هذه قصة صناعة أول ساعة رقمية في العالم

هذه قصة صناعة أول ساعة رقمية في العالم

توماس برومليبيعت، المهندس والمخترع البريطاني، أول من طور ساعة رقمية في العالم، عام 1961، وتم بيعها مؤخرا في مزاد علني.

"برومليبيعت" أطلق على ساعته الرقمية الجديدة اسم، "Digitron Electric Clock"، حيث حيث اعتمد على نفسه في صناعتها داخل غرفة منزله الكائن في مدينة "هال" البريطانية.

توماس برومليبيعت، المهندس والمخترع البريطاني، أول من طور ساعة رقمية في العالم، عام 1961، وتم بيعها مؤخراً في مزاد علني. 
 
أبهروا الجماهير.. تعرف على أبرز مواهب أولى حلقات برنامج "Stars Big Little" (فيديو)
"برومليبيعت" أطلق على ساعته الرقمية الجديدة اسم، "Digitron Electric Clock"، حيث حيث اعتمد على نفسه في صناعتها داخل غرفة منزله الكائن في مدينة "هال" البريطانية.

 أول ساعة رقمية في العالم

أما عن الشيء المثير في قصة صنع أول ساعة رقمية في العالم، هي التكلفة المالية الباهظة التي أنفقها "برومليبيعت" على براءة الاختراع، حيث بلغت ملايين الدولارات -آنذاك- كما لم يستطع تجديدها لأكثر من 3 سنوات فقط.
 
وفي السياق ذاته، أكد خبراء أوروبيون أن "برومليبيعت" كان ليصبح شخصاً ثرياً للغاية لو أنه قبل تجديد براءة الاختراع لبضع سنوات أخرى.

استفادة اليابان من عدم تجديد براءة الاختراع

امتناع "بروملي" عن تجديد براءة اختراعه لسنوات أخرى، دفعت العلماء اليابانيين إلى نسخ ساعته، وصناعة نموذج مشابه جداً لها، وقاموا ببيع عشرات الآلاف حول العالم منها.
عام 1990 تُوفي بروملي، وكشف ابنه بعد وفاته، عن نية العالِم لصناعة نسخ أخرى من الساعة الرقمية، بشكل جدي، إلا أنه لم يكن يملك التجهيزات والمنشآت اللازمة لذلك.

أبهروا الجماهير.. تعرف على أبرز مواهب أولى حلقات برنامج "Stars Big Little" (فيديو)

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع غرائب ومنوعات

3 أفيال تقتحم مطعما وتتناول طعام نزلائه في زامبيا.. كيف تعامل السائحون؟ «فيديو»

دقائق من الرعب والترقب عاشها عدد من السائحين أثناء تناول طعام الإفطار في مطعم مفتوح بغابات زامبيا، بعدما فوجئوا بـ3 أفيال مقتحمين عليهم صالة الطعام وشاركوهم تناول الإفطار قبل الرحيل في هدوء. ...