علمياً.. ماذا يقول شكل لحيتك عنك؟

علمياً.. ماذا يقول شكل لحيتك عنك؟

خلصت دراسة كبيرة اُجريت عام 2013، إلى أن الرجال أصحاب اللحى غالباً ما يُنظر إليهم باعتبارهم أكثر ذكورية

اللحية علامة على نشاط هرمون التستوستيرون في الجسم

وجدت بعض الدراسات العلمية أن أرباب العمل لديهم تصورات مُعينة خاصة بشعر الوجه واللحية

أظهرت بعض الأبحاث أن النساء تملن إلى الزواج من الرجال أصحاب اللحى

نسمع في أحياناً كثيرة السيدات والفتيات في مختلف الأعمار وهن يتحدثن عن مدى جاذبية الرجال أصحاب اللحى، وكيف أنهم يكونون أكثر إثارة عن غيرهم ممن ليس لديهم لحى، وربما أخبرنا أحد الأشخاص أن أصحاب اللحى يكونون أكثر لطفاً أو يكونون شخصيات اجتماعية، أو أنهم يبدون أكثر استقراراً.
 
توجد العديد من الآراء والكثير من الأقاويل المتعلقة باللحية، الخبر السار هنا هو أن العلم والأبحاث والدراسات يستطيعون إخبارك كيف يُنظر إليك الناس إذا كانت لديك لحية أو تفكر في إطلاق واحدة.
 
على مدار أعوام طويلة أُجريت أبحاث أكاديمية حاولت مساعدة الأشخاص على معرفة هل امتلاك لحية أمر صائب أم خاطئ، وكيف يؤثر الأمر على حياتك وعلى تعامل الآخرين معك.
 
خلصت دراسة كبيرة اُجريت عام 2013، إلى أن الرجال أصحاب اللحى غالباً ما يُنظر إليهم باعتبارهم أكثر ذكورية ولديهم شخصية أكثر قوة من الرجال حليقي الذقن، كذلك وجدت دراسات أخرى أن الرجال ذوي اللحى يكونون أكثر جاذبية من أقرانهم في أعين النساء.
 
 
اللحية تجعلك أكثر جاذبية
 
العدوانية وشعر الوجه
 
اللحية علامة على نشاط هرمون التستوستيرون في الجسم، كما أن الدماغ البشري يتعامل معه باعتباره مؤشراً على إمكانية حدوث مزيدٍ من العنف، ونتيجة لذلك، فإن الرجال ذوي اللحية غالباً ما يُنظر إليهم باعتبارهم أكثر غضباً وعدوانية وسيطرة، حتى لو لم تكن لديهم هذه الخصال.
 
ووجدت إحدى الدراسات التي عرضت صور رجال ملتحين وغير ملتحين على مجموعة من الأشخاص، أن المشاركين في الدراسة صنفوا أصحاب اللحى باعتبارهم أكثر عدوانية وتخويفاً.
 
 
تدل اللحية على نشاط التستوستيرون في الجسم
 
 
اللحية والتوظيف
 
يُعتقد أن هناك ما يُشبه الدليل أو الاتفاق غير المكتوب في المحل العمل بخصوص شكل اللحية وشعر الوجه، وهو الأمر الذي يؤثر كثيراً على فرصتك في الحصول على وظيفة ما، ما يعني أنه في مقابلة التوظيف فيجب أن تكون حليق الذقن تماماً، أو أن تكون لديك لحية مُنمقة ومُشذبة جيداً.
 
وجدت بعض الدراسات العلمية، أن أرباب العمل لديهم تصورات مُعينة خاصة بشعر الوجه واللحية، ووجد مسح أجري في التسعينيات أن المسؤولين عن التوظيف والمديرين يفضلون أن يكون الأشخاص الذين يعملون لديهم أصحاب لحى، وهذا لأنهم يجدون هؤلاء الأشخاص يتمتعون بشخصية أقوى ومظهر أفضل، وكفاءة ورباطة جأش مقارنة بين حليقي الذقن.
 
وأشارت الدراسات، إلى أنه من المُرجح أن يتم توظيف الرجال ذوي الشوارب في المقابلات الوظيفية بنسبة تزيد على 8.2 بالمائة أكثر من الرجال الذين لا يوجد في وجههم شعر.
 
الرجل ذو اللحية يكتسب وسامة أكثر من غيره
 
اللحية والثقة بالنفس
 
اتضح أن وجود لحية على وجهك قد يغير من تصرفاتك ويؤثر كثيراً على طريقة إدراكك لذاتك.
 
ورغم قلة الأبحاث المُتعلقة بهذا الشأن، فإن إحدى الدراسات وجدت أن الرجال الذين لديهم لحى يجرى تصنيفهم على أنهم أكثر ذكورية من أقرانهم حليقي الذقن.
 
كما هو الحال مع المظهر بشكل عام، فإن إدراك الذات يؤثر على السلوك، لذلك عندما تكون لديك لحية فأنت تشعر بأنك أكثر ذكورية، ومن ثم سوف تتصرف بطريقة حازمة ومهيمنة أكثر من الشخص حليق الذقن.
 
في بعض الأحيان، يُنظر إلى اللحية باعتبارها وسيلة لتعزيز ثقتك بنفسك، وتحسين صورتك حيال ذاتك.
 
اللحية تعبر عن قوتك
 
اللحية والجاذبية الجنسية
 
وجدت الدراسات أن النساء يجدن الرجال أكثر جاذبية عندما تكون لديهم لحية مُشذبة جيدًا.
 
حسب هذه الدراسات، فإن النساء يجدن الرجال أصحاب اللحى أكثر جاذبية عن أقرانهم الذين لا يطلقون لحاهم.
 
كذلك أظهرت بعض الأبحاث أن النساء يملن إلى الزواج من الرجال أصحاب اللحى، وحسب هذه الأبحاث فإن النساء يجدن الرجال أصحاب اللحى أكثر استقراراً وإخلاصاً، كما أنهم يمنحون السيدات شعوراً بأنهم يميلون إلى الاستقرار.
 
لهذه الأسباب لا تنمو اللحية عند بعض الرجال

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع أناقة الرجل