5 أسئلة اطرحها على نفسك عندما تواجه مشكلة في العمل

5 اسألها اطرحها على نفسك عندما تواجه مشكلة في العمل

هل عليك مقاومة هذه التحديات؟

هل أنت مُحبط؟

هل أنت غاضب؟

نأمل جميعًا أن تسير الأمور على خير ما يرام دون أي مشكلات أو صعوبات، إلا أن هذا لا يحدث إلا في الجنة أو في عالم الأحلام، فلا يوجد عمل خالٍ من المشكلات.

عندما يحدث شيء سيئ في العمل أو عندما نواجه مشكلة ما، فإننا غالبًا ما نترك مشاعرنا السلبية تسيطر علينا، فنفقد شغفنا لمواصلة العمل، ويتعطل دماغنا ويحول هذه المشاعر السلبية إلى تجربة عاطفية صعبة.

ولمساعدتك على مواجهة هذه المشاعر السلبية اطرح على نفسك هذه الأسئلة الخمسة، حتى تتمكن من رؤية الأمور والتعامل مع المواقف بطريقة أوضح:

جيف بيزوس تبرع بـ2 مليار دولار.. كيف ينفق باقي ثروته؟

نتيجة بحث الصور عن ‪Frustration + work‬‏

هل أنت غاضب؟

يأتي الغضب غالبًا من شعورك بأن شخصًا ما أو موقف ما يمنعك من تحقيق هدف مهم، وأنك لا تستطيع التحكم في الموقف، فأهم نقطتان هنا هما أنك عاجز عن تحقيق ما تريده، وأن القرار ليس في يدك.

عندما تكون غاضبًا، فإن رد فعلك الطبيعي هو مقاومة هذا العائق، على سبيل المثال إذا اختار رئيسك شخصًا آخر لمنصب كنت تود العمل فيه، فمن الشائع أن تنتقد زميلك ومديرك.

هل عليك مقاومة هذه التحديات؟

هذا يعتمد على ما يحدث وكيف يحدث، فعندما يقوم شخص ما بشيء غير أخلاقي في العمل، فأنت ستكون مضطرًا هنا إلى مقاومته، على سبيل المثال إذا واجهت موقف تحرش أو اعتداء لفظي أو جسدي في العمل فعليك مقاومة هذا الفعل، واستخدم كل موارد الشركة لمساعدتك في معركتك ضد المُسيء.

وفي الوقت نفسه، هناك بعض الموقف التي لا تحتاج إلى كل هذه المقاومة، مثل عندما يقرر عميل أنه يفضل التعاون مع شركة أخرى غير شركتك، أو عندما يقرر مديرك ترقية شخص آخر لأنه مناسب للمنصب أكثر منك.

لذلك عليك التفكير بشكل جيد والنظر إلى الصورة الكاملة قبل اتخاذ أي قرار.

نتيجة بحث الصور عن ‪Frustration + work‬‏

هل أنت مُحبط؟

هناك بعض الأوقات التي تريد فيها شيئًا ما، الترقية أو فرصة أو علاوة، ولكنك لا تحصل عليه. وكلما زادت رغبتك في هذا الشيء، كان الأمر أكثر إيلامًا.

وغالبًا ما تكون المشاعر التي تسيطر علينا في هذه اللحظة هي الحزن أو الإحباط، ولكن يجب ألا تجعلها تسيطر عليك، ومن الضروري ألا تدعها تعوقك عن تحقيق هدفك، ومواصلة عملك، خاصة أنها قادرة على هزّ ثقتك بنفسك.

هل أنت متوتر؟

إذا شعرت بالتوتر بعد تلقيك للأخبار السيئة، فهذا يعني أن هناك كارثة ستحل بك قريبًا، وربما تشعر أنك لن تستطيع تفاديها.

أول شيء عليك القيام به هنا هو معرفة ما إذا كانت هذه الأخبار صحيحة؛ لأنه ربما يكون هناك شيء مهم وأساسي عليك التعامل معه، قد تخشى من احتمالات فصلك من العمل، وإذا كان هناك شيء يمكنك فعله فابذل قصارى جهدك لتقليل الضرر المحتمل لهذه المشكلة.

وقد يكون شعورك بالتوتر نابعًا من الإجهاد، أو غرقك في دوامة من الأفكار السلبية التي تجعلك قلقًا طوال الوقت، في هذه الحالة ينُصح بالقيام ببعض التمرينات الذهنية والبدنية التي تجعلك أكثر هدوءًا.

كيف جنى كيس كولين مليارات الدولارات بعدما فقد ذاكرته؟

هل تشعر بالخجل؟

الأخبار السيئة في العمل قد تجعلك تشعر بالخجل، وهو شعور يراودك بسبب خوفك حول كيف ستؤثر أفعالك وتصرفاتك أو المواقف التي توضع فيها في صورتك في أعين زملائك، ربما تخشى أن يرى زملاؤك أن المشكلات التي تحدث في العمل ناجمة عن الأخطاء التي تقوم بها.

الشعور بالخجل يؤثر في إنتاجيتك، ويجعلك تتجنب التفاعلات الاجتماعية فتصبح منعزلاً، ونتيجة لذلك يقل التزامك تجاه عملك وزملائك، ما يجعلك مضطرًا إلى التخلي عن هذه المشاعر السلبية والتعامل مع المواقف بطرق مختلفة، فأغلب زملائك يشعرون بالتعاطف الشديد تجاهك، ضع نفسك في مكانهم وتخيل أن أحدهم ارتكب خطأً ما، هل ستخجل منه وتلومه أو تشعر بالتعاطف معه؟

ولا تقتصر خطورة الشعور بالعار على هذا الأمر فقط، ولكنه يجعل الأمور أكثر سوءًا؛ لأنك عندما تبذل مجهودًا أقل في العمل وتتجنب التفاعل مع زملائك، فإن سمعتك ستصبح سيئة في نهاية المطاف.

عوضًا عن ذلك، عليك الاعتراف بالأشياء السيئة، وأن تقر بأخطائك وتقبلها، اجعل نفسك مثالاً يُحتذى به لمواجهة مشكلات العمل، حتى إذا كنت تشعر بأنك لا تريد الذهاب إلى العمل ولا تستطيع مواجهة أي من زملائك.

المصدر

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات

كيف تكون قائدا ناجحا؟ جوجل تجيبك من خلال دراسة أجرتها على المديرين

"يترك الناس المديرين وليس الشركات" أغلبنا سمع هذه الجملة، والكثير منّا اختبروها وعاشوا تجارب سيئة للغاية بسبب رؤسائهم في العمل، ولكن ما الذي يجعل الناس يرغبون في ترك المدير في المقام الأول...

أفضل 10 كتب لتطوير الذات والتنمية البشرية.. دليلك لتجاوز العقبات

يعشق المثقفون القراءة بكل أنواعها، ولكن كل شخص يفضل نوعاً معيناً من المواد التى يقرؤها، حيث إن البعض يفضل قراءة الروايات القصصية، وغيره يهوى قراءة السير الذاتية الممزوجة بأسلوب أدبي شيق، وعلى الرغم...