متى يصبح الحب مسمومًا؟

متى يصبح الحب مسمومًا؟

ربما تتعلق بشخص ما وتقع في غرامه مع مرور الوقت، وفجأة تكتشف أن الشخص الذي أحببته بشدة ما هو إلا صورة جميلة لإنسان آخر، رسمتها أنت في ذهنك ووقعت في غرامها وعليك التوقف

المشاعر المتطرفة أو السلوط المتطرف في أي شيء قد يكون من العلامات التي تؤكد أنك في علاقة مؤذية

عندما يحاول شريكك السيطرة عليك والتأثير على قراراتك وأفعالك وانفعالاتك فإنهم غالباً ما يكونوا أشخاصاً مؤذيين

سوف يجعلك شريكك في العلاقة المؤذية تشعر بأنك شخص سيء

تعرف أنك في علاقة مسمومة عندما تجد شريكك يعمل على الإساءة إليك وتشويه سمعتك

 
ربما تتعلق بشخص ما وتقع في غرامه مع مرور الوقت، وفجأة تكتشف أن الشخص الذي أحببته بشدة ما هو إلا صورة جميلة لإنسان آخر، رسمتها أنت في ذهنك ووقعت في غرامها، وإنها تختلف تمامًا عن الحقيقة، ووقتها يبدأ حبك في التلاشي شيئًا فشيئًا.
 
حسنًا متى نعرف إننا كنا في علاقة مؤذية؟ كيف نكتشف إننا كنّا شركاء مع أشخاص مؤذيين في علاقة مسمومة استنزفتنا وقضت على طاقتنا، وسلبت منا قدراتنا على العيش والاستمتاع بالحياة التي نستحقها.
 
حسب الأبحاث والدراسات، فإن هناك عددًا من السلوكيات والتصرفات التي تكشف لنا إننا في علاقة غير صحية أو خطرة، وغالبًا ما يلجأ الأشخاص لهذه السلوكيات لكسب السلطة أو التحكم في الطرف الآخر، والتأثير بشكل سلبي عليهم.
 
وفيما يلي نستعرض بعضها:
 
 

الغيرة المُفرطة

 
وهي إحدى العلامات الرئيسة التي تشير إلى أنك في علاقة مسمومة، والتي غالبًا ما يصاحبها النقد المستمر والتذمر طوال الوقت، ويكون الهدف من هذه التصرفات المُسيئة إخفاء بعض العيوب التي يشعر الطرف الآخر بالحرج الشديد إزاءها.
 
إذا قام شريكك بفحص هاتفك المحمول بقلق شديد، أو إذا أراد دائمًا معرفة أين توجد؟ ولا يعتذر أبدًا عن تصرفاته السيئة وكلامه المؤذي، ويتهمك بأن كل شيءٍ كان خطأك وبأنك السبب في كل ما تمرون به، فهذه علامات تؤكد أن شريكك مؤذٍ وندعوك إلى الابتعاد عنه فورًا.
 
 

التطرف الشديد

 
المشاعر المتطرفة أو السلوك المتطرف في أي شيء قد يكون من العلامات التي تؤكد أنك في علاقة مؤذية، على سبيل المثال تسريع وتيرة العلاقة، أو الرغبة الدائمة في رؤيتك والتحدث معك، أو الشعور بأنه شخص مهووس بك.
 

عزلك عن المحيطين بك

 
غالبًا ما يقوم الشخص المؤذي بعزلك عن الأشخاص المقربين منك أو هؤلاء الذين يحبونك بشدة ويخلصون لك ويقدمون لك نصائح واستشارات، الشخص المؤذي أو هذا الذي لا يتوقف عن استنزافك سوف يبذل قصارى جهده لإبعادك عن أصدقائك وأفراد عائلتك.
 
