صدق أو لا تصدق.. بقع سوداء في حياة شخصيات تاريخية بارزة!

main image
11 صور
ستيف جوبز
توماس اديسون
ابراهام لينكولن
جاك غانتوس
ألبرت آينشتاين
مارتن لوثر كينغ
ونستون تشرشل
جورج واشنطن
نيلسون مانديلا
tom_baker

هل تعلم عزيزي القارئ أن العديد من الشخصيات البارزة عبر التاريخ والذين يحترمهم الناس بشدة ويوقرونهم بسبب إنجازاتهم العظيمة لديهم أيضًا في حياتهم بقع سوداء أو ذكريات مظلمة ومخجلة حدثت في ماضيهم ولا يريدون أن يعرفها أحد.. لذلك سوف نقدم لكم اليوم في هذا المقال شخصيات تاريخية أحببناها ولكنها تملك شيئًا مخجلاً من الماضي:

حقيقة من عالم الكارتون.. قصة رجل يعاني من مرض نادر يحوله إلى "حجر" تدريجياً

ستيف جوبز

لهذا الرجل النابغة أيضًا جانب مظلم إلى جانب عبقريته، حيث إن إيزاكسون كاتب السيرة الذاتية لجوبز ذكر أنه كان ممتلئاً بذاته كُليًا، وأنه كان نرجسياً بصورة هائلة، ولا يرى سوى نفسه، كما أنه كان يُعامل بعض أصدقائه بخشونة واحتقار أحياناً كثيرة، لم يكن أباً مثالياً على الإطلاق، ولم يُبد أي اهتمام فعلي بابنتيه!.

والجدير بالذكر أن ستيف جوبز قام بغش شريكه في أرباح آبل ستيف وزنياك.

توماس أديسون

هل تصدق بأن هناك الكثير من الاختراعات التي نسبت إلى أديسون هي في الحقيقة من أفكار واختراعات الآخرين؟

نعم.. فالمصباح الكهربائي الذي كنا جميعنا نعتقد أنه اختراع مذهل للعالم العبقري توماس أديسون ظهر فيما بعد أنه من شارك فقط بتطوير الفكرة وليس اختراعها، فهناك العديد من العلماء الذين ساعدوا في إنجاح وتطوير فكرة المصباح جنبًا إلى جنب مع أديسون.

إبراهام لينكولن

كلنا يعرف عنه بأنه محرر العبيد، ولكن للأسف هو ليس كذلك ففي عام 1858 وخلال مناظرة رئاسية، قام لينكولن بالتأكيد خلال مناظرته بأنه لا يؤمن بالمساواة العرقية أو الزواج بين الأعراق أو أي شيء يخص السود.

جاك غانتوس

رجل غني عن التعريف، حيث قام بتأليف الكثير من الشخصيات للأطفال وأبدع فيها، ولكن الجانب المظلم في حياته أنه كان خلال دراسته الثانوية عضوًا في عصابة تزوير وتتاجر بالمخدرات.

ألبرت آينشتاين

كان ألبرت يفرض قواعد صارمة في منزله وخصوصًا على زوجته التي كانت مرغمة على التنظيف خلفه بكل أرجاء المنزل ويمنع عليها الخروج من المنزل برفقته كليًا.

ما سر استخدام الوجوه المرعبة بـ"القرع العسلي" للاحتفال بالهالوين؟

مارتن لوثر كينغ

كان زعيمًا أميركيًا وبطل حركة العصيان المدني التي كانت تطالب بمساواة الأميركيين الأفارقة بالبيض، والقضاء على سياسة العنصرية في أميركا. كان مارتن قبل ذلك طالب دراسات عليا في جامعة بوسطن واستطاع بالفعل الحصول على شهادة الدكتوراه في الفلسفة، ولكن المفاجأة أنه وبعد 23 سنة من مقتله تبين أنه قام بسرقة أجزاء من رسالة الدكتوراة الخاصة به من مراجع أخرى، فقامت الجامعة بإجراء تحقيق وتبين فعلاً أن الأجزاء المسروقة والتي نسب فيها مارتن كينج الفضل لنفسه هي بالتأكيد ليست له.

ونستون تشرشل

صاحب مقولة: "أنا على استعداد لاستخدام الغاز السام ضد القبائل غير المتحضرة". فقد كان معروفًا بعنصريته الكبيرة.

جورج واشنطن

كان لديه العديد من العبيد مثله مثل غيره قبل أن يصبح رئيسًا لأمريكا.

نيلسون مانديلا

صدق أو لا تصدق فقد كان مانديلا عضوًا في جماعة إرهابية كانت مسؤولة عن موت أكثر من 130 شخصًا تحت التعذيب، وكانت هذه الجماعة تابعة للمؤتمر الوطني الأفريقي.

توم بيكر

قام بيكر بمحاولة قتل حماته حتى يحصل على الحرية التي لطالما حلم بالحصول عليها بدون أي التزامات، وفعلاً ترك زوجته وأطفاله دون أن يلتفت حتى إليهم.

حقيقة من عالم الكارتون.. قصة رجل يعاني من مرض نادر يحوله إلى "حجر" تدريجياً

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير