ما سر عدم إصابة الأفيال بالسرطان ؟

main image
5 صور
على مدار السنوات الماضية، حاول العلماء فك لغز عدم إصابة الأفيال بالسرطان وقدرتها الغريبة على مقاومة هذا المرض الخبيث.

على مدار السنوات الماضية، حاول العلماء فك لغز عدم إصابة الأفيال بالسرطان وقدرتها الغريبة على مقاومة هذا المرض الخبيث.

وساد اعتقاد بين العلماء أن حجم الفيل الضخم هو السبب وراء عدم إصابتها بالسرطان، باعتبار أن الحيوانات الضخمة يكون لديها خلايا أكثر في جسدها وهو ما يجعل الجينات السرطانية غير قدرة على مهاجمتها.

وساد اعتقاد بين العلماء أن حجم الفيل الضخم هو السبب وراء عدم إصابتها بالسرطان، باعتبار أن الحيوانات الضخمة يكون لديها خلايا أكثر في جسدها وهو ما يجعل الجينات السرطانية غير قدرة على مهاجمتها.

وتحدث الإصابة بالسرطان في حالة حدوث طفرة في الحمض النووي لأحد لجينات بما يؤدي إلى نمو الخلايا وكاثرها بشكل ضار.

وتحدث الإصابة بالسرطان في حالة حدوث طفرة في الحمض النووي لأحد لجينات بما يؤدي إلى نمو الخلايا وكاثرها بشكل ضار.

كما افترض البعض أن هذه الأفيال تضم في أجسادها مزيد من الدفاعات المضادة للسرطانات، إلا أنه تم الكشف عن السبب الحقيق وراء ذلك السر.

كما افترض البعض أن هذه الأفيال تضم في أجسادها مزيد من الدفاعات المضادة للسرطانات، إلا أنه تم الكشف عن السبب الحقيق وراء ذلك السر.

أجرى العالم الأمريكي فينسنت لينش، العديد من الفحوصات منذ عام 2012 للوصول إلى حقيقة عدم إصابة الأفيال بالسرطان، واكتشف وجود جين فريد من نوعه لديهم يحميهم من هذا المرض الخبيث.

أجرى العالم الأمريكي فينسنت لينش، العديد من الفحوصات منذ عام 2012 للوصول إلى حقيقة عدم إصابة الأفيال بالسرطان، واكتشف وجود جين فريد من نوعه لديهم يحميهم من هذا المرض الخبيث.

على مدار السنوات الماضية، حاول العلماء فك لغز عدم إصابة الأفيال بالسرطان وقدرتها الغريبة على مقاومة هذا المرض الخبيث.
أجمل الصور البحرية الفائزة بمسابقة «أوشن أرت

سر عدم إصابة الأفيال بالسرطان

وساد اعتقاد بين العلماء أن حجم الفيل الضخم هو السبب وراء عدم إصابتها بالسرطان، باعتبار أن الحيوانات الضخمة يكون لديها خلايا أكثر في جسدها وهو ما يجعل الجينات السرطانية غير قدرة على مهاجمتها.
 
كما افترض البعض أن هذه الأفيال تضم في أجسادها مزيداً من الدفاعات المضادة للسرطانات، إلا أنه تم الكشف عن السبب الحقيقي وراء ذلك السر.
 
أجرى العالم الأمريكي فينسنت لينش، العديد من الفحوصات منذ عام 2012 للوصول إلى حقيقة عدم إصابة الأفيال بالسرطان، واكتشف وجود جين فريد من نوعه لديها يحميها من هذا المرض الخبيث.
خرافات حول الشمس والكواكب ورواد الفضاء صدقها الجميع

تفسير علمي لعدم إصابة الأفيال بالسرطان

وتحدث الإصابة بالسرطان في حالة حدوث طفرة في الحمض النووي لأحد لجينات بما يؤدي إلى نمو الخلايا وتكاثرها بشكل ضار.
 
وتوصل العالم الأمريكي إلى أن قدرة الفيلة على مقاومة السرطانات ليست لها علاقة بأحجامها الضخمة، كما اعتقد البعض سابقاً.
 
وأكد أن هناك جيناً لدى الأفيال تكون مهمته إحياء جين آخر مدمر، كما أنه يقوم بتكليفه بقتل الخلايا المصابة بالسرطان .
 
ويوجد هذا الجين لدى بعض الحيوانات الأخرى التي لا تصاب بالسرطانات مثل الحيتان والخفافيش.
 

أجمل الصور البحرية الفائزة بمسابقة «أوشن أرت

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات