ما لا تعرفه عن ديفيد بيكهام.. تعرض للركل من مدربه ويعاني من مرض نفسي

main image
5 صور
ما لا تعرفه عن ديفيد بيكهام.. تعرض للركل من مدربه ويعاني من مرض نفسي

ما لا تعرفه عن ديفيد بيكهام.. تعرض للركل من مدربه ويعاني من مرض نفسي

عد الأسطورة الإنجليزية ديفيد بيكهام أحد أهم وأغلى لاعبي كرة القدم المعتزلين في العالم

عد الأسطورة الإنجليزية ديفيد بيكهام أحد أهم وأغلى لاعبي كرة القدم المعتزلين في العالم

اشتهر بسبب ركلاته الحرة الشهيرة

اشتهر بسبب ركلاته الحرة الشهيرة

ديفيد بيكهام وزوجته

ديفيد بيكهام وزوجته

أكثر اللاعبين الذين يحبون وطنهم

أكثر اللاعبين الذين يحبون وطنهم

يُعد الأسطورة الإنجليزية ديفيد بيكهام، أحد أهم وأغلى لاعبي كرة القدم المعتزلين في العالم، وقد اُشتهر بسبب ركلاته الحرة الشهيرة، وعلى الرغم من أننا جميعاً نعلم عظمة مسيرته المهنية، إلا أن الكثير منا يجهل جوانب عديدة في مسيرة نجم مانشستر يونايتد وريال مدريد الأسبق.
 
وفي ما يلي نستعرض لكم معلومات ممتعة عن هذا اللاعب الاستثنائي..  
 
اشتهر ديفيد بيكهام بسبب تسجيل الأهداف من الركلات الحرة الشهيرة
 
أولى المعلومات أن بيكهام من أكثر اللاعبين الذين يحبون وطنهم، حيث لعب مع منتخب بلده أكثر من 115 مباراة.
 
كذلك عُرف بأنه يقوم بتغيير الأحذية التي يرتديها في كل مباراة يلعبها، فهو يمتلك حذاءً جديداً في كل مباراة، ويعد الرقم 7 المفضل لديه لذا فقد ارتدى بيكهام القميص رقم 7 بسبب توافق هذا الرقم مع عدد حروف اسمه "BECKHAM".
 
كما  حصل بيكهام الذي نشأ في مدينة ليتونستون بلندن عام 1975، وكان والده يعمل ميكانيكيًا ووالدته مصففة شعر، على 18 مليون دولار مقابل القيام بجولة حول آسيا بإحدى السيارات للترويج لها.
 
ومن المواقف التي لا تنسى في ذهن النجم الإنجليزي بيكهام؛ تعرضه للركل من قبل الأسكتلندي أليكس فيرغسون، مدرب مانشستر يونايتد السابق، حيث كان غاضباً منه، فركله بحذائه.
 
ديفيد بيكهام من أكثر اللاعبين الذين يحبون وطنهم
 
وقد كشف بيكهام الذي نال 6 ألقاب للدوري، حققها مع الشياطين الحمر، إلى جانب الثلاثية عام 1999 الشهيرة، وأيضاً لقب الليجا الذي حققه مع ريال مدريد  في اللحظات الأخيرة موسم 2006 – 2007، عن إصابته باضطراب الوسواس القهري.
 
ذلك المرض الذي كان يجبره على إعادة تنظيم غرف الفنادق، وترتيب علب المشروبات الغازية؛ من أجل أن يكون كل شيء "مثالياً".
 
واشتهر بيكهام بأهداف حاسمة منها بهدفه الشهير أمام اليونان، الذي خطف فيه بطاقة التأهل لمنتخب بلاده لكأس العالم 2002، أو في هدفه القاتل بمرمى إيفرتون عام 2003، وبرشلونة في 1999،
 
كما عُرف عنه موهبته الكروية في وقت مبكر، والتي دفعته إلى الانضمام رسمياً إلى نادي مانشستر يونايتد في الثامنة عشرة من عمره. 
 
ديفيد بيكهام برفقة زوجته
 
كذلك من المعلومات التي لا يعرفها أحد عن بيكهام، الذي يعتبر نفسه نصف يهودي، أنه تزوج عام 1997 من إحدى فتيات الفرقة الغنائية "سبايس غيرلز"، والمعروفة بفيكتوريا آدامز، وارتبطا عاطفياً لعامين، ثم انتهى الأمر بزواجهما، ورزقا بأربعة أطفال، وبعدها قرر بناء منزل جديد لأسرته من طراز "منزل الشجرة"، والذي تصل تكلفته إلى 6.13 مليون إسترليني، كذلك اشتهر بيكهام برسم الأوشام المرتبطة بعائلته على جسده.
 
أيضاً اشتهر بأنه يمتلك العديد من المواهب غير كرة القدم، منها تألقه في عدة مجالات من أزياء، وغيرها، كما برز في عالم السينما بعدما ظهر بيكهام، أثناء أدائه أحد الأدوار السينمائية، في الفيلم المرتقب «الملك أرثر.. أسطورة السيف» حيث لعب دور أحد الفرسان.
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير