هل استخدام الرياضيين للهرمونات يؤثر على قدرتهم الجنسية؟

main image
5 صور
هل استخدام الرياضيين للهرمونات يؤثر على قدرتهم الجنسية؟

هل استخدام الرياضيين للهرمونات يؤثر على قدرتهم الجنسية؟

تأثير استخدام الرياضيين للهرمونات

تأثير استخدام الرياضيين للهرمونات

خطورة الهرمونات على خصوبة الرياضيين

خطورة الهرمونات على خصوبة الرياضيين

هذه الهرمونات يكون لها أثار كارثية على الصحة الجنسية لدى الرياضيين

هذه الهرمونات يكون لها أثار كارثية على الصحة الجنسية لدى الرياضيين

يلجأ بعض الرياضيين إلى استخدام الهرمونات من أجل الحصول على عضلات مفتولة في أسرع وقت، إلا أنه تبين أن ذلك قد يعود عليهم بالضرر.

تأثير استخدام الرياضيين للهرمونات

وكشف عدد من الأطباء وخبراء الغدد، أن هذه الهرمونات يكون لها آثار كارثية على الصحة الجنسية لدى الرياضيين، حيث إنها تتسبب في ضعف الخصوبة لديهم.
 
وأجريت دراسة في جامعة «براون» بالولايات المتحدة الأمريكية، حول تأثير الهرمونات المضخمة على خصوبة الرياضيين، والتي بينت المخاطر التي تعود عليهم بعد فترة من استخدامها.

خطورة الهرمونات على خصوبة الرياضيين

وتوصلت الدراسة إلى أن هذه الهرمونات التي يتعاطاها الرياضيون للتباهي بامتلاكهم العضلات، تقودهم إلى ضعف الخصوبة وخسارتها نهائياً بعد فترة من استخدامها.
 
وأكدت الدراسة أن الرياضيين الذين يتناولون هذه الهرمونات تنخفض عدد الحيوانات لديهم بنسبة تتجاوز 80%، كما أن هناك احتمال 5% لفقدانها بشكل نهائي.
 
وأشار الطبيب جيمس موسمان المسؤول عن الدراسة، أن الرياضيين يلجأون إلى تعاطي الهرمونات إما أن يكونوا لا يعرفون أي شيئاً عن مخاطرها، او أنهم يعلمون كوارثها ويتجاهلون ذلك في سبيل الحصول على عضلات مفتولة.
 
 

 

كل ما هو مميز تجدونه على و

لمشاهدة أجمل صور وفيديوهات الأناقة والمنوعات زوروا  و

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من لياقة