تعلمت اليوم| بالمرونة تتجاوز جميع مشكلاتك.. إليك كيفية تعزيزها بداخلك

تعلمت اليوم| بالمرونة تتجاوز جميع مشكلاتك.. إليك كيفية تعزيزها بداخلك

عندما تعثر على معنى أو هدف لحياتك فإنك سوف تبذل قصارى جهدك من أجل تحقيق ما تحلم به وتطمح إليه

ثقتك في قدرتك على مواجهة ضغوط الحياة تلعب دوراً مُهماً في كونك أكثر مرونة

 انطلاقاً من حملتنا في سيدي "تعلمت اليوم" التي تهدف لإكساب القارئ مهارة جديدة كل يوم في شهر رمضان، يأتي حديثنا اليوم عن تعزيز مهارة المرونة بداخلك.
 
ونستطيع أن نعرف المرونة أنها القدرة على التعامل مع صعوبات الحياة والتكيف مع الأزمات والمشاكل التي تمر بها في حياتك. كما أن الأشخاص الذين لديهم المرونة ينظرون إلى الحياة بطريقة أكثر إيجابية، ويتعاملون مع التوتر بصورة أكثر هدوءاً واسترخاء بفضل المرونة.
 
سواء كنت تمر بوقت عصيب الآن أو تعمل على تهيئة نفسك؛ لكي تكون قادراً على التعامل مع الأزمات المُستقبلية، فإليك مجموعة طرق سوف تساعدك على تعزيز المرونة داخلك.

العثور على معنى لحياتك

عندما تعثر على معنى أو هدف لحياتك فإنك سوف تبذل قصارى جهدك من أجل تحقيق ما تحلم به وتطمح إليه، وهذا يعني أنك سوف تصبح أكثر انخراطاً في المجتمع، وأنك سوف تكون أكثر مرونة من أجل الوصول إلى هدفك المنشود.
 
نتيجة بحث الصور عن ‪Flexibility and adaptation‬‏

تبني أفكار ومعتقدات أكثر إيجابية

 
ثقتك في قدرتك على مواجهة ضغوط الحياة تلعب دوراً مُهماً في كونك أكثر مرونة. عندما تسمع تعليقات سلبية في رأسك حاول استبدال أخرى إيجابية بها، مثل "أستطيع القيام بذلك" أو "أنا صديق\ زوج\ أب\ رائع"، أو "أنا رائع في وظيفتي".
 
وكلما أصبحت أكثر ثقة في قدراتك الخاصة بما في ذلك قدرتك على الاستجابة للأزمة والتعامل معها، أصبحت أكثر مرونة.

تأسيس شبكة اجتماعية قوية

من المهم أن يكون لديك أشخاص تثق فيهم، وأن يكون حولك أشخاص يهتمون لأمرك ويدعمونك ويحاولون حمايتك خلال أوقات الأزمات والمشاكل. وبينما لا يؤدي حديثك مع صديق أو شخص مُقرب إليك إلى اختفاء مشاكلك، إلا أنه يتيح لك القدرة على التعبير عن مشاعرك والحصول على الدعم وتلقي بعض الملاحظات التي ربما تغيب عن ذهنك، ما يساعدك في نهاية المطاف على التوصل إلى حلول لمشكلتك.

احتضان التغيير

قدرتك على أن تكون أكثر تكيفاً سوف تساعدك على أن تكون أكثر استعداداً للتعامل مع التغييرات والاستجابة لمواجهة أزمات الحياة. غالباً ما يستخدم الأشخاص المرنون التغيرات التي يمرون بها في الحياة من أجل العثور على فرص أفضل وتحقيق النجاح والازدهار.
 

تطوير المهارات

تعزيز المرونة داخلك لن يحدث بسهولة فهو أمر يحتاج إلى فترات طويلة من الوقت، لذلك لا تشعر بالإحباط ولا تفقد الأمل إذا واجهت العديد من الأحداث الصعبة. يمكن للجميع أن يتعلموا المرونة والتي تختلف من شخص إلى آخر، ولكن في كل الأحوال عليك مواصلة العمل على تطوير مهاراتك وتعزيز قدراتك على أن تكون أكثر قدرة على التكيف والتعامل مع الأزمات والمشاكل المختلفة.

اتخذ خطوات حقيقية لحل المشاكل

انتظارك أن تُحل المشكلة من تلقاء نفسها لن يؤدي إلى أي شيء سوى تطويل الأزمة، عوضاً عن ذلك اتخذ خطوات حقيقية لحل المشكلة. وفي بعض الأحيان يكون من الصعب العثور على حلول لإنهاء المشاكل ولكن بإمكانك القيام ببعض الأمور التي تساعدك على جعل الموقف أفضل أو أقل توتراً.
 
ركز على التطور الذي حققته وحاول القيام بخطوات أخرى، عوضاً عن أن تصبح أكثر جبناً، وأن تقف صامتاً حتى تنفك الأزمة من تلقاء نفسها.

تقييم الأوضاع

 التعرض للأزمات يثير الرعب في نفوسنا، ورغم أنه في بعض الأحيان يبدو وكأن هذه الأزمات لن تنتهي ولن تتلاشى أبداً، ولكن الأشخاص المرنين قادرون على التعامل مع المشاكل بطرق واقعية ومن ثَم يحددون أهدافهم ما يمكنهم من الخروج من الأزمات.
 
عندما تجد نفسك تعاني من مشكلة ما فعليك التراجع إلى الخلف من أجل تقييم الأمور، وطرح الأفكار والحلول الممكنة ثم تقسيمها إلى خطوات يُمكنك التحكم فيها.
نتيجة بحث الصور عن ‪Flexibility in work‬‏

أسعد نفسك

عندما تكون مُرهقا أو تواجه أزمة أو مشكلة ما فسوف تتجاهل احتياجاتك ورغباتك، وسوف تفقد شهيتك وتتوقف عن ممارسة التمارين الرياضية ولن تحصل على قسط كافٍ من النوم، كلها ردود أفعال طبيعية للغاية في حالة مرورك بأزمة أو مشكلة، ومن هنا عليك القيام ببعض الأنشطة والمهارات التي تساعدك على الاستمتاع بالحياة ومواصلة العمل ومواجهة هذه الحالة النفسية السيئة التي تمر بها.

كُن متفائلاً

القدرة على الحفاظ على شعور التفاؤل بداخلك خلال الفترات الصعبة التي تمر به جزء مُهم في عملية تعزيز المرونة بداخلك. عليك أن تعرف أن المشاكل والأزمات ليست دائمة ولكنها مؤقتة، لذا عليك أن تطور مهاراتك في التعامل مع التحديات والأزمات والمشاكل التي تواجهها. ما تمر به قد يكون أمراً صعباً، ولا يُحتمل، ولكن في الوقت نفسه عليك أن تحافظ على أمانك وثباتك وعلى نظرتك الإيجابية للمستقبل.
 
 
 
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات

تعلمت اليوم| طلب المساعدة لا يجعلك ضعيفاً.. بل يصنع منك شخصاً أقوى

نحن جميعاً نتظاهر بأننا لا نملك نقطة ضعف ونتظاهر بأنه لا توجد لحظة ما نشعر فيها بأن أعباء العمل أكثر من اللازم، أو أن هذه المهمة تتجاوز خبراتنا، رغم أننا في حقيقة الأمر لا نعرف ما إذا كنا قادرين على...

تعلمت اليوم|حتى لا تزيد الأمر تعقيدا.. 8 طرق للتعبير عن تعاطفك مع المقربين إليك

بكل تأكيد يعتبر التعاطف من أسمى المعاني والقيم الإنسانية التي غرزها الله فطرياً في أنفس البشر بدرجات مختلفة، والحقيقة أن التعاطف قيمة لها تأثير السحر في تقديم الدعم والمساندة ومنح المحيطين بإحساس...