على سبيل المثال فإن هذا الشخص سوف يخيرك ما بين أن تكون معه أو تكون مع أصدقائك، وفي أحيان أخرى سوف يصر على أن تقضي الوقت معه، وربما سوف يتحدث بطريقة سيئة ومنفرة عن الأشخاص المقربين منك، ما يدفعك إلى التساؤل بصورة مستمرة عن  إذا كانوا أشخاصًا جيدين.
 
 
 

التلاعب بك

 
عندما يحاول شريكك السيطرة عليك والتأثير على قراراتك وأفعالك وانفعالاتك فإنهم غالبًا ما يكونون أشخاصًا مؤذيين.
 
من الصعب معرفة ما إذا كان الأشخاص يتلاعبون بك، وعادةً ما يتمكن الأشخاص المؤذيون الذين يستنزفونك من جعلك تعتقد أنك تفعل ما تريد ولكنهم في حقيقة الأمر يحركونك؛ لكي تفعل ما يريدونه هم.
 

عدم تحمل المسؤولية

 
تأكد من إنك في علاقة مسمومة عندما تجد شريكك يتخلى عنك دائمًا ولا يتحمل المسؤولية، على سبيل المثال يلومك دائمًا على الأخطاء، ويجد مبررات دائمًا لتصرفاته.
 
وفوق كل هذا وذاك، سوف يجعلك تشعر بالذنب أو المسؤولية عن تصرفاته، وفي بعض الأحيان يهددك بأنه سوف يُلحق الأذى بنفسه أو بالآخرين إذا تركته، أو تخليت عنه في أي وقت، ويضغط عليك للقيام ببعض الأمور خاصة أثناء العلاقات الحميمة، إضافةً إلى أشياء أخرى لا ترتاح وأنت تقوم بها.
 
 
 

الخيانة

 
تعرف إنك في علاقة مؤذية ومسمومة عندما تكتشف أن شريكك يتعامل معك بطريقة مختلفة عن تلك التي يتصرف بها مع الآخرين، أو تتأكد من أنه يكذب، أو يتركك بمفردك فجأة أو يخفي عنك بعض الأمور ولا يخبرك بأسراره، أو يخونك مع أشخاص آخرين بلا سبب أو مبرر منطقي.
 

الإساءة إليك

 
تعرف إنك في علاقة مسمومة عندما تجد شريكك يعمل على الإساءة إليك وتشويه سمعتك، والتقليل من إنجازاتك ونجاحك، ويحول ما بينك وبين العمل أو الدراسة أو القيام بأي شيء يفيدك.
 
كما إنه يتحدث عنك من وراء ظهرك وينشر عنك الشائعات، ويهددك بالكشف عن أسرارك.
 
 
 

الاستهزاء بك

 
سوف يجعلك شريكك في العلاقة المؤذية تشعر بأنك شخص سيئ، على سبيل المثال تجده يحرجك أمام الآخرين، ويُطلق عليك أسماء مُسيئة، ويحقر من شأنك ويحط من قدرك أمام الآخرين، ويسخر منك دائمًا، ثم يعتذر منك ويخبرك بأنه يُحبك.
 

التقلبات المزاجية

 
عادةً ما تجد شريكك في العلاقة المسمومة والمؤذية شخصًا مُتقلب المزاج، تشعر بالتوتر الشديد وأنت تتعامل معه ولا تأمن رد فعله طوال الوقت، في بعض الأحيان يفقد القدرة في السيطرة على نفسه والتحكم في أفعاله، فتجده يصرخ عليك، أو يهددك بالضرب أو الإيذاء، ويجعلك تشعر بالخوف الشديد منه.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع أنت والمرأة

لماذا يفقد بعض الرجال الرغبة في العلاقة الحميمية مع زوجاتهم؟

على عكس الشائع وما هو مُعتاد فإن الرجال في بعض الأحيان يكونون أول من يفقد الرغبة في إقامة علاقات حميمية مع وزجاتهم في العلاقات طويلة المدى، حسبما توصلت إليه دراسات جديدة.وجدت دراسة حديثة، أُجريت في...