بعد أن وصلت إلى 43 مليار دولار.. فيمَ ينفق مؤسس «علي بابا» ثروته؟

main image
6 صور
بعد أن وصلت إلى 43 مليار دولار ..فيما ينفق مؤسس «علي بابا» ثروته؟

بعد أن وصلت إلى 43 مليار دولار ..فيما ينفق مؤسس «علي بابا» ثروته؟

منزل جاك ما في هونج كونج

منزل جاك ما في هونج كونج

طائرة الملياردير الصيني

طائرة الملياردير الصيني

الملياردير الصيني خلال فترة عملة كمدرس

الملياردير الصيني خلال فترة عملة كمدرس

سيارة جاك ما والتي لا تتجاوز قميتها 15 الف دولار

سيارة جاك ما والتي لا تتجاوز قميتها 15 الف دولار

بدأ "جاك ما" الملياردير الصيني الشهير رحلة كفاحه مدرساً للغة الإنجليزية بمرتب شهري لا يتجاوز 12 دولاراً أمريكياً، إلا أن عبقرية وإصرار "ما"، مكنته من اجتياز كل العقبات والوصول للقب أغنى رجل في الصين بعد أن وصل إجمالي ثروته إلى 42.9 مليار دولار مع نهاية عام 2019.
وعلى الرغم من إعلانه الرسمي عن تقاعده من منصبه كرئيس تنفيذي لموقع «علي بابا» الشهير للتجارة الإلكترونية في سبتمبر الماضي، فإن ثروة الملياردير الصيني تستمر في التضاعف بفضل الأرباح الخيالية للشركة التي تجاوزت قيمتها بـ542 مليار دولار، والتي صنفت من بين الأكبر في العالم.

كيف ينفق مؤسس «علي بابا» ثروته؟

ومقارنة بثروته الهائلة، يُعد الملياردير العصامي من الأشخاص الذين يتجنبون حياة الرفاهية والبذخ، فيقود سيارة لا تتجاوز قيمتها 15 ألف دولار على الرغم من قدرته على شراء أحدث موديلات روز رويس؛ هذا بالإضافة إلى طائرة خاصة بقيمة 49.7 مليون دولار.
 
كما يفضل الملياردير الصيني الاستثمار في مجال العقارات، وهذا ما بدا واضحاً بعد شرائه لأغلى منزل في آسيا خلال 2015، الذي تجاوزت قيمته 191 مليون دولار؛ كما يملك مؤسس علي بابا مزرعة في جنوب فرنسا.
 
وفيما يتعلق بالمساعدات الإنسانية، يتبرع الملياردير الصيني بملايين الدولارات سنوياً لصالح المشروعات الخيرية في الصين، بالإضافة إلى تطوير التعليم في المناطق الريفية.
 
كان آخرها تبرع الشركة العملاقة بـ3% من إجمالي أرباحها لقضايا البيئة بالإضافة إلى تبرع "ما" بـ44 مليون دولار من ثروته الخاصة، للمشروعات الصحية في البلاد.
 
نتيجة بحث الصور عن ‪Jack Ma‬‏
 
وعلى الرغم من ثروته الهائلة فإن الملياردير الصين لا يزال يصرح أن أسعد أوقات حياته هي ما يقضيها في ممارسة هواية "تاي تشي"، وتعليم الأطفال الصغار اللغة الإنجليزية في المدارس.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير