تعلمت اليوم| سوف تحب نفسك.. لماذا عليك التحلي بالمرونة في حياتك؟

تعلمت اليوم|سوف تحب نفسك.. لماذا عليك التحلي بالمرونة في حياتك؟

إذا تعاملنا مع كل شيء على محمل الجد فإننا سوف نفقد الشغف ولن نستمتع بأي شيء.

إذا كنا نتحلى بالمرونة لمواجهة المعاناة التي نعيشها سواء في حياتنا الشخصية أو العملية فإننا سوف نتمكن من تحقيق النجاح،

أطلق موقع سيدي حملة تحت عنوان "تعلمت اليوم" تهدف لإكساب القارئ مهارة جديدة كل يوم خلال شهر رمضان المبارك، واليوم يأتي حديثنا عن مهارة المرونة وفوائدها على حياتك الشخصية والعملية.
 
الحياة مليئة بالتحديات والمصاعب غير المتوقعة، ومن أجل تحقيق النجاح علينا احتضان محاربنا الداخلي، وأن نعرف كيف نتحلى بالمرونة والقدرة على المقاومة، أي أن نجد في داخلنا الشيء الذي يدفعنا إلى مواصلة العمل والمُضي قدماً ومواصلة العمل حتى نعثر على الأمل.
 
المرونة والتكيف من أهم السمات التي يجب أن يتحلى بها الإنسان، ولا يعني التفكير المرن أن تمتلك عضلات مرنة أو جسداً مرناً، ولكن أن تركز على حل المشاكل والتعامل مع الأزمات والمواقف الصعبة ليس وكأنها نهاية العالم، وأن تكون قادراً على التكيف مع أي وضع.
 
التفكير المرن يعني القدرة على التكيف مع المواقف الجديدة، وتقسيم المهام المُعقدة إلى أجزاء أصغر، واتباع إستراتيجيات مختلفة لمواجهة التحديات والتعامل معها، ويعني هذا التوصل إلى حلول لم يكن بإمكان أحد التوصل إليها.
 
في الوقت نفسه، فإن التفكير المرن يعني أن تكون قادراً على استيعاب وتقبل منظور شخص آخر وطريقة تفكيره. وينطوى التفكير المرن على تقسيم المشكلة إلى أجزاء أصغر يمكن التحكم فيها وإيجاد حل إبداعي.
 
نتيجة بحث الصور عن ‪Flexibility + Work‬‏

سوف تحب نفسك

عندما نكون أكثر مرونة وقدرة على التكيف فإننا سوف نغدو مبتسمين طوال الوقت ما يجعلنا أكثر سعادة، وبالتالي نحب أنفسنا أكثر. يجب أن نكون صادقين مع أنفسنا وألا نخفي هويتنا الحقيقية عن الأشخاص الآخرين، وهذا ما يحررنا ويجعل الآخرين ينجذبون إلينا.
 
عندما نحب أنفسنا فإننا نصبح على درجة من المرونة تجعل الآخرين لا يستطيعون مقاومتنا أو الابتعاد عنّا، ما يساعدنا على أن نحب الآخرين وأن نعترف بهم، وأن نعطيهم الأمل ونكون قادرين على مساندتهم.
 
المرونة والتكيف مع الأمور يساعداننا على التغلب على الأحكام السلبية التي يصدرها الآخرون عنّا، والتعامل معها على أنها أشياء ليست مُسلماً بها.

اكتشاف الذات

من الطبيعي أن نشعر بالإحباط عندما نتعرض للمشاكل ونواجه التحديات، ربما نفقد الثقة بأنفسنا أو نمر بفترات نشعر فيها بأن كل ما نفعله خطأ. ولكن إذا كنا نتحلى بالمرونة لمواجهة المعاناة التي نعيشها سواء في حياتنا الشخصية أو العملية فإننا سوف نتمكن من تحقيق النجاح، ومعاناتنا تجعلنا نصبح أكثر عمقاً ومرونة وحكمة، لأنها تدفعنا إلى البحث عن معنى لحياتنا ما يقودنا إلى اكتشاف ذاتنا، ونعرف بوضوح ما هي نقاط القوة والضعف الخاصة بنا، ونعرف كيف نتخلص من الحواجز التي تعرقلنا وتعوقنا عن تحقيق النجاح.

الاستمتاع بالحياة

حتى نحقق التقدم ونمضي قدماً في حياتنا، فعلينا أن نجمع شتات نفسنا ونمسك بزمام الأمور. المرونة لا تقتصر فقط على البقاء على قيد الحياة والنجاة من المشاكل والأزمات، ولكنها تتعلق أيضاً بالحفاظ على قلب مُعفم بالأمل والإيمان بأن الأفضل قادم، وألا نفقد حس الدعابة، لأننا إذا تعاملنا مع كل شيء على محمل الجد فإننا سوف نفقد الشغف ولن نستمتع بأي شيء.
 
نتيجة بحث الصور عن ‪Flexibility + Work‬‏

الإحساس بالانتماء إلى المجتمع

كونك مرناً ومتكيفاً لا يعني أن تعاني بمفردك وبدون أن تحصل على دعم الآخرين، ولكنك تكون أكثر مرونة عندما تكون قادراً على طلب المساعدة والدعم، وتقبل اختلافات الآخرين والاعتراف بأننا أيضاً مُختلفون، ما يجعلنا نشعر بالانتماء إلى المجتمع، وهو ما بدوره ما ينعكس علينا ونصبح أكثر سعادة.

القدرة على التعامل مع التغيير

التغيير والتحدي أمران أساسيان لتطوير أنفسنا. وطريقة تعاملنا مع التغيير هي المؤشر الحقيقي لقدرتنا على التكيف. لأننا عندما نكون مرنين يكون بإمكاننا التعامل مع التغيرات والتحديات المختلفة وإعادة ضبط أنفسنا. وبينما نواجه التحديات المختلفة سيكون لدينا كل الحق والمسؤولية الكاملة لاختيار الطريق الذي نريد السير فيه.
 
المصادر:1-2
 
 
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات

مئات من مديري التوظيف فحصوا آلاف السير الذاتية.. وهذه نصيحتهم للحصول على الوظيفة

إعداد سيرة ذاتية تساعدك على الحصول على الوظيفة التي تحلم بها يتطلب بذل الكثير من الجهد حتى تبدو جذابة، وهناك حكمة تقليدية تقول إن سيرتك الذاتية لا ينبغي أن تزيد على صفحة واحدة فقط، على الأقل هذا ما...

تخاف من المستقبل؟ افعل هذه الأشياء لكي تكون سعيداً كلما تقدم بك العمر

نظراً لأن الناس باتوا يعملون عدد ساعات أطول، فإنهم أصبحوا يشعرون بالارهاق، ويفتقدون الشعور بالراحة النفسية والجسدية، ولا يستطيعون التفكير بطريقة هادئة، ما جعلهم أكثر قلقاً بشأن المستقبل.الشعور...