موضة 2019.. شركة تجميل تطلق تشكيلة مساحيق تجميل للرجال!

النساء وجدن منافسا لهن في الاهتمام بـ«المكياج»

استخدام بعض الرجال لمساحيق التجميل أغضب شريحة عريضة من الجنس الخشن

مفاهيم الحرية وتطور الموضة وراء اقتحام الرجال لعالم مساحيق التجميل

قريبا قد نجد النساء والرجال يبتاعون مستحضرات التجميل سويا

بعض الرجال لم يجدوا حرجا في استخدام مساحيق التجميل

قطار الموضة دائماً ما كان سريعاً بشكل غير متوقع، ما إن تسرع الخطى لتلحق بإحدى محطاته حتى تفاجأ بانطلاقه من جديد متجهاً إلى محطة أخرى غير آبه بما خلفه وراءه، ولعل آخر المحطات التي استقر بها القطار في دنيا التجميل والأناقة، هو إطلاق شركة «Mac» المتخصصة في صناعة منتجات التجميل، تشكيلة مساحيق التجميل للرجال.

«ذا روك» يفاجئ الجميع ويستسلم لابنته في جلسة «مكياج» (صور)

متى بدأ استخدام الرجال لمساحيق التجميل؟

نعم عزيزي الرجل، ما تطالعه عيناك الآن ليس دعابة، بل هو خبر حقيقي، وذلك بعد أن تزايدت في السنوات الأخيرة ثقافة استخدام الرجال لمساحيق التجميل، حيث بدأ ذلك نجوم الفن والغناء بسبب قضائهم ساعات طويلة أمام عدسات الكاميرات وتحت كشافات الإضاءة القوية، ومع مرور الوقت امتد ذلك ليشمل بعض الرجال من طبقة الأثرياء ورجال الأعمال.

سر مكياج ماجد المهندس في فيديو كليباته

الموضة الجديدة التي بدأت في الظهور في صيف 2019، خلقت جدلاً واسعاً في أوساط الرجال، فريق يرى في ذلك امتداداً طبيعياً للتطور الذي يطرأ على البشرية في شتى مناحي الحياة، واستكمالاً لأفكار المساواة بين الجنسين، بينما آخرون يرون أن ذلك يعد تقليلاً غير مقبول من قيمة وشأن الرجال.

السبب وراء إطلاق شركة ماك تشكيلة مساحيق تجميل للرجال

المدير الفني لشركة ماك «Mac» أدلى بدلوه في هذا الشأن قائلاً: عوامل الثقافة والتربية التي نشأ وترعرع عليها جنس الرجال رسخت لفكرة أن مساحيق التجميل صُنِعت فقط لأجل النساء يعد فكراً مغلوطاً؛ حيث إنه منذ بدأت صناعة السينما والموسيقى اعتاد نجومها استخدام مساحيق التجميل، فيما يرى آخرون أن ذلك ينتقص من قيمة الرجل، ولأن شركتنا تتبنى ثقافة الاختلاف والحرية، ولأجل من يشجعون ذلك دون قيود؛ أطلقنا مجموعة مساحيق تجميل الرجال.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع أناقة الرجل

Code 11.59‎‏ من أوديمار بيغه بنية متعددة الأوجه على مفترق التقاليد والابتكار

تعرض Code 11.59، أحدث مجموعات مصنّع الساعات السويسرية الراقية أوديمار بيغه، التي أُطلقت في بداية العام، إطار ساعة مكوّن من ميزات متناقضة تُظهر جمال الساعة وتعقيدها الفني. تكتمل هندسته...