحفل الخاص بجوائز الشرق الأوسط للضيافة على هذا التقدير. هذه الجائزة هي تكريم لكامل أفراد الفريق المكون من 2,500 زميل وموظف. واجهنا في فنادق أكور في مكة العديد من التحديات والصعوبات التي تخطيناها بمساعدة قسم  الموارد البشرية، وبناءً على تعاون استثنائي بين أفراد الفريق في أكثر الظروف صعوبة. إن الانفتاح على الأفكار الجديدة والتعلم الدائم والنهج العملي التشغيلي هي في رأيي وصفة للنجاح في قطاع الضيافة اليوم. هذا التتويج سيعطينا دفعاً إضافياً لتقديم وتحقيق المزيد من الإنجازات في السنة الجديدة". 

وقد حقق علاء الدين صالح تميزاً مرموقاً خلال 28 عاماً من الخبرة في مناصب قيادية وإدارية رئيسية في عدد من المدن التي يأتيها الزوار من جميع أقطار الأرض؛ فخلال الفترة من عام 1989 إلى 2004 شغل صالح مناصب مختلفة في قطاع الضيافة مع فنادق دولية كبرى في جميع أنحاء شمال أفريقيا وفرنسا وتركيا وإندونيسيا وتايلاند واليونان وجزر البهاما والولايات المتحدة الأمريكية، قبل ترقيته إلى منصب قيادي تنفيذي في فنادق أكور بمصر في عام 2007، ثم إلى مدير عام للمجموعة في جنوب المغرب. وانضم بعد ذلك إلى فنادق أكور في مكة في عام 2017 ليشغل منصب المدير الإداري للمجموعة التي تضم أكثر من 5000 غرفة فندقية بـ22,000 سرير و2500 موظف.

وتشمل مجموعة فنادق أكور مكة أربعة فنادق هي: ساعة مكة فيرمونت، وقصر مكة رافلز، وسويس أوتيل المقام مكة، ومكة سويس أوتيل. وتتميز هذه الفنادق بتنوع وحداتها؛ حيث تضم غرفاً وأجنحة وشققاً فندقية وأدواراً ملكية وفللاً تناسب متطلبات الضيوف من مختلف الجنسيات والأذواق. وتضم المجموعة 16 مطعماً من بينها مطعم سعودي من فئة خمس نجوم، تبعد 250 متراً فقط عن الحرم المكي الشريف والكعبة المشرفة، وتقدم هذه المطاعم أكثر من مليوني وجبة طعام كل عام.

وحققت الفنادق التي يديرها علاء الدين صالح أداءً متميزاً وتفوقاً على الفنادق في المنطقة نفسها. وساعد، هو وفريقه، على رفع درجة تصنيف الفنادق داخل مكة المكرمة، وحافظ على بقاء فنادقه ضمن المراكز الثلاثة الأولى في موقع Trip Advisor شهراً بعد شهر. 

كما قام علاء الدين مؤخراً بالتعاون مع الهيئة الملكية في العلا للعام الثاني على التوالي لاستئناف إدارة وتشغيل المخيم الشتوي "الوادي". وكان "مهرجان شتاء طنطورة" الذي عقد في المخيم فعالية فريدة من نوعها في محافظة العلا، التي تعد موطناً لآثار مدهشة مدرجة ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي في الجزء الشمالي الغربي من المملكة العربية السعودية، بوصفها جزءاً من رؤية المملكة العربية السعودية 2030. وقد استقبل المخيم في العام الأول 37,000 ضيف من 72 دولة، واستضاف عائلات ملكية دولية ورؤساء دول ومشاهير. 

سمات

المزيد من سفر وسياحة