ما هي التمارين السويدية وفوائدها؟

ما هي التمارين السويدية وفوائدها؟

فوائد التمارين السويدية

التمارين السويدية للمبتدئين

أهمية التمارين السويدية

تمارين العضلات الأساسية

من منا لم يسمع من قبل عن التمارين السويدية التي انتشرت مؤخراً بشكلٍ كبيرٍ بين الناس لتحسين مظهر الجسم، أو التمارين السويدية الخاصة ببناء وتقوية العضلات، أو التمارين السويدية لتخسيس الجسم، أو تمارين شد الجسم أو تمارين شد البطن.

ما هي التمارين السويدية؟

فوائد التمارين السويدية

ومن المعروف أن التمارين السويدية أو تمارين العضلات الأساسية، هي عبارة عن مجموعةٍ من التمارين الخاصة بالعضلات الأساسية، وهي تهدف إلى تدريب عضلات الحوض، وأسفل الظهر، والوركين، والبطن، ممّا يؤدّي إلى تحقيق أكبر قدر مُمكن من التوازن والثبات للجسم ككلّ.
 
ويكون ذلك عند القيام بالأنشطة اليومية المُعتادة، كالانحناء لارتداء الحذاء، والجلوس على المقعد، والالتفات إلى الوراء، والقيام بالأعمال المنزليّة المُختلفة، والوقوف أثناء رفع شيء ما عن الأرض، أو عند مُمارسة الأنشطة الرياضية في الملعب كالغولف، أو التنس، أو ركوب الدراجة، أو لعب كرة الطائرة، أو التجديف، أو السباحة.
 
ويعد لاعب القوى "نيلس ليدهولم" أول من قام باستخدام التمارين السويدية خارج إطار ألعاب القوى، وهو سويدي الجنسية، فنسبوها له، ويؤكد الأطباء أهميّة ممارستها يومياً، علماً بأنها لا تحتاج إلى وقت ومجهود كبيرين، ويمكن ممارستها بانتظام، سواء كان ذلك يومياً أو يوماً بعد يوم.

فوائد التمارين السويدية 

 تمارين العضلات الأساسية
وتساعد التمارين السويدية على تحسين المظهر العام للجسم، كما تعمل على زيادة قوة العضلات وشدّها، فهي تلعب دوراً فعالاً في اكتساب الوزن المثالي والتخلص من الدهون الزائدة، وتقوية العضلات، مما يجعل الشخص أكثر قدرة على القيام بالأعمال اليومية دون تعبٍ ومشقة وشكوى، مثل المشي لمسافاتٍ طويلةٍ، وطلوع السلالم ونزولها، وغيرها.
 
كما تساعد التمارين السويدية  على حرق الدهون وخفض الوزن الزائد، لذلك يقبل عليها الكثير من الناس؛ بهدف الحصول على الجسم الرشيق والمثالي، كما أنها تعمل على شد العضلات والتخلص من ترهلها، خاصة عضلات البطن أو المعدة.
 
أيضاً تعمل على تسهيل عملية دخول الأكسجين إلى الجسم وتسهّل من امتصاصه من قِبل الخلايا، مما ينشط الدورة الدموية ويزيد من مقاومة الجسم للأمراض.
 
إضافة إلى ذلك تساهم التمارين السويدية في خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم، مما يحمي الجسم من أمراض القلب والشرايين، مثل الجلطات وتصلب الشرايين.
 
كما تزيد قوة العمود الفقري؛ مما يقلل من الشعور بآلام الظهر، والوقاية من الكسور عند التعرض للصدمات، وتساعد على زيادة قوة العمود الفقري، والوقاية من هشاشة العظام. 
 
 علاوة على ذلك، تساهم التمارين السويدية في التخلص من الأرق والقلق، مما يساعد الشخص على النوم بهدوء وبشكلٍ متواصل، وتحفيز الجسم على إنتاج مادة الأنسولين، وبالتالي الوقاية من مرض السكري، أيضاً تساعد على المحافظة على مستويات الجلوكوز في الدم بمستوىً ثابت، مما يقلل من الشعور بالجوع، كذلك تعمل على تحسين النشاط الذهني، وزيادة التركيز، ودقة الملاحظة.

التمارين السويدية للمبتدئين

التمارين السويدية للمبتدئين

هناك العديد من التمارين السويدية المناسبة للمبتدئين، والتي يمكن ممارستها في البداية، ليتمّ الانتقال بعدها إلى التمارين الأكثر صعوبة، ومن هذه التمارين: الوقوف بشكل مستقيم مع وضع اليدين خلف الرأس، والبدء بتنفيذ التمرين كمن يقوم بالجلوس على الكرسي، ثمّ النهوض عنه، والاستمرار بنفس الآلية لمدّة ثلاث دقائق تقريباً، مع مراعاة شدّ عضلات البطن والساقين.
 
كذلك هناك تمرين الجلوس على كرسي بظهر مستقيم، مع رفع الساقين ووضع القدمين على حافة الكرسي، ثمّ إرجاعهما إلى الأرض وهكذا، مع مراعاة شدّ عضلات البطن والأرداف أثناء ممارسة التمرين مع الاستلقاء على أحد الجانبين على الأرض مع وضع اليدين خلف الرأس، ثمّ رفع القسم العلوي من الجسم لأعلى مع الحفاظ على عضلات البطن مشدودة، والظهر مستقيماً، ثمّ الانتقال على الجانب الآخر، وتنفيذ نفس الحركة السابقة وبنفس المدّة الزمنيّة.
 
ومن أبرز التمارين السويدية للمبتدئين: تمرين الجلوس على الأرض وإسناد الظهر على الحائط، ثم البدء بتنفيذ الحركات المختلفة في الأرجل، فتارة ترفع الأرجل باتّجاه الجانب الأيسر وبشكل مستقيم، وتارة على الجانب الأيمن، وتارة في الوسط، ومراعاة الحفاظ على استقامة الظهر وشدّ عضلات البطن والساقين.
 
كما يوجد هناك تمرين الجلوس على الأرض وثني الركبتين للأعلى والإمساك بهما؛ لشد الظهر إلى أقصى حدّ دون إفلات اليدين، ثمّ إرجاع الظهر إلى وضعيته الأولى والاستمرار بأداء التمرين بنفس الآلية، مع الحرص على شدّ عضلات الذراعين والبطن.
 
وأيضا هناك تمرين الجلوس على الأرض وإسناد الظهر على الحائط بشكل مستقيم، والجلوس بوضعية (التربّع)، ثمّ إرجاع إحدى اليدين للخلف لتمسك بالكتف، والضغط على الكوع باستخدام اليد الأخرى، والاستمرار بتكرار التمرين مع الحرص على تبديل اليدين والمحافظة على استقامة الظهر وعضلات بطن مشدودة مما يجعله من أقوى التمارين السويدية.
 

كل ما هو مميز تجدونه على و

لمشاهدة أجمل صور وفيديوهات الأناقة والمنوعات زوروا  و

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع لياقة

جدول غذائي للرياضيين.. يمنحك جسماً مثالياً

الحصول على جسد مثالي ومرن ورشيق حلم الجميع، ولكن الحصول على الجسد الـ رياضي ليس بالأمر السهل تماماً، فهو يحتاج إلى الالتزام ببعض العادات واتباع نصائح مهمة ومنها الالتزام بنظام غذائي مميز وممارسة...

أفضل نظام غذائي لتضخيم العضلات ولكن احذر!

الغذاء أو النظام الغذائي هو المحرك الرئيس لك، فالغذاء بالنسبة إلى الجسد كالوقود للسيارة؛ لا يمكن أن تتحرك من دون إمدادها به، فإذا كنت تسعى إلى الحصول على جسم قوي، عليك بالنظام الغذائي جسم ضخم أيضًا....

إطلالة شبابية وقدرات عقلية أعلى.. ماذا تعرف عن فوائد رفع الأثقال؟

الرياضة من أهمّ الوسائل للحفاظ على صحّة جسم الإنسان؛ فمن الضروري القيام بممارسة الرياضة بشكلٍ مستمر، كما أنّ للرياضة آثاراً إيجابيّة تنعكس على نفسيّة الشخص بحيث تجعلها أفضل، وتخلّصه من الاكتئاب،...