كورونا يجبر عالم الرياضة على التخلي عن 3 عادات

main image
4 صور
)كورونا يجبر عالم الرياضة على التخلي عن 3 عادات

)كورونا يجبر عالم الرياضة على التخلي عن 3 عادات

البصاق

البصاق

رمي المناشف

رمي المناشف

مصافحة الجمهور والتوقيع التذكاري على متعلقاتهم

مصافحة الجمهور والتوقيع التذكاري على متعلقاتهم

في ظل الكثير من الإجراءات الصارمة التي فرضها فيروس كورونا على العالم خوفًا من انتشار العدوى، كان له أيضًا تأُثير قوي في القضاء على ثلاث عادات في عالم الرياضة.

عادات تخلى عنها عالم الرياضة

ومن بين أشهر العادات التي سيساهم فيروس كورونا في التخلص منها بعد عودة الحياة إلى طبيعتها، هي البصاق الذي كان مرافقًا لبعض اللاعبين خاصة في لعبة الكريكيت.
 
وبالرغم من أن هذه العادة كانت مرافقة لممارسي هذه اللعبة، إلا أنها ستصبح من الماضي بمجرد عودة المنافسات خوفًا من انتقال العدوى.
 
وإحدى أخطر العادات التي تعتبر وسيلة لنقل عدوى فيروس كورونا، هي عادة رمي المناشف لدى لاعبي التنس والتي تكون مليئة بالعرق والدموع والدماء في بعض الأحيان.

كورونا يقضي على هذه العادات

ويتعين على بعض الفتيات والفتيان جمع هذه المناشف واستبدال أخرى نظيفة بها إلى جانب مهمة تزويدهم بالكرات، إلا أن هذا الأمر لابد أن يختفي من هذه الرياضة لحماية هؤلاء من انتقال العدوى لهم.
 
وهو ما حدث بالفعل في مارس الماضي عندما كان الفيروس في بداية انتشاره، حيث تم إجبار عاملي جمع الكرة على ارتداء قفازات مع وضع السلال بجانب اللاعبين من أجل وضع مناشفهم بها، وهو ما شهدته مباراة في كأس ديفيس بين اليابان والإكوادور.
 
أما العادة الثالثة التي سيتم التخلي عنها فهي المصافحة بين اللاعبين ومشجعيهم وما يتبعها من توقيع على متعلقاتهم الشخصية والتقاط الصور معهم لتجنب انتقال العدوى.
 
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أخبار الرياضة