دراسه بريطانية: الرجل أكثر كذباً وخيانة من المرأة

main image
صورتان

الكذب والخيانة والخداع هي صفات ارتبطت بالإنسان، ولكن تتفاوت نسبتها بين الرجل والمرأة، فالرجال أكثر قدرة من النساء على اختراع الأكاذيب وهو ما كشفته دراسة بريطانية حديثة.

حيث أكدت الدراسة أن الرجل لديه قدرة على الكذب والخيانة بدرجة تفوق المرأة بثلاثة أضعاف، كذلك لديه القدرة على التفنن في اختراع أساليب الكذب، وأن الرجل يستغل عاطفة المرأة ليقنعها بتلك الأكاذيب لينفذ إلى قلبها وعقلها، كما أن المرأة تشعر بالاطمئنان عند سماعها كلمة حب من الرجل، مما يثير عاطفتها ويلغي جميع حواسها الأخرى وتصدق كل ما يرويه لها خصوصاً إذا كان من محترفي الكذب.

وقد أثبتت الدراسة أن الرجل يكذب ثلاث مرات في اليوم، مما يعادل ألف كذبة في السنة، بعكس المرأة التي وصل معدل كذبها في اليوم إلى كذبة واحدة فقط كل يوم، مشيرة إلى أن 40% من النساء و63% من الرجال لعبت الجينات الوراثية دوراً مباشراً في قدرتهم على الخيانة.

وذكرت الدراسة أن من الأسباب التي تدفع الرجل إلى الكذب شعوره بسذاجة المرأة، أو عدم احترامه لها، أو ضعف الشخصية والخوف من المواجهة، وهنا لا يجد مفراً سوى اللجوء للكذب كحيلة دفاعية أو عند شعوره بأن زوجته سوف تعترض على أفعاله.

وأظهرت الدراسة أن الكذبة الأكثر شيوعاً بين الرجال هي أن يقولوا إنهم فعلوا شيئاً من المفترض القيام به وهم لم يفعلوه، أما بالنسبة للنساء فهي جملة "أنا بخير".

كما أن الانفتاح الذي نشاهده في عالم التكنولوجيا ساهم كثيراً في انتشار أساليب الخيانة، حيث إن مواقع التواصل الاجتماعي تساهم بشكل كبير في تسهيل الخيانة على الكثير من الرجال، إضافة إلى مشاهدتهم ودخولهم على بعض المواقع الإباحية.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أنت والمرأة