دراسة تكشف مفتاح نجاح العلاقة العاطفية

main image
4 صور
يسعى الكثير من الأزواج إلى تحقيق الاستقرار والنجاح في حياتهم الزوجية، وكشفت دراسة حديثة عن وجود علاقة بين تكوين صداقات  في عمر المراهقة وبين نجاح العلاقة الزوجية.

يسعى الكثير من الأزواج إلى تحقيق الاستقرار والنجاح في حياتهم الزوجية، وكشفت دراسة حديثة عن وجود علاقة بين تكوين صداقات في عمر المراهقة وبين نجاح العلاقة الزوجية.

توصلت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يتمكنوا من تكوين صداقات جيدة في عمر المراهقة، تزداد لديهم فرص نجاح علاقتهم الزوجية.

توصلت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يتمكنوا من تكوين صداقات جيدة في عمر المراهقة، تزداد لديهم فرص نجاح علاقتهم الزوجية.

وأوضحت الدراسة، أن علاقات الصداقات من "النوع نفسه" تكون مفتاح لعلاقة رومانسية في المستقبل مع شريك الحياة .

وأوضحت الدراسة، أن علاقات الصداقات من "النوع نفسه" تكون مفتاح لعلاقة رومانسية في المستقبل مع شريك الحياة .

وأكد الباحثون أن ذلك يرجع إلى أن هؤلاء الذين يحافظون على صداقاتهم يتعلمون مهارات تتوافق مع المهارات المطلوبة لإنجاح العلاقة بين الزوجين حيث أنها تعلمهم التمسك بالطرف المقرب لهم وعدم التخلي عنه.

وأكد الباحثون أن ذلك يرجع إلى أن هؤلاء الذين يحافظون على صداقاتهم يتعلمون مهارات تتوافق مع المهارات المطلوبة لإنجاح العلاقة بين الزوجين حيث أنها تعلمهم التمسك بالطرف المقرب لهم وعدم التخلي عنه.

يسعى الكثير من الأزواج إلى تحقيق الاستقرار والنجاح في حياتهم الزوجية، وكشفت دراسة حديثة عن وجود علاقة بين تكوين صداقات
في عمر المراهقة وبين نجاح العلاقة الزوجية.

مفتاح نجاح العلاقة العاطفية

توصلت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يتمكنون من تكوين صداقات جيدة في عمر المراهقة، تزداد لديهم فرص نجاح علاقتهم الزوجية.
 
وأوضحت الدراسة، أن علاقات الصداقات من "النوع نفسه" تكون مفتاحًا لعلاقة رومانسية في المستقبل مع شريك الحياة.
الحب حين يخنق الشريكين.. هكذا تعيد الحياة إلى العلاقة قبل أن تموت

تأثير الصداقات الجيدة على العلاقة العاطفية

وأكد الباحثون أن ذلك يرجع إلى أن هؤلاء الذين يحافظون على صداقاتهم يتعلمون مهارات تتوافق مع المهارات المطلوبة لإنجاح العلاقة بين الزوجين، حيث إنها تعلمهم التمسك بالطرف المقرب لهم وعدم التخلي عنه.
 
وأشار الباحثون، إلى أن الأشخاص الذين يبذلون جهدًا للحفاظ على صداقات الطفولة لأطول فترة ممكنة، تكون علاقاتهم العاطفية أكثر نجاحًا لأنهم يتمسكون بالحفاظ عليها بشكل قوي.
 
ولفتت الدراسة، إلى أن الأشخاص الذين يفشلون في الحفاظ على صداقاتهم القديمة، يكونون أكثر عرضة لفشل حياتهم الزوجية وعدم الاستقرار.

خطورة إهمال الزوج لزوجته.. يصل الأمر إلى فشل الزواج كلياً

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أنت والمرأة