دار لونجين تستهل العام الجديد بتتويج دورة ناجحة لكأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة

انطلق العام الجديد بنجاح مدوٍّ لدورة 2019 من كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، تقدمة لونجين. أقيم السباق في مدينة دبي الدولية للقدرة وكانت دار لونجين مرة أخرى حافظة الوقت لهذا السباق المميز.

مرة جديدة، تألقت دار لونجين في دورها كشريك تكريمي وحافظة الوقت الرسمي والساعة الرسمية لكأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة. بدأ السباق في الصباح الباكر حول مأدبة بوفيه، حيث رحبت لونجين بضيوفها، ومن ثم رافقتهم بجولة إلى الصحراء في سيارات الدفع الرباعي لمشاهدة لحظات السباق المشوقة عن قرب.

ضم السباق هذا العام بعضاً من أهم الأسماء في مجال سباقات القدرة وقد تنافس هؤلاء المشاركون فيما بينهم على مسافة 160 كلم. في هذا العام، كان الفائزان الأبرزان في كأس القدرة من إسطبلات F3، حيث حقق عبدالله غانم المري المركز الأول وسالم سعيد العويس المركز الثاني، بينما فاز بالمركز الثالث سالم حمد الكتبي من إسطبلات إم 7 للقدرة.

وحاز جميع الفائزين على كأس مدهش، بينما فاز عبدالله غانم المري أيضاً بساعة أنيقة من دار لونجين.

تجتمع دار لونجين ورياضة الفروسية على المبادئ نفسها وهي الأناقة وقوة الأداء واحترام التقاليد. وتعتبر دار الساعات السويسرية شريكاً رئيسياً لرياضة الفروسية وسباقات القدرة بالتحديد،ـ وترتكز أهمية هذه الشراكة على شغف الدار العميق بهذه الرياضة منذ عام 1878. وقد أدت هذه الشراكة الطويلة إلى جعل دار لونجين جزءاً لا يتجزأ من عالم الفروسية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع أناقة الرجل