هل حان وقت رحيلك؟.. هكذا تكتب رسائل وداعية لزملاء العمل

هكذا تكتب رسائل وداعية لزملاء العمل

كيف تودع زملاء العمل؟

رسالة بريدية لكل زميل

الإختصار

أضف معلومات تمكنهم من التواصل معك

إستعن بالعينات.. وعدل

عينة يمكنك الإستعانة بها

قلة قليلة تبقى في الوظيفة نفسها «مدى الحياة»... وعليه الرحيل أمر تختبره الغالبية الساحقة. الرحيل هذا قد يكون طوعياً، أي أن الشخص يقرر أنه حان الوقت للمضي قدماً، وبالتالي تجربة مكان جديد أو قد لا يكون طوعياً بحيث يتم الاستغناء عن خدمات الفرد. وبغض النظر عن السبب فإن وداع الأشخاص الذين عملت معهم لفترة طويلة ضروري خصوصاً الفئة التي تجمعك بهم علاقة جيدة. أفضل وسيلة لوداع زملاء العمل هي من خلال الرسائل عبر البريد الإلكتروني.

الرسائل البريدية، غير الجماعية، أي تلك التي ترسلها بشكل منفرد وخاص لكل فرد مثالية؛ لأنها تخدم أكثر من غاية، أولاً الرسالة وسيلة عملية للوداع، كما أنها وسيلة لإبقاء التواصل مفتوحاً حتى بعد رحيلك عن الشركة وذلك لأنه من الأهمية بمكان المحافظة على زملاء العمل ضمن شبكة المعارف المهنية الخاصة بك.

الوداع ليس سهلاً، وبطبيعة الحال هناك الكثير مما تود قوله، ولعلك قلت كل ما تريد قوله وجهاً لوجه مع الزملاء، ولكن متابعة الوداع الفعلي برسالة «رسمية» مقاربة مهنية ولائقة كما أنها تضمن لك أنه وبغض النظر عما قلته خلال المحادثات الجانبية حول سبب رحيلك بأن الخاتمة هي إيجابية... رغم أننا ننصحك وبغض النظر عن سبب رحيلك عدم الحديث بشكل سلبي عن الشركة أو عن المدير أو أي شخص آخر في الشركة.

أفضل طرق تطوير الذات والثقة بالنفس على أي شاب أن يتعلمها

كيف تودع زملاء العمل؟ 

 
بطبيعة الحال رسائل الوداع لا يتم إرسالها إلا بعد أن يكون قد تم حسم أمر الرحيل بشكل كلي، وتم إبلاغ المدير وقسم الموارد البشرية، في حال كنت قد استقلت. رسائل الوداع يجب أن تكون مهنية وفيها الكثير من اللباقة كما يفضل استخدام البريد الإلكتروني، وليس أي وسيلة أخرى وذلك لأن المقاربة هذه تسمح لك بأخذ وقتك كاملاً للرد في حال كان هناك مبرر للرد، بينما لو اعتمدت على وسيلة أخرى من الواتساب مثلاً حينها ستجد نفسك تدخل في أخذ ورد لا ينتهي مع كل زميل ما يعني استهلاك للوقت والطاقة، وربما الدخول في تفاصيل لا تريد مشاركتها مع الآخرين. 

رسالة بريدية لكل زميل 

 
لا تقم بإرسال بريد جماعي بل قم بأخذ الوقت لكتابة رسالة وداعية منفصلة لكل زميل وإرساله بشكل فردي. هذه المقاربة تعني أن الرسالة شخصية أكثر وأكثر لباقة. أيضاً لا تتحايل على الأمر وتقوم «بنسخ ولصق» النص نفسه وإرساله بشكل منفصل. ما عليك فعله هو إضافة تفصيل ما شخصي.. أو ذكرى ما إيجابية أو تجربة ما قمت بتشاركها مع هذا الزميل أو ذاك أو حتى مشروع ما عملت عليه معه وكان ناجحاً جداً. الرسائل الوداعية توجه فقط للزملاء الذي عملت معهم، لا يوجد أي مبرر لإرسال رسائل وداعية للجميع بغض النظر عما إن كنت قد عملت معهم أم لا، خصوصاً في المؤسسات الضخمة. 

الاختصار 

 
قد تود مشاركة ما حصل معك في حال تعرضت للطرد أو قد تود مشاركة تفاصيل جديدة عن عملك الجديد في حال كنت قد استقلت، ولكننا لا ننصحك بذلك في كلتا الحالتين. ولكن يمكنك الحديث وبشكل مختصر جداً عن خطوتك التالية من دون الدخول في تفاصيل أسباب الرحيل. السبب هو أن زملاء العمل سيفسرون الأسباب بشكل مختلف وذلك لأن كل شخصية تتعامل مع الأسباب كما تراها من منظورها، وبعضهم قد يعتبر مجرد ذكر الأسباب تشويهاً لسمعة الشركة أو انتقاصاً من قيمة هذا أو ذاك أو حتى التقليل من احترام الذين عملت معهم. لذلك اختصر قد الإمكان. 

