تعيد النبض لقلوب المتوفين.. تقنية جديدة تنقذ آلاف المرضى

main image
صورتان
تعيد إحياء الموتى.. تقنية جديدة تنقذ آلاف المرضى

تعيد إحياء الموتى.. تقنية جديدة تنقذ آلاف المرضى

نسمع جميعاً عن عمليات نقل الأعضاء، ولكن تكون تلك الأعضاء ما زالت تعمل وحية، لكن هل سمعتم من قبل عن إعادة عضو مات للحياة ووضعه داخل جسد آخر؟! هذا هو ما نجح فيه فريق جراحين من جامعة أميركية. 
واستطاع فريق من الجراحين المتخصصين في جامعة ديوك الأميركية من زراعة قلب لأحد المرضى بعد أن مات أحد الأشخاص وتوقفت الدورة له تماماً، وبالتالي توقف القلب عن العمل، ولكن استطاع الجراحون إعادة إحياء القلب وزرعه في جسد رجل آخر لأول مرة في الولايات المتحدة.
 
والسر وراء ذلك استخدام الجراحين لتقنية جديدة كان دورها إعادة الدم إلى القلب بعد توقفه تماماً، وعقب إحيائه مرة أخرى تم زراعته في جسد شخص آخر يحتاج إليه؛ ما يفتح طريقاً باهراً لعمليات زراعة القلب.
 
وأظهر مقطع فيديو، نشره أحد الأطباء الذين قاموا بالعملية، عودة القلب للعمل والنبض من جديد بعد توقفه تماماً. 
يأتي ذلك في حين أن عمليات زراعة القلب منتشرة، ولكن من الصعب الحصول على شخص يريد التبرع بقلبه ويتم التبرع عن طريق المتوفين دماغياً ونقل القلب سريعاً قبل توقفه عن العمل، ولكن لأول مرة يتم نقل قلب من شخص توقف قلبه تماماً.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل