فوائد التمارين الرياضية للصحة النفسية والحياة العملية

فوائد التمارين الرياضية للصحة النفسية والحياة العملية

فوائد التمارين الرياضية للصحة النفسية والحياة العملية

التمارين الرياضية والحالة المزاجية المعاناة من التقلبات المزاجية سواء الحالات الحادة المزمنة أو العادية منها أمر يؤثر على الجوانب الاجتماعية للإنسان والحياة العملية من حيث التركيز والاستيعاب والقدرة الإنتاجية داخل بيئة العمل ولحسن الحظ أن أحد أهم فوائد التمارين الرياضية هي تخليص البشر من التقلبات المزاجية وذلك بسبب تأثير ممارسة المجهود البدني بمختلف أنواعه في إنتاج هرمونات السروتونين والدوبامين بجانب النورادينالين وهي الهرمونات المسؤولة عن تعديل الحالة المزاجية والشعور بالسعادة.

التغلب على القلق والتمارين الرياضية أظهرت إحدى الدراسات الطبية الحديثة فوائد التمارين الرياضية -منخفضة ومعتدلة الكثافة مثل المشي والجري وتمارين اليوغا- القوية للغاية في مساعدة الإنسان على تخطي حالات الضغط النفسي والإجهاد الذهني التي تصيب ملايين البشر حول العالم نتيجة للضغوطات العملية والاجتماعية.

التمارين الرياضية والصحة النفسية كما ذكرنا من قبل فإن فوائد التمارين الرياضية لا تقوي عضلات الجسد فحسب بل أيضا تزيد من القوة الذهنية والنفسية وتمنح الإنسان عقل قوي وذهن حاضر ويقظ يتمتع بقدرة عالية من المهارات النفسية والعقلية مثل التفكير والتحليل والقدرة على إيجاد الحلول وسرعة البديهة. ولعل ممارسة الألعاب القتالية وركوب الدراجات الهوائية والجري وغيرها هي الأفضل في هذا المجال.

سهولة الحياة والتمارين الرياضية فوائد التمارين الرياضية تجعل حياة الإنسان أسهل وأكثر سعادة وذلك لأن ممارسة التمارين الرياضية تمنح عضلات الجسم المزيد من القوى وترفع معدلات اللياقة البدنية وقدرات التحمل وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية وتلك الأمور هي ما تمنح الإنسان الشعور بمتعة الحياة وارتفاع الإحساس بالرضا من خلال ممارسة الأنشطة الحياتية المختلفة.

التمارين الرياضية ونظام المناعة من أهم فوائد التمارين الرياضية على الإطلاق التأثير المباشر لممارسة الرياضة على زيادة قوة وكفاءة عمل جهاز المناعة وقلة احتمالية الإصابة بالأمراض وطرد الميكروبات والبكتيريا الضارة المتواجدة بداخل الجسم بسبب تنشيط الجهاز الليمفاوي المسؤول عن تخليص الجسم من السموم والنفايات المتراكمة بداخله فعند ممارسة التمارين الرياضية تقلل نسبة إفراز الجسم للهرمونات المسؤولة عن الشعور بالإرهاق والتعب وبالتالي من الطبيعي أن يتمتع الجسم بمناعة قوية وصحة جيدة دون الشعور بالإرهاق الذي يضعف من مقاومة الجسم لأي ميكروبات أو جراثيم تتمكن من التسلل بداخله.

المشاركة والتمارين الرياضية التحول إلى شخص أكثر اجتماعية يتمتع بقدرات اجتماعية قوية ومثيرة للإعجاب فيما يتعلق بتكوين العلاقات والصداقات الجديدة وامتلاك الكاريزما والحضور القوي الطاغي والتغلب على الخجل أو الانطواء وحب العزلة من بين فوائد التمارين الرياضية التي لا تؤثر بشكل رائع على علاقات الإنسان الاجتماعية فحسب بل أيضا العملية.

التمارين الرياضية والشيخوخة ظهور علامات التقدم في العمر والشيخوخة أمر واقع لا محالة ولكن ممارسة الرياضية بشكل منتظم له مفعول السحر في تأخير ظهور تلك العلامات أو حتى تجنبها وتفادي الوقوع ضحية للأنواع الخطرة منها مثل أوجاع العظام والمفاصل وخاصة تلك المتعلقة بأوجاع العامود الفقري وآلام المفاصل التي قد تؤثر على قدرة الإنسان في الحركة والمشي بجانب الإصابة بالسمنة حيث ترتفع قابلية الإنسان على اكتساب الدهون والإصابة بالسمنة مع التقدم في العمر لذلك يمكن فوائد التمارين الرياضية تمتد لتشمل التأثير في معدلات أعمار البشر عبر المحافظة على صحتهم خلال فترات الشيخوخة .