أضف معلومات تمكنهم من التواصل معك 

 
المحافظة على زملاء العمل ضمن شبكة معارفك أمر هام لذلك ما عليك فعله هو تزويدهم بوسائل للاتصال بك. مثلاً إن كنت تملك بريداً جديداً فضع العنوان وضع رقم هاتفك أو أي معلومات تمكنهم من التواصل معك في المستقبل ضمن رسالتك الوداعية. قد تود وضع لينكد إن بالحسبان؛ لأنها أفضل طريقة للمحافظة على التواصل معهم في المستقبل. 

استعن بالعينات.. وعدل 

 
هناك الكثير من العينات المتوفرة أون لاين التي تساعدك على كتابة رسائل الوداع المثالية، ولكنها عامة وغير شخصية. لذلك استعن بهذه العينات، ولكن عدلها لتتناسب مع وضعك ومع ما تريد قوله. حتى بعد تعديلها وكتابة ما تريد كتابته احرص على مراجعتها وتعديلها مجدداً قبل الإرسال. 

عينة يمكنك الاستعانة بها

 
 

عزيزي (فلان) 

 
قد تكون قد سمعت الخبر، ولكنني أود أن أبلغك بشكل شخص أنني سأغادر منصبي. 
 
لقد استمتعت كثيراً بتجربتي في الشركة، وأنا حقاً أقدر الفرصة التي حصلت عليها للعمل معك. لقد وجدت متعة خالصة في العمل على المشاريع معك، ولقد استمتعت حقاً بتناول طعام الغداء وبالمحادثات التي كنا نجريها. شكراً على دعمك، وعلى نصائحك وعلى تشجيعك، لقد كنت خير زميل خلال فترة تواجدي في الشركة. 
 
سأقدر كثيراً استمرارك بتقديم النصائح لي في الفترة التي أبدأ فيها مرحلة جديدة في حياتي المهنية. كما أتمنى لو نبقى على اتصال، ويمكنك أن تتصل بي على رقم هاتفي (وتزوده برقم هاتفك)، أو على عنواني البريدي الشخصي (وتزوده بعنوانك البريدي الشخصي). 
 
شكراً مجدداً لأنك كنت الصديق والزميل والناصح. 
 
تحياتي. 
 

العنية رقم ٢ 

عزيزي فلان 
 
أود أن أبلغك أنني لم أعد أعمل في الشركة، وسأغادر منصبي الأسبوع المقبل. لقد تم الاستغناء عن خدماتي / لقد تم عرض منصب آخر في شركة أخرى توفر لي فرصاً أكبر للتقدم في حياتي المهنية. 
 
لقد استمتعت كثيراً بالعمل معك خلال السنوات (وتذكر عددها) الماضية. لقد قمنا بإنجازات كبيرة معاً، وحققنا الكثير من النتائج الممتازة. لقد كنت صديقاً رائعاً وزميلاً مثالياً. 
 
مغادرتي للعمل لا تعني بالضرورة نهاية العلاقة بيننا، لذلك أتمنى أن نبقى على تواصل. 
(ثم تضع رقم هاتفك وعنوان البريد الشخصي الخاص بك). 
 
تحياتي 
المصادر: ١- ٢ 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات

أشياء ثمينة لا تستحق إنفاق نقودك عليها.. بينها القهوة اعرف السبب

لا شك أن الاستثمار الناجح بشراء الأشياء الثمينة سواء في أنواع الطعام والشراب والملابس والإكسسوار وغيرها من الأمور الشخصية التي تمس حياة الإنسان بشكل عام أمر جيد للغاية، ولكن هذا لا يعني أن هناك...

مؤسس إيكيا.. من رجل ريفي فقير لصاحب أكبر شركة لصناعة الأثاث في العالم

اشتهرت شركة إيكيا بأنها من أكبر متاجر الأثاث العالمية التي تضم عدداً من العلامات التجارية المعروفة؛ حيث تعد الشركة "رقم واحد" في صناعة الأثاث على مستوى العالم كله، وتنتج الأثاث بجميع أنواعه...

كيف تكون قائدا ناجحا؟ جوجل تجيبك من خلال دراسة أجرتها على المديرين

"يترك الناس المديرين وليس الشركات" أغلبنا سمع هذه الجملة، والكثير منّا اختبروها وعاشوا تجارب سيئة للغاية بسبب رؤسائهم في العمل، ولكن ما الذي يجعل الناس يرغبون في ترك المدير في المقام الأول...