أول أصم في التاريخ يُتوج ببطولة تنس عالمية.. "لي دوك" قصة معاق حفر اسمه في سجل العظماء (فيديو)

أول أصم في التاريخ يتوج ببطولة تنس عالمية.. "لي دوك" قصة معاق حفر اسمه في سجل العظماء (فيديو)

حفر اسمه في سجلات تاريخ لعبة التنس، حقق بطولة وينستون سالم ورفع كأسها وسط تشجيع الجماهير الذي لم يتسنَّ له سماعه، إنه لي دوك، لاعب التنس الكوري، صاحب 21 عاماً، الذي استطاع أن يتوج ببطولة وينستون سالم؛ ليصبح أول لاعب أصم في التاريخ يحقق  إحدى بطولات الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين.
 
لم يسمع صيحات الجماهير وهى تتفاعل مع ضرباته القوية خلال المباراة، لكن كانت لديه حوافز داخلية قوية شجعته أن يحفر اسمه في سجلات عظماء لاعبي التنس على مر العصور بعدما استطاع تحقيق أول ألقابه ضمن بطولات الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين.

لاعب التنس الكوري لي دوك

لي دوك استطاع أن يحقق الانتصار التاريخي بعد تمكنه من  الفوز على السويسري هنري لاكسونين (7 /6) و(7 /4) و(6 /1) في الدور الأول من البطولة.
 
"استهزأوا بإعاقتي، وقالوا لي لا ينبغي أن ألعب التنس".. هكذا عبر لي دوك عن طاقة التحدي التي كانت بداخله بعد الكلمات المحبطة التي وجهها له البعض، مضيفاً: "كم كان الأمر صعباً عليَّ! لكن عائلتي وأصدقائي ساعدوني على تجاوز هذه الرسائل المحبطة، وتحديت الجميع؛ لأظهر قدرتي على القيام بالأمر. وتمكنت في النهاية من التتويج بلقب البطولة".

بطولة وينستون سالم للتنس

ووجه رسالة مهمة لذوي القدرات الخاصة قائلاً: "رسالتي لمن يعانون من مشكلات في السمع ألا يمنحوا الفرصة لأي شخص أن ينال من طموحاتهم، إذا حاولت بجدية فسيكون بإمكانك تحقيق الهدف الذي تسعى من أجله مهما كانت صعوبته".
 
يُذكر أن حالة "لي" تم تصنيفه على أنه أصم وهو  ابن العامين، وحينها كان يمارس رياضة التنس دون أن يتمكن من سماع قرارات الحكم أو نتيجة مبارياته، وكان أمراً مثيراً لإعجاب العديد من جماهير التنس في كوريا.

أندي مواري

ومن جانبه، عبر بطل العالم السابق البريطاني أندي مواري، عن إعجابه الشديد بالإنجاز الذي حققه لي دوك رغم الظروف التي يعاني منها بسبب فقده حاسة السمع.
 
وقال "مواري": "إذا كنت سألعب بسماعات الأذن فسيكون من الصعب للغاية مجاراة سرعة الكرة، إنه عائق كبير جداً؛ لذا فإن النجاح في تحقيق ما فعله "لي" هو أمر مذهل حقاً".

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع رياضة