أسوأ الأفلام في عام 2019.. تعرف عليها

main image
8 صور
أسوأ الأفلام في عام 2019.. تعرف عليها

أسوأ الأفلام في عام 2019.. تعرف عليها

Dumbo

Dumbo

Glass

Glass

Loqueesha

Loqueesha

Serenity

Serenity

Men in Black: International

Men in Black: International

Annabelle Comes Home

Annabelle Comes Home

Rocketman

Rocketman

قدم صناع السينما مجموعة من الأفلام التي لم ترقَ إلى المستوى المطلوب، ولم تحقق النجاح المتوقع على مدار العام الجاري الذي أوشك على الانتهاء، وأصابت الجمهور بصدمة كبيرة، خاصة أن بعضها كان منتظراً وشارك فيه عدد من النجوم الكبار الذين لهم شعبية كبيرة. 
 
وفي ما يلي نستعرض مجموعة من الأفلام التي اعتبرها النقاد وكذلك الجمهور من أسوأ الأعمال السينمائية التي عُرضت على مدار عام 2019، باعتبارها أفلاماً مملة ذات حبكة ضعيفة.. 
 
 
Dumbo
 
 
بعد عقد أو ربما اثنين من الآن، ربما نعيد النظر إلى هذه الفترة التي قررت فيها شركة "ديزني" إعادة إنتاج اثنين من أهم أعمالها الكلاسيكية وقدمتهما بأسوأ طريقة مُمكنة.
 
لم تحقق النسخ الحية من فيلمي "الأسد الملك" و"دامبو" النجاح المتوقع، وخاصة فيلم "دامبو" الذي لم يكن على المستوى المطلوب، ولا تمكن مقارنته بنسخة الرسوم المتحركة التي حققت نجاحاً كبيراً. 
 
تدور أحداث الفيلم حول الفيل الصغير صاحب الأذن الكبيرة التي تمكنه من الطيران، ما يساعده على الهرب من سيرك يتلقى فيه معاملة سيئة، ومع مرور الأحداث يكتشف "دامبو" وأصدقاؤه العديد من الأسرار والخبايا.
 
Glass
 
 
اعتبره النقاد أسوأ أجزاء الثلاثية التي أخرجها المخرج إم. نايت شيامالان، إذ حقق فيلماه Unbreakable وSplit نجاحاً كبيراً على مستوى الجمهور والنقاد، بخلاف فيلمه Glass الذي شارك في بطولته عدد كبير من النجوم منهم بروس ويليس وجيمس مكافوي، وصامويل إل جاكسون.
 
انتقد بعض النقاد خيال المُخرج المحدود في تنفيذ الفيلم، خاصة أن العديد من المشاهد كانت متوقعة والنهاية كانت أشبه بأفلام رسوم الكارتون.
 
تدور أحداث الفيلم حول الحارس ديفيد دان الذي يستخدم قواه الخارقة كي يهاجم كيفن وينديل كرامب، وهو رجل يعاني من مرض نفسي يجعله يتقمص 24 شخصية مختلفة. 
 
 
 
Loqueesha
 
 
فيلم أمريكي كوميدي مستقل أخرجه وألفه وأنتجه وقام ببطولته جيرمي سافيل.
 
جسد سافيل شخصية جوي، وهو رجل ينتمي إلى الطبقة المتوسطة، مُطلق أبيض البشرة، يصبح شخصية معروفة ومشهورة بعد أن يقدم برنامجاً إذاعياً يستضيف فيه امرأة ذات بشرة سوداء.
 
لم ينل الفيلم استحسان الجمهور أو النقاد، حتى أنه حصل على تقييم وصل إلى 1.2 من 10 على موقع السينما العالمي IMDB. 
 
Serenity
 
 
وجد النقاد شخصية ماثيو ماكونهي بها قدر من السذاجة والسطحية، كذلك انتقدوا حبكة الفيلم وتسلسل الأحداث، وأشاروا إلى ضعف حالة الانسجام بين ماثيو ماكونهي وبطلة الفيلم الممثلة الأمريكية آن هاثاواي.
 
تدور أحداث الفيلم حول بيكر ديل الذي يعيش حياة هادئة ومريحة في جزيرة بليموث، ولكن حياته تنقلب رأساً على عقب عندما تزوره زوجته السابقة كارين، وتعرض عليه 10 ملايين دولار، مقابل تخليصها من زوجها الذي يعتدي عليها ويُسيء إليها. 
 
Men in Black: International
 
 
أحد أجزاء السلسلة التي حققت نجاحاً كبيراً في جميع أنحاء العالم، ولكن النقاد وصفوها بأنها مُملة، وليس لها روح، ووجدوا أنها أحد أسوأ الأجزاء التي قُدمت.
 
حسب النقاد، فإن هذا الجزء من السلسلة كان يفتقر إلى حس الدعابة الذي تمتعت به سلسلة الأفلام التي تدور حول المنظمة الشهيرة التي تعمل على انقاذ الأرض والبشرية من الخطر والكائنات الفضائية. 
 
 
Annabelle Comes Home
 
 
في وضع آخر سوف يكون هذا الفيلم مجرد فيلم رعب وإثارة تشويق سيئ مليء بالأحداث المعتادة والمتوقعة، ولكن الوضع مغاير الآن بالنظر إلى أن هذا الفيلم ينتمي إلى سلسلة أفلام Conjuring الشهيرة التي حققت نجاحاً كبيراً.
 
وجد النقاد أن الفيلم مُملاً وخالياً من أي أحداث مُثيرة أو تبث الرعب في نفوس المشاهدين، واعتبروه في مستوى أقل من الأعمال السينمائية الأخرى التي تنتمي إلى السلسلة نفسها. 
 
تدور أحداث الفيلم حول العروسة الشهيرة أنابيل، التي تقوم مراهقتان بإحيائها مرة أخرى عن طريق الخطأ، فتثير الرعب في نفوس الجميع. 
 
Rocketman
 
 
 
شعر مشاهدو هذا الفيلم بخيبة أمل كبيرة، خاصة جمهور النجم الكبير إلتون جون، إذ يدور الفيلم حول قصة حياته ونجاحه الكبير على مدار السنوات الماضية.
 
وجد النقاد هذا الفيلم نسخة مُكررة من أعمال سينمائية موسيقية مشابهة، كما أنه لم يعرض بعض اللحظات الهامة في تاريخ النجم العالمي. 
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات