عناصر الاستشفاء العضلي.. بـ 4 خطوات احصل على جسم رياضي قوي

عناصر الاستشفاء العضلي.. بـ 4 خطوات احصل على جسم رياضي قوي

النوم والاستشفاء العضلي: أهمية النوم بالنسبة للرياضيين تتخطى مجرد الحصول على الراحة البدنية والذهنية فهو أحد دعائم تأمين الضخامة والنمو العضلي بالنسبة لهم

السوائل والاستشفاء العضلي : يجب أن يدرك الجميع أنهم لن يحصلوا على عملية الاستشفاء العضلي المثالية من دون تزود الجسم بما لا يقل عن 3.7 لترات يوميا على أقل تقدير من المياه والسوائل

التغذية والاستشفاء العضلي : رغبتك في حصول جسدك على عملية الاستشفاء العضلي المثالية لن تتم دون أن تتضمن وجباتك اليومية مزيجا من الخضراوات والفواكه الغنية بمضادات الأكسدة

الاستشفاء العضلي والتمارين : تحتاج عملية الاستشفاء العضلي إلى ممارسة التمارين ووضع خطة لإدراجها ضمن الروتين الرياضي وذلك من خلال تخصيص أسبوع كامل كل 3 أو 5 أسابيع تتم فيه ممارسة نفس التمارين الأساسية ولكن بأوزان خفيفة

بالطبع التحدث عن عناصر الاستشفاء العضلي وتعزيز ونمو وصحة العضلات؛ مسألة تهم وتثير انتباه الرياضيين جميعًا، فالتمتع بعملية استشفاء عضلي سليمة وصحية أمر لا بد منه.

وعلى الرغم من سهولته فإنه يحتاج إلى كثيرٍ من الالتزام الصارم والانتباه إلى العادات الحياتية للرياضيين، التي تتداخل بشكل مباشر في مدى اكتمال مثالية الاستشفاء العضلي، وتؤثر في قابلية العضلات للنمو ومدى تعرضها للإصابات.

تشعر بالإرهاق ولكن لابد لك من ممارسة التمارين؟ هكذا تقوم بالأمر

ولأن المجموعات العضلية للجسم تحتاج إلى الوقت لتستعيد عافيتها وتعيد ترميم أنسجتها وأليافها المنهكة بفعل ممارسة التمارين الرياضية وبذل المجهود العضلي حتى تتعاظم قدراتها على النمو واكتساب مقاومة ضد الإصابات.

فسوف يسلط التقرير التالي الضوء على أهم عناصر عملية الاستفاء العضلي الأساسية لتمتع أجساد الرياضيين بأقصى قدر من الفوائد.

1- الاستشفاء العضلي والنوم

النوم والاستشفاء العضلي

إن أهمية الحصول على قدر كافٍ من النوم المستمر ليلًا أمر يمثل أهمية عظمى لعضلات الجسم وعملية الاستشفاء العضلي المثالي.

ولكن الحقيقة أن أهمية النوم بالنسبة إلى الرياضيين تتخطى مجرد الحصول على الراحة البدنية والذهنية؛ فهو أحد دعائم تأمين الضخامة والنمو العضلي بالنسبة إليهم.

وللتحدث بشكل أعمق عن أهمية النوم لتأمين عملية الاستشفاء العضلي المتكاملة، فإن الجسم يفرز ما تتراوح نسبته بين الـ60 والـ70% من هرمون النمو خلال ساعات النمو الليلي المستمرة، وهو ما يمثل كلمة السر دائمًا وراء تأمين النمو العضلي وترميم الأنسجة المتهالكة.

ولعل من المثير معرفته أن أهمية النوم لعملية الاستشفاء العضلي لا تتوقف عن ما سبق ذكره فقط؛ فالنوم له أهمية أخرى تتعلق بتعزيز الأداء البدني للرياضيين من خلال تعزيز وجود الأدينوسين في العقل.

وهو أحد النواقل العصبية التي تحافظ على أعلى مستويات التركيز خلال ممارسة التمارين الرياضية.

بعد التمارين الشاقة.. طرق لتخليص عضلاتك من الإرهاق (صور)

2- الاستشفاء العضلي والسوائل

السوائل والاستشفاء العضلي

بالنسبة إلى الرياضيين من الرجال خاصةً ممارسي التمارين ذات الكثافة العالية مثل تمارين رفع الأثقال؛ فيجب أن يدرك الجميع أنهم لن يحصلوا على عملية الاستشفاء العضلي المثالية من دون تزويد الجسم بما لا يقل عن 3.7 لترات مياه يوميًا على أقل تقدير.

وكذلك السوائل التي يتم الحصول عليها من الأطعمة والمشروبات الأخرى على مدار اليوم.

وبالتأكيد التمارين الرياضية المكثفة، يحتاج ممارسوها إلى شرب المياه كثيرًا، الذي رغم أهميته فإنه لن يضمن أفضل النتائج لتحقيق عملية الاستشفاء العضلي المثالية.

ففقدان أجساد الرياضيين كميات كبيرة من المياه يلزمهم بالتعويض المباشر في أثناء وبعد التمرين بجرعات مدفقة من مكملات البروتين سريعة الامتصاص التي تصل مباشرةً إلى العضلات لإمدادها بالغذاء والحفاظ على درجة رطوبتها بمثالية.

3- الاستشفاء العضلي والتغذية

التغذية والاستشفاء العضلي

في ما يخص عملية الاستشفاء العضلي المثالية التي تمنح المجموعات العضلية العلامة الكاملة من الفوائد فإن الرياضيين المحترفين يدركون جيدًا أن الطعام بالنسبة إليهم ليس مجرد وسيلة للبقاء أحياء، بل هو كالدواء وإكسير الحياة لعضلاتهم وقدراتها على النمو.

لذلك التوقف عن تناول الأطعمة الصحية طوال اليوم، بما في ذلك في أثناء التمارين الرياضية للرياضيين المحترفين، أمر غير وارد على الإطلاق.

وبتقسيم أهم أوقات إمداد العضلات وأليافها بالتغذية المناسبة من أجل التمتع بعملية استشفاء عضلي مثالية سنجد أن استهلاك المكملات الغذائية مثل البروتين سريع الامتصاص والموز خلال وقت التمرين سيكون أمرًا مثاليًا للغاية؛ لدعم قوة الأنسجة العضلية والتقليل من إنهاكها، وإمداد العضلات برشقات منعشة من البروتينات والكربوهيدرات.

أفضل مكملات الاستشفاء العضلي.. "فوائد عديدة للرياضيين"

أما ما تتطلبه عملية الاستشفاء العضلي لشقها الغذائي للفترة الزمنية التي تتبع انتهاء التمارين مباشرة فسيكون من الرائع أن يستهلك الرياضيون ما يعادل 25 جرامًا من البروتين لمساعدة الجسم على تخليق البروتين العضلي؛ ما سيؤثر في نمو العضلات وانتعاشها وتقليل الفترة اللازمة لاستشفائها.

ويجب أن تضع في اعتبارك أيضًا أن رغبتك في حصول جسدك على عملية الاستشفاء العضلي المثالية لن تتم دون أن تتضمن وجباتك اليومية مزيجًا من الخضراوات والفواكه الغنية بمضادات الأكسدة؛ لأنها  تلعب دورًا بارزًا في تسريع وقت استرداد العضلات لصحتها وقوتها من جديد.

4- الاستشفاء العضلي والتمارين

الاستشفاء العضلي والتمارين

بالطبع يظن كثيرون أن عملية الاستشفاء العضلي ترتبط فقط بالراحة السلبية وقلة الحركة والاسترخاء، وهو بالطبع أحد المفاهيم الخاطئة التي تمنع الرياضيين من إتمام عملية الاستشفاء العضلي بشكل مثالي.

ففي الواقع تحتاج عملية الاستشفاء العضلي إلى ممارسة التمارين ووضع خطة لإدراجها ضمن الروتين الرياضي، وذلك من خلال تخصيص أسبوع كامل كل 3 أو 5 أسابيع تتم فيه ممارسة التمارين الأساسية نفسها، ولكن بأوزان خفيفة وبنصف عدد المجموعات والتكرارات.

وترجع أهمية تلك الخطة الرياضية لعملية الاستشفاء العضلي إلى إحداثها تغييرًا لقدرات النمو العضلي بشكل إيجابي من خلال إراحة الأنسجة والألياف العضلية، ولكن مع الحفاظ على إبقائها قوية ومتحفزة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع لياقة

أفضل 8 تمارين رياضية سهلة للمبتدئين

تعد ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي وسيلة فعّالة للحفاظ على صحة الإنسان الجسدية والنفسية، والسماح لأجهزة الجسم بالعمل بشكل سليم، كما تعد إحدى أنجع الطرق الطبيعية لتنشيط الدورة الدموية والحفاظ على...