خير من ألف شهر.. كيف كان يحيي النبي ليلة القدر؟

خير من ألف شهر.. كيف كان يحيي النبي ليلة القدر؟

حلم كل مسلم في شهر رمضان هو بلوغ ليلة القدر

منذ بداية الشهر، ويرفع المسلمون أكف الضراعة إلى السماء يرجون الله أن يبلغهم ليلة القدر

وحث حبيبه المصطفى صلى الله عليه وسلم المسلمين بعدم التفريط فيها حين قال: "مَنْ قَامَ لَيْلَةَ الْقَدْرِ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ".

وكان النبي محمد صلى الله عليه وسلم يكثر من العبادة فى العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم

حلم كل مسلم في شهر رمضان هو بلوغ ليلة القدر، فمنذ بداية الشهر ويرفع المسلمون أكف الضراعة إلى السماء يرجون الله أن يبلغهم ليلة القدر، تلك الليلة العظيمة التي قال عنها المولى عز وجل: "ليلة القدر خير من ألف شهر"، وحث حبيبه المصطفى صلى الله عليه وسلم المسلمين بعدم التفريط فيها حين قال: "مَنْ قَامَ لَيْلَةَ الْقَدْرِ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ".

ليلة القدر 

وكان النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- يكثر من العبادة فى العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم، ويحرص على إيقاظ أهل بيته للقيام فى هذه الليالى المباركة، وكان يقيم الليل متعبداً لله عز وجل؛ ولذا ينبغى لكل المسلمين الاقتداء بالمصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام، الاجتهاد والعبادة، والقيام فى العشر الأواخر فى شهر رمضان الكريم، ويجب اغتنامها وعدم ضياعها هباءً؛ فلعلنا لا ندرك هذه الليالى المباركة مرة أخرى.
 

كم تعدل ليلة القدر بالسنين؟

ليلة القدر لها أجر عظيم، وتعادل في أجرها سنوات عديدة، ولهذا يحلم الملسمون في مختلف أرجاء العالم أن يبلغوا هذه الليلة العظيمة التي قال عنها المولى عز وجل: "ليلة القدر خير من ألف شهر"، وهو ما يتخطى 83 سنة عبادة بمقدار السنين.
وهذا يشير إلى الفضل الكبير الذي يناله المسلم الذي يحرص على بلوغ ليلة القدر في رمضان، الذي أبلغنا صلى الله عليه وسلم عن موعدها: "تحروا ليلة القدر في الوتر من العشر الأواخر من رمضان"، ونظرا لاختلاف رؤية الهلال بين الدول العربية فإنه ينصح بقيام كل ليالي العشر الأخيرة، حيث روت عائشة رضي الله عنها عن النبى صلى الله عليه وسلم: "أنه إذا دخل العشر شد المئزر وأحيا ليله وأيقظ أهله".

فضل قيام ليلة القدر

وهناك طريقة حسابية تبين لك الأجر العظيم الذي يناله المسلم الذي كتب له المولى عز وجل بلوغ ليلة القدر، فلك أن تتخيل أن هناك رجلاً حرص على القيام في ليالي الوتر لمدة عشر سنوات، فإن هذا يعادل -حال بلوغه ليلة القدر- عشر ليالٍ من الليلة المباركة، وهو ما يعادل بالسنين أكثر من 830 سنة.
 
حقاً إنه فضل عظيم يحلم به كل مسلم في مختلف بقاع الأرض أن يناله؛ ولهذا ينصح العلماء بدعوة الله أن يعينك ويوفقك لقيام ليلة القدر في كل عام لك تبلغ فيه شهر رمضان المبارك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع مجتمع وأعمال

رغم صعوبة حركته.. معمر سعودي في الـ128 عاماً من عمره لم يترك صلاة في الحرم (فيديو)

بخطوات متأنية يسير المسن السعودي عيضة الحربي متكئاً على عصاه التي ترافقه في كل مشوار يتجه فيه للصلاة في الحرم على مدار عشرات السنين.في مشهد يتكرر خمس مرات في اليوم معاناة مسن في عبور الطريق لأداء...

رقصة شعبية وقصيدة شعرية.. استقبال استثنائي من أبناء الإمارات للأمير خالد الفيصل في سوق عكاظ (فيديو)

شهد جناح دولة الإمارات العربية المتحدة، في حفل سوق عكاظ ضمن موسم الطائف، استقبالاً استثنائياً للأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة ومستشار خادم الحرمين.شعر قديم وألوان مبهجة.. كيف أعاد موسم...

"سيدي" في المشاعر المقدسة.. الإحصاءات والأرقام تتحدث عن نجاح موسم حج 1440هـ

الأمير خالد الفيصل: إنشاء أول أنموذج لتطوير منى بعد موسم الحج مباشرة الأمير عبد العزيز بن سعود : تم تنفيذ الخطط كافة في شتى المجالات بنجاح باهر ظهر جلياً خلال موسم الحج هذا العام، الجهود...

بطبق مكسور.. القصة الكاملة لحادث الاعتداء الوحشي على مواطن سعودي في ماليزيا (فيديو)

ذهب في رحلته فرحاً بقضاء الإجازة في دولة ماليزيا السياحية، ولكنه لم يكن يعلم أن هناك من يترصد بها ويحاول الاعتداء عليه؛ فقد تعرض مواطن سعودي للضرب والإصابة بجروح بالغة في وجهه خلال رحلته لدولة...

نجاح موسم الحج.. السعودية تجنى ثمار عمل 11 جهة حكومية لخدمة الحجيج

يعبر عشرات الآلاف من الحجيج، كل عام عبر قنوات التواصل الاجتماعي ومحطات التلفزيون الفضائية، عن انبهارهم بما رأوه من تطوير وأساليب جديدة، تبتكرها مؤسسات المملكة، بتوجيهات من قيادتها من أجل تحسين خدمة...