إذا كنت تفكر بهذه الطريقة فلن تكون من أصحاب الثروات

main image
صورتان
كسب المال

كسب المال

ادخار المال

ادخار المال

هناك أشخاص مهيأون لصنع الثروات، وآخرين لانفاقها فقط، وفي حقيقة الأمر، فإن أبناء الأُثرياء لا يرثون من ذويهم الأموال فقط، بل طريقة التفكير في تنمية الأموال..
 
حيث يقول ستيف سيبولد مؤلف كتاب "Think and Grow Rich" فكر وستصبح غنياً، بعد أن أمضى ثلاثة عقود يجري فيها مقابلات وبحوث حول الأثرياء العصاميين، أن الطريقة التي يفكر بها أولئك تختلف تماماً عن أبناء الطبقة الوسطى.
 
حيث يرى هؤلاء أن المال يحقق لهم الحرية والانطلاقة وليس مجرد قضاء حاجياتهم وتلبية مطالبهم، بالإضافة إلى 99 اختلافاً آخر أسردهم في كتابه الذي حقق نسبة مبيعات عالية في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا. وفيما يلي سنقدم لكم خمسة نماذج لهذه الاختلافات ضمنها في كتابه الشهير.
 
1.     أبناء الطبقة المتوسطة يفضلون الادخيار
 
جبلنا كأجيال على فكرة ادخر قرشك الأبيض ليومك الأسود، وليس فينا من لم يشتري له والده حصالة نقود، ليودع فيها كل يوم قرشاً أو مبلغاً معيناً من المال ليشتري ما يشتهيه ولا تستطيع عائلته توفيرها له ببساطة.
 
يقول سيبولد معدل الدخل المتوسط للفرد في العالم حوالي 38 الف دولار في عام 2012،  واذا استطعت أن تدخر فإن قيمة ادخارك لن تتعدى الثلاثة آلاف دولار في السنة.
 
بينما نؤكد أنه وفي العالم العربي وفي بعض الدول تحديداً فإن متوسط محدودي الدخل في بلادنا العربية قد لا يتعدى العشرة آلاف دولار حسبما أفاد تقريراً للأمم المتحدة مؤخراً، وإذا حسبنا معدل الإدخار فلن تجده يتعدى ال 200 دولار في السنة وذلك في أفضل الظروف، وهذا يعني أنك لن تصبح ثرياً بواسطة الإدخار أبداً.
 
2.     المدخرون يعتقدون أن التجارة هي أمر خطر جداً
 
يميل معظم الأشخاص للحصول على راتب اخر الشهر مقابل جهدهم البدني أو الذهني فقط دون الدخول في مخاطر استنزاف الأموال والدخول في صفقات قد تكون مربحة أو خاسرة.
 
أما الأُثرياء فهم يفكرون أن عليهم أن يقوموا باستثمار جهودهم وأفكارهم في صنع الأموال وتدفقها. باختصار الأثرياء يرون في كل شخص يقابلونه فرصة للربح، على عكس الآخرين والذين يتعاملون بمنهجية هذا طيب أو شرير، مفيد أو غير مفيد.
 
3.    المدخرون يؤمنون بالحظ
 
لديهم ثقة بقدراتهم ومهاراتهم في استدراج الأموال، كما أنهم لا يعتبروا أن المال ممكن أن يأتي من الحظ، ولكنهم يبحثون عن الأماكن المناسبة لجني المال وفق ظروف مناسبة ودراسة وخطط عن كيفية استثمار جميع هذه العوامل لتحقيق الثروة.
 
4.    المدخرون يرون الأثرياء لصوص
 
هناك سمعة سيئة عن أصحاب الأموال، وخاصة في شرق أوسطنا يعتقد البعض أن المال لعنة، وأنه سيفسد عليك دنيتك وآخرتك، كما أن أصحاب الثروة قد يملكون المال ولكن لا يملكون الصحة ولا العافية ولا السعادة..
 
وفي الواقع أن أصحاب الطبقة المتوسطة أيضاً قد لا يملكون كل هذه الأشياء، وهم فقط يواسون أنفسهم ليستغنوا عن ما يعتقدون أنه لا يمكنهم تملكه.
 
مع أنه من السهل أن يحاولوا أن يجدوا طريقة لجني المال والخبرة.
 
5.    المدخرون يسعون لإنجاز العمل في الوقت المطلوب
 
معظم أبناء الطبقة الوسطى يقيسون مدى انجازهم للعمل عند إتمامه في الوقت المطلوب، بينما أبناء الثروات يعتقدون أن تحقيق الإنجاز يتمثل في "انجح أو مت".
 
لا يوجد مدة محددة لإتمام  العمل فالوقت مفتوح أمامك المهم أن تستغل كل الظروف لانجازه، ولا تسمح بخسارته مهما كان، ومهما واجهتك المستحيلات فيجب أن تجد حلولاً لتخرج من معركتك مع تحقيق الأموال بنجاح.
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من تطوير الذات