استنكار عارم لواقعة «ملقي الحذاء على امرأة».. كيف تعامل الأمن؟ (فيديو)

main image
جدل واسع ضرب مواقع التواصل الاجتماعي والأوساط الشعبية في المملكة، بعدما أثار مقطع فيديو استنكار رواد تويتر وإنستجرام، يظهر فيه رجل يلقي بحذائه على سيدة متهماً إياها بالزنا.
 
 
ولاحقاً ألقت قوات الشرطة القبض على ذلك الرجل، والذي اتضح أنه واعظ ديني، كان يلقي بعض المواعظ في أحد الطرقات أمام مركز للتسوق في محافظة ينبع، حيث كان يتهم السيدات اللاتي لا يغطين وجوههن، أو يُشتم منهن رائحة العطر بالزنا.
 
 

تصرف غير متوقع من الواعظ

وأثناء تحدثه بصوت عالٍ، تصادف مرور سيدة غير منتقبة في الناحية الأخرى أمامه، بينما كان يقول: «أي امراة تخرج كاشفة وجهها هي زانية»، ونظر إلى السيدة خالعاً حذاءه وألقاه عليها، قائلاً: «هذه كاشفة الوجه، زانية»، ما أثار الذعر بين النساء اللاتي تواجدن في مدخل مركز التسوق.
 
 

 

إحالة الواعظ الديني للنيابة

وبعد القبض عليه، أحالت قوات الأمن المتهم إلى النيابة العامة للتحقيق معه فيما بدر منه، بينما نال ذلك الفعل سخطاً وغضباً شديدين بين المغردين على مواقع التواصل؛ لتعلقه بمسألة فقهية اختلف العلماء فيها، وعليه لا يجوز اتهام كل من لا ترتدي النقاب بالزنا – حسب وصفهم.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال