البصمة الوراثية تحطم حلم والدّي «نسيم حبتور».. أين هو فقيدهم؟

main image
خيب فحص البصمة الوراثية لوالدّي «نسيم حبتور» مع الشاب طلال الآمال بعد ظهور النتائج اليوم غير مطابقة لذويه بعد سحب 6 عينات منهم.

نتيجة البصمة الوراثية في قضية نسيم حبتور

وتعود القصة إلى فقدان الطفل «نسيم حبتور» قبل أكثر من 20 عاماً بكورنيش الدمام بعد استدراج سيدة له، إلى أن طرأ تطور في القضية بسحب العينات لفحصها مع الشاب الذي تزايدت الآمال بأن يكون هو فقيد الأسرة المكلومة.

آمال تحطمت بنتيجة التحليل

وبالفعل تم سحب ثلاث عينات وإرسالها إلى الرياض، وأخرى مثلها لفحصها بالدمام، وذلك بعد توسع دائرة الاختطاف من قِبل المتهمة التي اشتُهرت إعلامياً باسم سيدة الدمام.
 
ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن؛ حيث جاءت النتيجة بعدم نسب الشاب طلال لأسرة حبتور، ويظل فقيدهم في مكان غير معلوم عنهم حتى الآن على آمل اللقاء به في يوم ما.
 

كل ما هو مميز تجدونه على و

لمشاهدة أجمل صور وفيديوهات الأناقة والمنوعات زوروا  و

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال