يحسدك عليها المتزوجون.. 8 استفادات كونك عازباً

يحسدك عليها المتزوجون.. 8 استفادات كونك عازبا

حياة الشخص الأعزب ينظر إليها البعض على أنها نوع من العذاب ولا بد من تحمله، إلا أن دراسة حديثة كشفت أن نسبة كبيرة من غير المتزوجين يعيشون حياة مرفهة قد تفوق قرناءهم المتزوجين.
 
وفي التقرير التالي نسلط الضوء على بعض الفوائد التي تجنيها كونك عازباً يحسدك عليها المتزوجون.

عقلك مرتب 

صدق أو لا تصدق، "العلاقات العاطفية مكلفة عقلياً"، هذا ما تقوله الخبيرة في العلاقات العاطفية، سوزان وينتر.
 
وتشير وينتر إلى أن الأشخاص الذين لديهم علاقة عاطفية يكونون قلقين حول شركائهم، ويفكرون ملياً حتى بأصغر المشاجرات، "ويمكن لهذا النوع من التوتر أن يمنع سعادة الأشخاص عن طريق منعهم من العيش في الآن"  بحسب كلامها.

منطلق نحو طموحك 

بحسب الخبراء، فإن كونك عازباً يمكن أن يجعلك أكثر اكتفاءً ذاتياً، متحرراً من القيود لوجود شريك في حياتك، فلا يوجد من يعوقك عن الانطلاق لمتابعة طموحاتك؛ فتزيد عندك رغبة المغامرات والحصول على المزيد من التجديد في رحلتك. 

لديك الوقت للتواصل مع نفسك

في العلاقات العاطفية، الأشخاص يخاطرون بفقدان التواصل مع أنفسهم لأن لديهم وقتاً أقل لوحدهم للتركيز على تنميتهم الشخصية، فعندما تكون وحيداً، فإن ذلك يخلق فرصة للتواصل أكثر مع شيء ما بداخلك.
 
ويعاني المرضى في العلاقات العاطفية دائماً من شعورهم بعدم الاتصال مع جوانبهم الإبداعية، لكن عندما تكون عازباً، فهناك مجال أكبر للإبداع. 

لديك فرصة لمعرفة ما تريده من الحياة

الدكتورة جيني تايتز، وهي عالمة نفس إكلينيكية ومؤلفة كتاب "كيف تكون عازباً وسعيداً؟"، تنظر إلى كونك عازباً أنه الوقت الحاسم لمعرفة من أنت وما الشيء الذي تدافع عنه.
 
"عندما لا نكون في علاقة عاطفية فإن لدينا حقاً بعض الوقت لتوضيح الأمور حول ما يهمنا وما نقدره"، هذا ما قامت بشرحه.
وهذا هو الوقت الذي يمكنك فيه إعادة التقويم والتفكير في الدروس التي تعلمتها من علاقات عاطفية سابقة.
 

 يمكن أن تكون السيناريو الأفضل

كونك في علاقة عاطفية ليس دائماً هو الخيار الأمثل للجميع، إذا فكرنا في ثلاثة خيارات، فأحد الخيارات هو أن تكون سعيداً عندما تكون عازباً والخيار الآخر هو أن تكون غير سعيد في علاقة عاطفية، وخيار آخر أيضاً هو أن تكون غير سعيد كونك عازباً.

فرصة كي تصبح مسؤولاً مالياً

أحد الامتيازات التي يقوم دائماً الأشخاص بنسبها للعلاقات العاطفية في أغلب الأحيان هي قدرة كلا الشريكين على مشاركة المسؤوليات والأعباء المالية، لكن معظم الخبراء يقولون إن كونك شخصاً عازباً يمكن في الحقيقة أن يحفزك على أن تكون أكثر اقتصادياً واستقلالية من الناحية المالية.

تستمتع بشراكتك الخاصة

كونك عازباً لا يلزم بالضرورة أن تكون مرادفة لكونك وحيداً. في الواقع ، يقول الخبراء إنه يمكنك الحصول على تقدير للوقت وحدك.
عندما نتعلم الاستمتاع بالوحدة، فنحن نصبح أكثر انتقائية بشأن الشراكة التي سوف نختارها.

مستوى الثقة يرتفع بسرعة

كونك عازباً يوفر فرصة للاستفادة من نقاط القوة الداخلية، التي بدورها يمكن أن تظهر بالفعل في مستويات أكبر من الثقة.
وهذه الثقة المصقولة في العزلة سوف تتحول في نهاية المطاف إلى كل علاقاتك العاطفية لتمنحك خبرة وثقافة عالية.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع أنت والمرأة

هل ننسى حقًا حبنا الأول؟

ما المميز في الحب لأول مرة، لدرجة أن معظم الناس يعدونه تجربة لا تنسى؟ من أجل الحصول على إجابة عن هذا السؤال، أُجريت دراسة خضع لها العديد من الأشخاص الذين وصلوا إلى منتصف الثلاثينيات من أعمارهم.وتم...