أسباب القولون العصبي وأعراضه وطرق علاجه.. ابتعد عن هذه الأطعمة

يعتبر الأطباء القولون العصبي أو متلازمة تهيّج القولون من أكثر الأعراض المرضية شيوعًا، وتتراوح نسبة انتشاره في العالم ما بين 10% و20%، وغالبًا ما يُصاب الإنسان بهذه الحالة بين عمري 20 و30 سنة. ويؤثّر هذا المرض تأثيرًا خطيرًا في الحياة الطبيعية للمريض فيعيق قدراته النفسية والجسدية ويؤدي الى إحساسه بالانزعاج الدائم وعدم الراحة.

منشط جنسي ويعالج تساقط الشعر.. فوائد عديدة للزنجبيل لن تتركه

أسباب القولون العصبي

والقولون العصبي عبارة عن ألم أو اضطراب معين يؤثر في الأمعاء الغليظة، وهو عادة ما يكون حالة مزمنة، تحتاج إلى إدارتها والتحكم فيها على المدى الطويل، وعلى رغم أن الباحثين لم يكتشفوا حتى الآن الأسباب الرئيسية للإصابة بالقولون العصبي، إلا أن بعض الأسباب أبرزها الضغوط العصبية والنفسية، كذلك يتحسس القولون من بعض نوعيات الأطعمة التي تختلف من شخص إلى آخر، ومن هذه الأطعمة الحارة والمليئة بالتوابل، والأطعمة الدسمة والمليئة بالدهون.

وللقولون العصبيّ أربعة أنواع يتمثل الأول بمعاناة المصاب من الإسهال بشكلٍ أساسيّ، أمّا الثاني فيُعاني المصابون به من الإمساك بشكلٍ أساسيّ، في حين يُعاني المصابون بالنوع الثالث من الإمساك والإسهال في الوقت ذاته، وأخيرًا يُعتبر القولون العصبي الذي لا يمكن تصنيفه في أيّ من الأنواع الثلاثة السابقة نوعًا رابعًا للقولون العصبي.

متوسط أعمار النساء أطول من الرجال .. منظمة الصحة توضح الأسباب

أعراض القولون العصبي

وعادة ما يعاني مصابو القولون من عدم الراحة وألم في البطن، لكن هناك أعراضًا إضافية مثل أوجاع البطن، ولا سيما في منطقة أسفل البطن، علمًا بأن هذه الآلام تتراجع عادة بعد التبرز، إضافة إلى حالات الإسهال التي تحدث بشكل مفاجئ لدى المصاب؛ ليشعر بحاجة ملحة للذهاب إلى الحمام، ما قد يسبب له الإجهاد والتوتر والإحراج.

كذلك قد يتسبب القولون العصبي في المعاناة من الإمساك نتيجة الخلل الذي يؤثر في الاتصال بين الدماغ والأمعاء؛ ما يؤدي إلى بطء حاد في حركة الأمعاء وزيادة امتصاص السوائل من البراز، ما يجعله صلبًا وأكثر صعوبة للمرور في الأمعاء، كما يؤدي إلى الغازات الدائمة في الجهاز الهضمي، ما يؤدي بالتالي إلى المعاناة من الانتفاخ.

 

فضلاً عن ذلك يؤدي القولون العصبي إلى الإرهاق الشديد والتعب المتواصل وصعوبة النوم والاستيقاظ بشكل متكرر؛ ما يمنع المريض من الحصول على فترات كافية من الراحة والاسترخاء، كما يتسبب في شعور المصاب بالاكتئاب؛ وذلك نتيجة الضغط النفسي الذي يسببه التعايش مع أعراض هذه الحالة.

 

علاج القولون العصبي

لتخفيف أعراض القولون يجب الدمج بين النظام الغذائي السليم والمناسب، والتغيرات في الحياة اليومية والعلاج الدوائي إذا لزم الأمر، وهناك بعض النصائح التي يمكن أن تُساعد على السيطرة على الأعراض التي يُعاني منها المصابون بالقولون العصبيّ، أهمها اتباع نمط غذائي محدد مع زيادة كمية الألياف بشكل معتدل وشرب الكثير من المياه والسوائل، والتخفيف من تناول منتجات الألبان مع استخدام الأدوية المضادة للإسهال، وتجنب التوتر والإجهاد والحرص على الاسترخاء وأخذ قسط من الراحة، وممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم. إضافة إلى الامتناع عن تناول الكحول والمشروبات الغازية.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع صحة الرجل

ماذا يحدث لدمك بعد التبرع به؟ تعرف على مراحل الحفاظ على أكياس الدم

لا شك أن إجراء التبرع بالدم أسهم في إنقاذ الكثير من الأرواح والمرضى الذين احتاجت أجسامهم لنقل كميات من الدماء لتعويض ما فقدوه نتيجة الحوادث أو العمليات الجراحية الصعبة والدقيقة، وعلى الرغم من أن...

السرطان والصداع والإنفلونزا.. أمراض تلازم مضيفي الطيران تعرف على السبب

رغم أن مهنتهم تجذب الكثير من الأشخاص للعمل بها نظراً للسفر الدائم، والإقامة بشكل مجاني في الفنادق، والحصول على تذاكر سفر مجانية، أو بسعر مخفض، فإن  مضيفات ومضيفي الطيران معرضون إلى جانب مخاطر...