سألنا السعوديين: #ماذا_يغضب_الفتاة.. اعرف إيش كان ردهم

main image
فتح رواد موقع التواصل الاجتماعي مجالاً للتناقش حول أكثر ما يغضب الفتيات، وتبادل الرجال الحديث حول أكثر الأشياء التي قد تغضب النساء، ويفعلها البعض دون أن يشعر، أو حتى بقصد من بعضهم، ولكنهم حاولوا التركيز عليها ومحاولة الابتعاد عنها. 
 
وأثار البعض جدلاً حول تلك الأشياء، ولكن ذكر تلك الأشياء التي تغضب الفتيات، كان درساً جيداً لهؤلاء المقبلين على الزواج أو الخطبة أو حتى علاقة عاطفية قبل الدخول بخطوة رسمية، فيمكنهم تلافي بعض النقاط التي ذكرها النشطاء عبر التغريدات التي انهالت على وسم «#ماذا_يغضب_الفتاه»، وإليكم أبرز تلك التغريدات: 

غردت سارة حول الوسم، بتغريدة ذكرت فيها أكثر ما يغضب الفتاة من وجهة نظرها: «أكثر ما يغضبها هو الإهمال؛ أن لا يهتم لمشاعرها وأحاسيسها، أن يُشعرها بأنه لا يبالي بها، وأن وجودها في حياته من عدمه لا يهمه.. هنا تبدأ المرأة بالانسحاب؛ لعل غيابها يُذكره».

في ما غرد وسيم الزهراني، أحد رواد تويتر، على الوسم، قائلاً: «#ماذا_يغضب_الفتاه اللي يغضبها إني قلت لن أقبل من الزواج بك إلا بـ3 ملايين دولار، وفله في المالديف، وفله النرويج، ويمكن يمكن يمكن أقبل ويمكن لا.. أفكر».

وغردت نجوي، إحدى رواد تويتر على الوسم، قائلة: «صـمت المرأه رسائـل تحذير للرجل بـأنه على حافـة السقوط من قلـبهـا!».

وعلق «يحيى» على الوسم من خلال تغريدة عبر الوسم، قائلاً: «الأنثى معزوفة الحياة؛ فمن لايتقن العزف يبتعد عن أوتارها، عامل حبيبتك دائماً على أنها طفلتك الوحيدة؛ دللها، استمع لها اهتم بها، وحينما تقع في خطأ تحدث معها واسمع منها ثم قرر عقابها، لكن لا تتركها وحيدة؛ فمهما كان عدد عائلتها كبيراً فإنها ستكون وحيدة من دونك!».

كما غردت نورة الشمري، إحدى رواد تويتر، بطريقة كوميدية على الوسم، وأرفقت مع التعليق صورة محفظة، قائلة: «هذي لاصارت فاضية وعندك طلعة لسوق وقت تخفيضات».

وعلقت أسماء، إحدى رواد تويتر على الوسم، قائلة: «التجاهل وعدم الاحترام إذا توافرت فيك، حتى لو أنك أختي؛ إكس كبير عليك».

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أنت والمرأة