فارقوا الحياة عقب النزال.. كيف قاد شغف القتال أبطال المصارعة إلى الموت؟

فارقوا الحياة عقب النزال.. كيف قاد شغف القتال أبطال المصارعة إلى الموت؟

الملاكم الأمريكي باتريك داي

لقى مصرعة، بعد خسارته بالصربة القاضية أمام الملاكم تشارلز كونويل

الملاكم الأرجنتيني هوجو سانتيلان

الملاكم الروسي مكسيم داداشيف

الملاكم البريطاني سكوت وستغاريت

رياضة الملاكمة من الرياضات المحببة إلى الكثيرين حول العالم، سواء بمشاهدتها أو ممارستها، فهي رياضة فيها الكثير من التنافسية، وتحتاج إلى الكثير من القوة والخبرة والتمارين الشاقة من قبل ممارسيها، ولكنها أيضاً من الرياضات الخطيرة، التي دائماً ما تخلف وراءها خسائر، قد تصل إلى حد وفاة بعض الممارسين، وتكون بعض المباريات نهايتها مأساوية ليس فقط للملاكمين، بل لأسرهم ومحبيهم. 
 
ورغم شعبيتها الكبيرة في العالم؛ إلا أنها أحزنت الكثيرين أيضاً بوفاة عدد من ممارسيها والملاكمين المشهورين بسبب حلبة الملاكمة، وفيما يلي أبرز الملاكمين الذين قضوا نحبهم بسبب حلبات الملاكمة

الملاكم الأمريكي باتريك داي

لقي الملاكم الأمريكي باتريك داي مصرعه، بعد خسارته بالضربة القاضية أمام الملاكم تشارلز كونويل، في مباراة مريرة استمرت لـ 10 جولات متتاليه، قبل أن ينهي كونويل المباراة بضربة لم تقضِ فقط على المباراة بل قضت على حياة منافسه الذي دخل في غيوبية تامة بعد المباراة مباشرة.
 
 
ولمدة 4 أيام دخل باتريك داي البالغ من العمر 27 عاماً، في غيبوبة وخضع لجراحة عاجلة ولكن لم ينجح الأطباء في إنقاذه من الموت، ليتوفى الملاكم الشهير، ويترك لعائلته وأصدقائه حزناً وصدمة كبيرة. 

الملاكم الأرجنتيني هوجو سانتيلان

يبدو أن الرقم 10 رقم مشؤوم على هؤلاء الملاكمين الشباب، فقد توفي الملاك الأرجنتيني هوجو سانتيلان بعمر 21 عاماً، بعد أن خاض 10 جولات قاسية مع منافسه إدواردو خافير البطل الأوروجوياني، وانتهت الجولة العاشرة بفوز الأخير ووفاة البطل الأرجنتيني. 

وبعد جرس نهاية المباراة فوجىء الجميع بسقوط سانتيلان على الأرض، ليكتشف بعدها إصابته بنوبتين قلبيتين وجلطة دماغية، وأسرع المسعفون لنقله إلى المستشفى، ولكن توفي البطل سانتيلان بعد أن قضى 5 أيام في غيبوبة تامة بأحد المستشفيات، وذلك في 25 يوليو الماضي.

الملاكم الروسي مكسيم داداشيف

ذهب الملاكم الروسي مكسيم داداشيف إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وبالتحديد منطقة ميريلاند، للمشاركة في نزال مع خصم عتيد هو سوبرييل ماتياس، ولكن يبدو أن الملاكم الراحل لم يكن يتخيل أن في ذلك النزال ستكون نهايته، ورحيله عن عالما تاركاً وراءه الحزن وألم الفراق لأهله وأصدقائه ومشجعيه. 
 
ترجع أحداث الواقعة إلى 24 يوليو 2019، حيث بدأ النزال بين البطلين داداشيف وماتياس، واستمر لإحدى عشرة جولة أهلكت اللاعبين، قبل أن يتخذ مدرب الملاكم الروسي قراراً بإيقاف النزال خوفاً على لاعبه الذي ظهرت عليه علامات الفقد، ولم يستطع الملاكم الروسي أن يتحرك أو يمشى إلى غرفة الملابس، ليتم نقله مباشرة إلى المستشفى. 

وعقب نقل مكسيم داداشيف إلى المستشفى خضع لجراحة عاجلة لإزالة تورم في دماغه؛ نتيجة الضربات القوية التي تلقاها على رأسه خلال النزال، ولكن لم يتمكنوا من إنقاذه ليتم إعلان وفاته بعدها، ويقول مدربه الذي أنهى النزال: "فشلت في إقناعة بالتوقف، لكنني اخترت الاستسلام رغماً عنه بعدما رأيته يتلقى اللكمة تلو الأخرى بكل قوة".

الملاكم البريطاني سكوت وستغاريت

كل هؤلاء الماضين كانت الهزيمة من نصيبهم قبل الموت، ولكن على عسكهم تماماً فإن الملاكم البريطاني سكوت وستغاريت استطاع أن يفوز في المباراة التي كانت السبب في وفاته، حيث نجح في التغلب على منافسه ديك سبيلمان، ولكنه لم يتغلب على الموت. 
 
وعقب إعلان فوزه وفي مقابلة تلفزيونية بجوار الحلبة سقط البطل البريطاني بفعل نزيف دماغي حاد أصابه نقل بعده إلى المستشفى ولكن لم ينجح الأطباء في إنقاذه وأعلنوا وفاته. 
 
 
في حين عبر منافسه عن حزنه لما حدث قائلاً عبر تويتر: "بكل تأكيد قلبي ينفطر ولا تسعفني الكلمات، سنواصل الصلاة جميعاً من أجل عائلة سكوت وجميع المقربين منه. فلترقد بسلام يا صديقي".

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع رياضة

جدة تستضيف السوبر الإسباني لمدة 3 أعوام

أُعلن اليوم رسمياً عن إقامة مباريات كأس السوبر الإسباني بنظامه الجديد في المملكة العربية السعودية ولثلاثة أعوام قادمة، في خطوة مميزة تعزز خطة المملكة في استضافة المناسبات الكروية العالمية.كأس السوبر...

ترتيب الدوري الإيطالي بعد نهاية الجولة 12

انقلب ترتيب الدوري الإيطالي، رأساً على عقب بعد انتهاء المنافسات النارية للجولة الثانية عشرة من الدوري الإيطالي.الدوري الإيطاليوشهدت الجولة12 العديد من المفاجآت من بينها فوز عصيب بهدف واحد دون لرد...