النوم والتمارين الرياضية المشاكل المتعلقة بالأرق وفقدان القدرة على النوم يمكن التغلب عليها من خلال ممارسة التمارين الرياضية بكل سهولة فمن أحد فوائد التمارين الرياضية الرائعة أن درجات حرارة الجسم تنخفض لـ 5 أو 6 درجات قبل النوم بشكل تلقائي عند ممارسة التمارين الرياضية لفترة تتراوح ما بين الـ 20 إلى الـ 30 دقيقة وهو الأمر الذي يعزز ويحسن من جودة النوم و قدرات الإنسان على التمتع بنوم صحي ومفيد.

التمارين الرياضية والطاقة لعل التحول إلى منجم من الطاقة الذهنية والحضور النفسي والعقلي القوي الذي ينتج عنه طاقة إنتاجية تستمر لفترات طويلة داخل بيئة العمل من بين أهم فوائد التمارين الرياضية التي تضمن للإنسان البقاء على مستوى الحدث دائما بذهن صافي وطاقة عقلية وجسدية لا تنضب على الصعيد العملي.

التمارين الرياضية والاكتئاب والقلق يرى الدكتور جيمس بلومنتال الحاصل على درجة الدكتوراه في علم النفس السريري من جامعة ديوك أن من بين فوائد التمارين الرياضة هو ارتباط احتمالية إصابة الإنسان بالاكتئاب والدخول في حالات القلق والضغط النفسي بشكل مباشر مع معدلات بذل الإنسان للمجهود البدني والتمارين الرياضية فالنشاط الجسدي ينعكس بشكل قوي للغاية على الصحة الذهنية والنفسية والعكس صحيح بالنسبة للأشخاص الكسالى الذين يعانون بشكل قوي من ارتفاع احتمالية إصابتهم بالقلق والاكتئاب.

لا شك أن حصر فوائد التمارين الرياضية على الجانب الجسدي والبدني من بين الأمور والمعتقدات الخاطئة في عقول الكثير من البشر، وذلك لأن أهمية فوائد التمارين الرياضية بالنسبة للبشر تتعدى مجرد مساعدتهم في الحفاظ على مرونة عضلات أجسامهم أوالحصول على كتلة عضلية ضخمة وقوية أو حتى مقاومة ومنع أي فرص للإصابة بالسمنة وارتفاع نسبة الدهون المتراكمة بداخل الجسم، وتمتد لتشمل التأثير الإيجابي على الصحة النفسية والعقلية للبشر وتحويل حياتهم الاجتماعية والعملية إلى حياة أكثر إيجابية وإنتاجية.

أهم القواعد التي يجب مراعاتها قبل التمارين الرياضية (صور)

ولتسليط الضوء على فوائد التمارين الرياضية ودورها الكبير على الجانب النفسي والعملي والاجتماعي بالنسبة للبشر فإن التقرير التالي يرصد أهم فوائد التمارين الرياضية البعيدة عن الجانب البدني.

1- التمارين الرياضية والحالة المزاجية

التمارين الرياضية والحالة المزاجية

المعاناة من التقلبات المزاجية سواء الحالات الحادة المزمنة أو العادية منها أمر يؤثر على الجوانب الاجتماعية للإنسان والحياة العملية من حيث التركيز والاستيعاب والقدرة الإنتاجية داخل بيئة العمل ولحسن الحظ أن أحد أهم فوائد التمارين الرياضية هي تخليص البشر من التقلبات المزاجية وذلك بسبب تأثير ممارسة المجهود البدني بمختلف أنواعه في إنتاج هرمونات السروتونين والدوبامين بجانب النورأدرينالين وهي الهرمونات المسؤولة عن تعديل الحالة المزاجية والشعور بالسعادة.

2-التغلب على القلق والتمارين الرياضية

أظهرت إحدى الدراسات الطبية الحديثة فوائد التمارين الرياضية -منخفضة ومعتدلة الكثافة مثل المشي والجري وتمارين اليوغا- القوية للغاية في مساعدة الإنسان على تخطي حالات الضغط النفسي والإجهاد الذهني التي تصيب ملايين البشر حول العالم نتيجة للضغوطات العملية والاجتماعية.

3-التمارين الرياضية والصحة النفسية

التمارين الرياضية والصحة النفسية

كما ذكرنا من قبل فإن فوائد التمارين الرياضية لا تقوي عضلات الجسد فحسب؛ بل أيضاً تزيد من القوة الذهنية والنفسية وتمنح الإنسان عقلاً قوياً وذهناً حاضراً ويقظاً يتمتع بقدرة عالية من المهارات النفسية والعقلية مثل التفكير والتحليل والقدرة على إيجاد الحلول وسرعة البديهة.

ولعل ممارسة الألعاب القتالية وركوب الدراجات الهوائية والجري وغيرها هي الأفضل في هذا المجال.

التمارين الرياضية ليست لتقوية العضلات فقط بل والقدرة الجنسية أيضاً

4- سهولة الحياة والتمارين الرياضية

فوائد التمارين الرياضية تجعل حياة الإنسان أسهل وأكثر سعادة، وذلك لأن ممارسة التمارين الرياضية تمنح عضلات الجسم المزيد من القوى وترفع معدلات اللياقة البدنية وقدرات التحمل وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية، وتلك الأمور هي ما تمنح الإنسان الشعور بمتعة الحياة، وارتفاع الإحساس بالرضا من خلال ممارسة الأنشطة الحياتية المختلفة.

5- التمارين الرياضية ونظام المناعة

التمارين الرياضية ونظام المناعة

من أهم فوائد التمارين الرياضية على الإطلاق التأثير المباشر لممارسة الرياضة على زيادة قوة وكفاءة عمل جهاز المناعة وقلة احتمالية الإصابة بالأمراض وطرد الميكروبات والبكتيريا الضارة المتواجدة بداخل الجسم بسبب تنشيط الجهاز الليمفاوي المسؤول عن تخليص الجسم من السموم والنفايات المتراكمة بداخله، فعند ممارسة التمارين الرياضية تقلل نسبة إفراز الجسم للهرمونات المسؤولة عن الشعور بالإرهاق والتعب، وبالتالي من الطبيعي أن يتمتع الجسم بمناعة قوية وصحة جيدة دون الشعور بالإرهاق الذي يضعف من مقاومة الجسم لأي ميكروبات أو جراثيم تتمكن من التسلل بداخله.

6-المشاركة والتمارين الرياضية

التحول إلى شخص أكثر اجتماعية يتمتع بقدرات اجتماعية قوية ومثيرة للإعجاب فيما يتعلق بتكوين العلاقات والصداقات الجديدة وامتلاك الكاريزما والحضور القوي الطاغي، والتغلب على الخجل أو الانطواء وحب العزلة من بين فوائد التمارين الرياضية التي لا تؤثر بشكل رائع على علاقات الإنسان الاجتماعية فحسب بل أيضاً العملية.

7-التمارين الرياضية والشيخوخة

التمارين الرياضية والشيخوخة

ظهور علامات التقدم في العمر والشيخوخة أمر واقع لا محالة، ولكن ممارسة الرياضية بشكل منتظم له مفعول السحر في تأخير ظهور تلك العلامات أو حتى تجنبها وتفادي الوقوع ضحية للأنواع الخطرة منها مثل أوجاع العظام والمفاصل، وخاصة تلك المتعلقة بأوجاع العامود الفقري وآلام المفاصل التي قد تؤثر على قدرة الإنسان في الحركة والمشي بجانب الإصابة بالسمنة؛ حيث ترتفع قابلية الإنسان على اكتساب الدهون والإصابة بالسمنة مع التقدم في العمر؛ لذلك يمكن فوائد التمارين الرياضية تمتد لتشمل التأثير في معدلات أعمار البشر عبر المحافظة على صحتهم خلال فترات الشيخوخة.

8- النوم والتمارين الرياضية

المشاكل المتعلقة بالأرق وفقدان القدرة على النوم يمكن التغلب عليها من خلال ممارسة التمارين الرياضية بكل سهولة، فمن أحد فوائد التمارين الرياضية الرائعة أن درجات حرارة الجسم تنخفض لـ5 أو 6 درجات قبل النوم بشكل تلقائي عند ممارسة التمارين الرياضية لفترة تتراوح ما بين الـ 20 إلى الـ 30 دقيقة، وهو الأمر الذي يعزز ويحسن من جودة النوم وقدرات الإنسان على التمتع بنوم صحي ومفيد.

9- التمارين الرياضية والطاقة

 التمارين الرياضية والطاقة

لعل التحول إلى منجم من الطاقة الذهنية والحضور النفسي والعقلي القوي الذي ينتج عنه طاقة إنتاجية تستمر لفترات طويلة داخل بيئة العمل من بين أهم فوائد التمارين الرياضية التي تضمن للإنسان البقاء على مستوى الحدث دائماً بذهن صافٍ وطاقة عقلية وجسدية لا تنضب على الصعيد العملي.

كيف تحقق أكبر استفادة من التمارين الرياضية؟

10-التمارين الرياضية والاكتئاب والقلق

يرى الدكتور جيمس بلومنتال الحاصل على درجة الدكتوراه في علم النفس السريري بجامعة ديوك أن من بين فوائد التمارين الرياضة هو ارتباط احتمالية إصابة الإنسان بالاكتئاب والدخول في حالات القلق والضغط النفسي  بشكل مباشر مع معدلات بذل الإنسان للمجهود البدني والتمارين الرياضية، فالنشاط الجسدي ينعكس بشكل قوي للغاية على الصحة الذهنية والنفسية والعكس صحيح بالنسبة للأشخاص الكسالى الذين يعانون بشكل قوي من ارتفاع احتمالية إصابتهم بالقلق والاكتئاب.

 
 
 
 
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع لياقة

للأعضاء الجدد بصالات الجيم.. إليكم أفضل مكملات البروتين الفعالة

لا شك أن أفضل مكملات البروتين للمبتدئين تلك التي تراعي احتياجات أجسادهم من العناصر الغذائية المهمة وعلى رأسها البروتين بكل تأكيد والكاربوهيدرات، بجانب الأحماض الأمينية والفيتامينات والمعادن المغذية...