هل ننسى حقًا حبنا الأول؟

هل ننسى حقاً حبنا الأول؟

بالتأكيد أول مرة وقعت فيها في الحب، أول شخص شاركته كل شيء

غالباً ما نقع في الحب لأول مرة ونحن في سن صغيرة، لذا نعبر عن أنفسنا ومشاعرنا ببراءة شديدة

عندما تقع في الحب للمرة الأولى تكتشف العديد من الأمور التي لم تكن تعرفها عن نفسك



ما المميز في الحب لأول مرة، لدرجة أن معظم الناس يعدونه تجربة لا تنسى؟ من أجل الحصول على إجابة عن هذا السؤال، أُجريت دراسة خضع لها العديد من الأشخاص الذين وصلوا إلى منتصف الثلاثينيات من أعمارهم.

وتم سؤالهم عما إذا كانوا لا يزالون يتذكرون حبهم الأول، وهل لا يزالون يحملون مشاعر إزاء هؤلاء الأشخاص الذين وقعوا في حبهم لأول مرة؟!

 
وجدت الدراسة أن مجموعة كبيرة من الأشخاص الذين خضعوا لهذه الدراسة، لا يحملون بداخلهم أي مشاعر تجاه هؤلاء الأشخاص الذين وقعوا في حبهم للمرة الأولى.
 
ولكنهم حتى الآن لا ينسون المشاعر الأولى التي تسللت إلى نفوسهم، وكيف كان قلبهم يخفق بمجرد أن يمر المحبوب أمامهم، ولكن هذا لم يمنعهم من الوقوع في الحب مرات عديدة في ما بعد.
 
 
حسب الدراسات والأبحاث، فإن الحب الأول يعد أكثر أشكال الحب براءةً ونقاءً، بغضّ النظر عن ما يحدث فيما بعد، فإنك لن تتمكن أبدًا من نسيان الشخص الذي تمكن من التسلل إلى قلبك.
 
سوف تتذكر دائمًا اللحظات الرومانسية، والمحادثات التي كانت تجري بينكما لوقت متأخر، والذكريات اللطيفة التي جمعتكما، سوف تبقى في عقلك طوال حياتك.
 
وفي ما يلي، نستعرض مجموعة من الأسباب التي تبرر سبب بقاء حبنا الأول في عقولنا لهذه الفترة الطويلة..
 
أول شخص في كل شيء
 
يُصعب نسيان أول مرة قمت فيها بأي شيء، أول مرة قدت فيها دراجة، وأول مرة ذهبت فيها إلى عملك، وبالتأكيد أول مرة وقعت فيها في الحب، أول شخص شاركته كل شيء، هذا الشخص الذي شعرت معه بالألفة الشديدة لأول مرة، وشعرت معه بالأمان والراحة والهدوء والاسترخاء.
 
 
أكثر التجارب براءة ونقاء
غالبًا ما نقع في الحب لأول مرة ونحن في سن صغيرة، لذا نعبّر عن أنفسنا ومشاعرنا ببراءة شديدة؛ لأننا في هذه الفترة لا نكون مالكين للقدرة على التلاعب بالبشر، أو التخطيط لأي شيء.
 
في هذه الفترة نرى العالم أكثر جمالًا، ونتعامل مع الحياة على أنها شيء مثالي، الأمر أشبه بارتداء نظارات وردية، نشعر بالسعادة طوال الوقت.
 
 
لا توجد مسؤوليات
 
لأن حبك الأول يحدث في سن مُبكرة، فإنه يكون خاليًا من أي مسؤوليات، فلا تكون لديك أي مشكلات مادية، أو عائلية أو ضغوطات اجتماعية من أي نوع، ولا يوجد أي شيء يدفعك إلى الانفجار وفقدان القدرة والسيطرة على نفسك.
 
كما أن وقوعك في الحب وأنت في هذه السن الصغيرة دون وجود أي التزامات أو مسؤوليات، سوف يسمح لك بغمر نفسك في الحب، وتعطي كل ما لديك للطرف الآخر.
 
 
تكتشف نفسك
عندما تقع في الحب للمرة الأولى، تكتشف العديد من الأمور التي لم تكن تعرفها عن نفسك.
 
العلاقة العاطفية الأولى سوف تساعدك على إدراك نقاط القوة في شخصيتك، علاوة على ذلك، فإنها سوف تجعلك تكتشف نقاط الضعف جميعها، وتعرف ما هي نقاط انعدام الأمان الخاصة بك، سوف تتمكن مع مرور الوقت من معرفة الكثير من الأمور التي لم تكن تعرف أنها في شخصيتك.
 
حالة عاطفية شديدة القوة والبهجة
عندما تقع في الحب لأول مرة، فإنك سوف تكون في حالة عاطفية شديدة القوة، ما يجعلك تشعر بالبهجة الشديدة والفرحة الدائمة.
 
كما أن مشاعرك في هذه الفترة سوف تكون في غاية التطرف، ما يؤدي إلى مرورك بحالات صعود وهبوط مختلفة ومتعددة، ومن ثم سوف يكون لديك سيل من الذكريات المحفورة في ذاكرتك.
 
متى يتوقف الحب وتصبح العلاقة مسمومة وأكثر استنزافاً؟

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع أنت والمرأة

لماذا يفقد بعض الرجال الرغبة في العلاقة الحميمية مع زوجاتهم؟

على عكس الشائع وما هو مُعتاد فإن الرجال في بعض الأحيان يكونون أول من يفقد الرغبة في إقامة علاقات حميمية مع وزجاتهم في العلاقات طويلة المدى، حسبما توصلت إليه دراسات جديدة.وجدت دراسة حديثة، أُجريت في...